رقم الخبر: 189964 تاريخ النشر: آذار 19, 2017 الوقت: 17:56 الاقسام: اقتصاد  
مساعد وزير النفط يتوقع زيادة بنسبة 800 ألف برميل في صادرات النفط الايراني إلي أوروبا

مساعد وزير النفط يتوقع زيادة بنسبة 800 ألف برميل في صادرات النفط الايراني إلي أوروبا

قال مساعد وزير النفط 'علي كاردر' ان منسوب صادرات النفط الايراني الي اوروبا يبلغ حاليا 500 ألف برميل يوميا؛ مشيرا الي الخطط التي وضعتها الوزارة للارتقاء بهذا الحجم وصولا إلي 800 ألف برميل في غضون الشهرين القادمين.

قال مساعد وزير النفط 'علي كاردر' ان منسوب صادرات النفط الايراني الي اوروبا يبلغ حاليا 500 ألف برميل يوميا؛ مشيرا الي الخطط التي وضعتها الوزارة للارتقاء بهذا الحجم وصولا إلي 800 ألف برميل في غضون الشهرين القادمين.
وفيما اشار الي المشاريع المقترحة من قبل شركات روسية وألمانية وفرنسية ويابانية فيما يخص (تطوير) حقل آزادكان النفطي (جنوب)، اكد كاردر 'إن الشركات المقاولة هي التي تدفع تكاليف دراسة الحقول وإن لم تؤد مذكرات التفاهم الموقعة إلي ابرام اتفاقية فإننا لن ندفع اي مبالغ للشركة المقاولة التي قامت باجراء الدراسات حول الحقول النفطية'.
ولفت مساعد وزير النفط، الي استلام دراسات فنية من شركة 'بترومينا' الاندونيسية، والروسية ' لوك اويل' لحقل 'آب تيمور' النفطي، ومن الشركة اليابانية 'اينبكس' والفرنسية 'توتال' لحقل آزادكان الجنوبي النفطي، والشركة الألمانية ' فينترسهل' لحقل 'بند كرخه' النفطي؛ مضيفا، كما سلمت شركة توتال نتائج دراساتها للوحدة 11 من حقل بارس الجنوبي الغازي.
وفي جانب اخر من تصريحاته اشار مساعد وزير النفط الايراني الي حصول زيادة بنسبة أربعة ملايين برميل في انتاج النفط الايراني بنهاية شهر فروردين (20 أبريل/نيسان) القادم.
وبشان العائدات النفطية، قال ان ايران لا تواجه أي مشكلة في نقل الأموال الناجمة عن بيع النفط الي البلاد؛ لافتا في ذات السياق الي بقاء قسم من العائدات النفطية لدي الهند، وقال ان الهنود تعهدوا بتسديد كافة الديون المتبقية حتي نهاية شهر مارس/آذار الحالي.
و حول دعم فرنسا لتوقيع عقد شركة توتال مع إيران اوضح كاردر قائلا 'بحسب علمي'، فقد طمأنت الحكومة الفرنسية شركة توتال انها ترحب باستثماراتها في إيران.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1683 sec