رقم الخبر: 184121 تاريخ النشر: كانون الثاني 04, 2017 الوقت: 14:12 الاقسام: سياحة  
معالم سیاحية في إيران تستحق الزیارة وتحمل عناء السفر!
وهي من الأماكن الطبیعیة الجمیلة المثيرة للدهشة

معالم سیاحية في إيران تستحق الزیارة وتحمل عناء السفر!

تعتبر إيران بلا شك واحدة من أكثر البلدان ذات المناظر الخلابة في المنطقة والعالم فهي تزخر بالكثیر من الأماكن الطبیعیة الجمیلة والغریبة والتي تجعل مدنها من أكثر وجهات العالم خلابة. استكشف بعض أغرب مناطق إيران للتعرف الأكثر علیها .

كلنا نحب الرحلات المثيرة للدهشة والسفر إلى الأماكن التي نعتقد أننا بحاجة إلى أن نصرف كلفات باهضة لزیارتها وأحيانا نتصور أن تجربة مثل هذه  الرحلة بحاجة إلی جواز السفر والتأشيرة والذهاب إلى مكان مثل قلب غابات أفريقيا، غير مدركين أن إيران نفسها تكتظ بمثل هذه الأماكن المثيرة للدهشة.

السفر  إلی واد الجن: وهو واد یقع علی بعد 30 كم من طبس في محافظة خراسان الجنوبية شمال شرقي ایران والبعض یعتبره موقع الأشباح والأجنة وجدران الوادي طويلة وحادة وهي بالطبع یؤدی إلی مخاطر الدخول إليها بدون دليل وهناك أنفاق ومنازل في جدرانه ويقال أن الوادي يعود إلى العصر الساساني.

السیاحة في حدیقة الفواكه الحجریة: وهذه الحدیقة تعتبر واحدة من المعالم الخلابة في مدینة سیرجان في الجنوب الغربي من محافظة كرمان وسط البلاد وهي تتعلق برجل صم وبكم مدعو «درویش‌خان اسفندیاربور» قام بتعلیق الأحجار علی جمیع أغصان أشجار الفواكه وكان یراقبها كفواكه حقیقیة.

جل أفشان (بركان الطين): هي واحدة من العجائب الموجودة  في جابهار جنوب شرقي إيران وفي أحضان جبل «بندر تنغ»  یقع حوض يُصدر صوتاً كل بضعة دقائق وكأنه يثور كالبركان, ثم يقوم بخلق فقاعات بأحجام مختلفة لا تلبث أن تنفجر وتنشر الوحل بشكل فوضوي.

ینبوع «وقت ساعة»: یقع في مدینة «دورود» بمحافظة لرستان غرب إيران وهذا الینبوع تم تسمیته بوقت ساعة لأن میاهه تنقطع وتجري في فترات خاصة وبشكل طبیعي تماما .

«وادی الأشباح» أو «وادي كول خرسان»: یعتبر وادیا جمیلا في مدینة دزفول. تغطی الأشجار الكثیفة مدخل الوادی وتجري فیه المیاه الدائمة والشلال أیضا وتتلاقی الجدران الجانبیة للوادي في بعض الأحیان وهو یجد مساره إلی نهر دز ویمكن الوصول إلی البر عبر قارب.

غابة تصرخ: في قریة «سربرج» بمدینة طرقبه في مشهد توجد غابة كثیفة تسمع منها الأصوات الرهیبة عند الظلام ومصدرها لیس من الواضح بعد ویعزي بعض السكان الأصوات إلی الجراد الذي غزا الغابة.

ينبوع «بابا غرغر»: وهو ینبوع یقع علی بعد  18 كم من شمال شرقي مدینة قروه میاه تمیل إلی الإحمرار وفي بعض الأحیان إلی الإصفرار كما تكون هذه المیاه ملونة بسبب وجود الأملاح المعدنیة وتحدیدا الكبریت ولها خاصیة علاجیة لأمراض الجلد وعسر الهضم والأمراض المعویة والإلتهاب والكساح.

 

بركان الطينبركان الطين
غابة تصرخ: غابة تصرخ:
حديقة الفواكه الحجريةحديقة الفواكه الحجرية
وادي الاشباحوادي الاشباح
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ العالم
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1675 sec