رقم الخبر: 185625 تاريخ النشر: كانون الثاني 24, 2017 الوقت: 14:39 الاقسام: ثقافة وفن  
وفاة القارئ والمبتهل المصري «الشيخ محمد المهدي شرف الدين»

وفاة القارئ والمبتهل المصري «الشيخ محمد المهدي شرف الدين»

توفي الشيخ محمد المهدي شرف الدين، القارئ والمبتهل بإذاعة القرآن الكريم عن عمر يناهز الـ50 عاماً في منزله بمحافظة «الشرقية» المصرية.

أن الشيخ محمد المهدي شرف الدين، من مواليد 23 سبتمبر عام 1976، بقرية النعامنة، التابعة لمركز منيا القمح، بمحافظة الشرقية، ونظراً لضعف بصره فقد عُهِدَ به والده إلى الشيخ فكري السقا؛ ليلقنه كتاب الله تعالى، وأحكامه، وهو ما أتمه «شرف الدين» في سن التاسعة.

كما التحق بمعهد السعديين الأزهري بالمرحلة الإعدادية، بعد امتحانه في القرآن الكريم، وأحكامه، ولجمال صوته وحسن تلاوته، شجعه كبار عائلته على الإنطلاق في طريق القرآن، وكان «شرف الدين» في صباه يقرأ القرآن في المآتم بالقرى والنجوع، ثم قرأه في حضور كبار المشايخ والقراء، حتى وصلت شهرته لجميع محافظات الوجه البحرى.

والتحق الشيخ محمد المهدي شرف الدين، بإذاعة القناة كمبتهل ثم كقارئ، وفي هذه الأثناء عين بوزارة الأوقاف المصرية كمقيم للشعائر الدينية بمساجدها، حتى أصبح مقيم شعائر الجامع الأزهر الشريف بالقاهرة.

وشجعه أساتذته للالتحاق بإذاعة القرأن الكريم، وبالأخص الشيخ أحمد محمد عامر، والشيخ محمد محمود الطبلاوي، والشيخ أحمد عيسى المعصراوي؛ ليلقى كوكبة من الممتحنين الأكفاء منهم الشيخ عبد الحكيم عبد اللطيف، والشيخ أبو العينين شعيشع، والشيخ فرج الله الشاذلي، وعبر الاختبارات بجدارة؛ ليصبح الشيخ محمد على مهدى شرف الدين، قارئاً بإذاعة القرأن الكريم.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ايكنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1717 sec