رقم الخبر: 187963 تاريخ النشر: شباط 20, 2017 الوقت: 13:58 الاقسام: سياحة  
«طاق بستان» في كرمانشاه.. معلم أثري على سفح جبل (1-2)
نقوش ولوحات حجرية بارزة تعود الى العصر الساساني

«طاق بستان» في كرمانشاه.. معلم أثري على سفح جبل (1-2)

في ضواحي مدينة كرمانشاه مركز محافظة كرمانشاه، يقع معلم «طاق بستان» الأثري على سفح جبل بهذا الاسم وعلى مقربة من نهر ماء يجري في شمال شرقه. لطاق بستان، ايوانان صغير وكبير. الايوان الصغير يتراءى في الجانب الأيسر من نقش «اردشير الثاني» الحجري، فيما الايوان الكبير يقع في الجهة اليسرى من الايوان الصغير

طاق بستان عبارة عن مجموعة نقوش ولوحات حجرية بارزة تعود الى العصر الساساني، (أي في القرن الثالث للميلاد) وتتمتع بقيمة فنية تاريخية عالية.

نحتت على طاق بستان، نقوش بارزة ولوحات حجرية بالخط الفهلوي تعود الى تتويج كل من خسرو برويز واردشير الثاني وشاهبور الثاني وشاهبور الثالث.

الى ذلك، أدى وجود الجبل ونهر الماء في هذه المنطقة، إلى تحول موقع طاق بستان الى متنزه خلاب يسحر القلوب منذ أمد بعيد الى يومنا هذا.

لقد اختار الملوك الساسانيون في بادئ الأمر، مناطق قريبة من تخت جمشيد في محافظة فارس جنوب ايران، لنحت تماثيل عنهم، غير أن الملك اردشير الثاني والملوك الذين جاؤوا من بعده، اختاروا موقع طاق بستان الذي كان على طريق الحرير ويتمتع بطبيعة خضراء ونضرة ووفرة الماء.

في مجموعة طاق بستان، يوجد نقش حجري لمنطقة صيد ملكية يعدّ أول لوحة حجرية في العالم تمّت فيها مراعاة المبادئ والأصول الخاصة بفن الرسم، اذ نشاهد نقشاً للملك خسرو برويز وهو يركب جواده المسمى بـ«شبديز»، حيث يتصور المرء أن هذا النقش نحته الفنان على الصخرة من على لوحة رسم.

الى ذلك، تتراءى في طاق بستان، نقوش تصور عدداً من النساء الموسيقيات، وهن يعزفن على القيثارة وآلات النفخ الموسيقية.

وفي جانب آخر من طاق بستان، هناك نقش يصور مشهد صيد خنزير وحشي، يعتبر من روائع فن النقش الحجري استعراضاً، ويشبه هذا النقش فن الرسم على الجدران.

اما في الجانب الأيمن من الايوان الصغير، يوجد نقش حجري يصور مشهد تتويج اردشير الثاني ملكا ساسانياً تاسعاَ يجلس على العرش. الملك اردشير الثاني في هذا المشهد واقف ويتوسط النقش جسمه. يمسك الملك بيده اليسرى مقبض السيف وبيده اليمنى يأخذ حلقة موشحة مدورة من أهورامزدا. هذا الملك الساساني له عينان كبيرتان وحاجبان بارزان. لحيته مجعدة وشعر رأسه الكثيف مسندل على كتفيه. كما يرتدي الملك اردشير الثاني في هذا المشهد، قرطاً وقلادة وسواراً. أما قرطه على شكل حلقة مدورة يتدلى منه شيء مدور. هذا ويتراءى عقد من اللؤلؤ الكبير يزين قلادة الملك.

 

 

طاق بستان في كرمانشاهطاق بستان في كرمانشاه
طاق بستان في كرمانشاهطاق بستان في كرمانشاه
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2229 sec