رقم الخبر: 182612 تاريخ النشر: كانون الأول 19, 2016 الوقت: 14:43 الاقسام: اجتماعيات  
أيهما أفضل لصحتك التفاح الأخضر أم الأحمر

أيهما أفضل لصحتك التفاح الأخضر أم الأحمر

يتساءل الكثيرون أيهما أفضل التفاح الأحمر أم التفاح الأخضر ومن يتفوق على الآخر في الفوائد الصحية لجسم الإنسان هل هو التفاح الأخضر أم التفاح الأحمر.

نشرت مجلة «رجيم» مقالة تتحدث عن الفرق بين التفاح الأحمر والتفاح الأخضر ومن منهما الأفضل لصحتك. في البداية لأبد أن تعرف أن التفاح من الفاكهة الهامة للوقاية والعلاج. وبالنسبة إلى طعمه فهو على ثلاث أنواع الحلو والمر والحامض وجاء في المثل الشائع تفاحة واحدة كل صباح تغنيك عن الطبيب.

فوائد التفاح الأحمر

يغسل الأسنان ويقوي اللثة. يقلل من معدلات الكوليسترول في جسم الإنسان. يخلص جسم الإنسان من السموم وثمرة التفاح لها خاصية في مهاجمة الفيروسات. التفاح يقي الإنسان من الإصابة بالإمساك لأنه يساعد على الهضم. تحتوي ثمرة التفاح الكبيرة على 30% من إجمالي الألياف وهو الحد الأدنى من النسبة اليومية التي يحتاجها جسم الإنسان.

 

التفاح الأخضر

يساعد على الهضم: أهم فائدة للتفاح الأخضر هي محتواه الضخم من الألياف الغذائية، التي تساعد في تنظيم حركة الأمعاء، وبالتالي يساعد في عملية الهضم بشكل عام.

يقلل من فرصة الإصابة بسرطان القولون نظرا لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف، فالتفاح الأخضر بدوره يقدم فائدة أخرى عظيمة، وهي انخفاض كبير في احتمال الإصابة بسرطان القولون.

لا يحتوى على الكولسترول السيء أو الضار "LDL" التفاح الأخضر يعطى المعدة شعورا بالارتياح، وعلاوة على ذلك، فإنه لا يحتوى على أي مستوى من الكولسترول السيء، لذلك، يمكن للمرء بسهولة خفض وزنه، ويبقى صحيا عن طريق استهلاك التفاح الأخضر.

خفض الكولسترول كما سبق ذكره، واحدة من فوائد التفاح الأخضر، احتوائه على نسبة عالية من الألياف، لذلك يمكن لهذه المستويات العالية من الألياف أن تساعد على خفض الكولسترول الموجود بالفعل في الجسم.

تخفيف الهضم: يمكن التفاح الأخضر أن يساعد في تخفيف الهضم، ويرجع ذلك إلى الإنزيمات الموجودة في التفاح.

الحد من مشاكل الكبد والجهاز الهضمي: التفاح الأخضر يقلل أيضا من مشاكل الكبد، ويمكن أن يساعد في منع حدوث مشاكل الجهاز الهضمي.

يقلل من عسر الهضم: التفاح الأخضر يساعد في منع الإسهال، وكذلك الإمساك والنقرس، وذلك يرجع إلى احتوائه على حمض الطرطريك، وكذلك حمض المالئيك، مما يساعد على تقليل فرص عسر الهضم.

يحتوي على مضادات الأكسدة: التفاح الأخضر يحتوي على مادة البوليفينول المضادة للأكسدة، وبسبب هذا، فإنه يمكن أن يمنع أشكال مختلفة من السرطان وتلف الحمض النووي.

يساعد في التحكم في الشهية: التفاح الأخضر يفرز الأحماض العضوية التي يمكن أن تساعد على فتح شهيتك، إذا كنت تعاني من انخفاض الشهية بسبب الأمراض المعوية، يمكن أن تقضى عليها عن طريق تناول التفاح الأخضر.

إذن فإن التفاح الأخضر يتغلب على التفاح الأحمر في بعض الفوائد وكما أن التفاح والتفاح الأخضر خاصة مصدر للطاقة، لأنه يحتوي على الكربوهيدرات، التي هي جيدة خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يلعبون أي شكل من أشكال الرياضة.

التفاح والجمال التفاح الأخضر ليس فقط جيدا لصحة الفرد، ولكنه أيضا واحدا من أفضل الفواكه عندما يتعلق الأمر باستعادة الجمال المفقود، حيث يقوم التفاح بتطهير بشرتك والحفاظ على أسنانك والمحافظة على اللثة بصحة جيدة. ويستخدم التفاح الأخضر في تبييض البشرة، نظرا لاحتوائه على الفيتامينات A، B، C، فضلا عن فيتامين E، كما أنه يساعد أيضا على إبقاء جلدك جديدا ومتوهجا. كما يجب عليك أن تعرف أن التفاح بشكل عام يساعد على تنقية الدم، وصحة القلب، ويعزز الذاكرة، كما يمكنه منع تكون حصى المرارة، وقد يكون علاجا للروماتيزم.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2388 sec