رقم الخبر: 187188 تاريخ النشر: شباط 12, 2017 الوقت: 18:59 الاقسام: محليات  
بهرام قاسمي: بإمكان طهران الدخول في حوار مع السعودیة

بهرام قاسمي: بإمكان طهران الدخول في حوار مع السعودیة

* إيران لا تعیر لكلام ترامب أهمّیة كبیرة لمعرفتها الجيدة بالسياسات الأميركية

أكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، أن بإمكان طهران الدخول في حوار مع السعودیة إن قررت التعويض عن الأخطاء التي ارتكبتها في الماضي، مشدداً على أن إيران لا تعیر لمثل كلام ترامب أهمّیة كبیرة ولایتملّكها أيّ شعور بالقلق منه لمعرفتها الجيدة بالسياسات الأميركية وذلك على مدار 38 عاما.
وفي لقاء خاص مع قناة العالم الإخبارية لبرنامج (من طهران) لفت بهرام قاسمي إلى أنه لم یمض وقت طویل علی استقرار الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترامب في البیت الأبیض وتشكیل إدارته، الإنتخابیة، وعلی عكس أسلافه، طرح مواضیع مثیرة للجدل.
* الدول الأوروبیة لدیها قلق جدّي حيال هذا الوضع
ولفت المتحدث باسم جهاز الدبلوماسية الإيرانية إلى أنه قد تبلور وضع جدید في البیت الأبیض وفي أميركا ترك آثاره في الكثیر من نقاط العالم.
وأشار إلى أن الدول الأوروبیة بات لدیها قلق جدّي حيال هذا الوضع، وقال: هي لربّما تنتظر وتتابع من خلال سیاسة الانتظار، وأعتقد أنّ هذه الدول بحاجة إلی الوقت كي تصل إلی وضع واضح في علاقاتها مع أميركا.
* الدبلوماسية الإيرانية تجاه أوروبا مبنیة علی التوازن
وأكد أن الدبلوماسية الإيرانية: مبنیة علی أسس متوازنة مع الدول الأوروبیة علی جمیع الصُعد السیاسیة والاقتصادیة والثقافیة، وسوف نستمر علی هذا المنوال، ولكن هذا لا یعني أنّنا سوف نستفید من دول أخری في مواجهاتنا مع بعض الدول ونستند إلیها، نحن نعتمد علی أنفسنا وقدراتنا.
* مواقف السعودية تجاه إيران تندرج تحت عدم الإلمام الكافي بحقیقة أوضاع المنطقة
وفي جانب آخر من اللقاء وفي الشأن السعودي لفت الناطق باسم الخارجية إلى أن مواقف السعودیة تّجاه الجمهوریة الإسلامیة خلال الفترة الأخیرة كانت ولاتزال كما هي ولم تتغیّر، وقال إن: هذه المواقف ربّما یمكننا أن نضعها تحت عنوان الجهل وعدم الإلمام الكافي بحقیقة الأوضاع في المنطقة والجمهوریة الإسلامیة في إیران.
* قد تكرر الإمارات سیاسات السعودیة لإملائها علی المنطقة
وفي إشارة إلى تحالف الإمارات مع السعودية قال قاسمي: لا یُتوقّع الكثیر من الإمارات لأسباب، منها أنّها حلیفة السعودیة ویمكنها القیام بتكرار سیاسات السعودیة وإملاء ارادتها علی الآخرین في المنطقة.
* علاقاتنا طیّبة مع الكويت وتسير نحو الأفضل
وفیما یخصّ زیارة وزیر الخارجیة الكویتي إلى طهران، قال بهرام قاسمي: لدینا علاقات طیّبة مع الكويت بشكل عام، وإن شاء الله ستكون لدینا علاقات أفضل معها أیضاً، فقد كانت هذه الزیارة ردّاً علی زیارة الدكتور ظریف للكویت في العام الماضي.
وفيما أكد أن وزیر الخارجیة الكویتي قد حمل رسالة من أمیر بلاده للرئیس روحاني، أوضح: نحن نظرنا إلی هذه الزیارة أكثر من كونها تأتي في إطار العلاقات الثنائیة بین البلدین، وقد تحدّثنا كثیراً في المجالات السیاسیة والإقتصادیة والثقافیة، وكیف یجب أن تكون علیها العلاقات الثنائیة في المستقبل.
وأكد أن سیاسة إيران المبدئیة مرتكزة على أن تكون لنا علاقات عادلة ومتوازنة مع جمیع دول العالم والدول الجارّة، ویُعتبر جیراننا علی رأس أولویات سیاساتنا الخارجیة وكذلك الدول الإقلیمیة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1776 sec