رقم الخبر: 191412 تاريخ النشر: نيسان 17, 2017 الوقت: 16:34 الاقسام: دوليات  
الشبح الأميركية في أوروبا لـ"ردع" روسيا

الشبح الأميركية في أوروبا لـ"ردع" روسيا

وصل إلى بريطانيا قبل أيام أسطول من الطائرات الأميركية المقاتلة من طراز F-35، المعروفة باسم الشبح، وذلك للمرة الأولى، إذ من المقرر أن تشارك في تدريبات ينظمها حلف شمال الأطلسي بهدف "ردع" روسيا.

وهبطت الطائرات في قاعدة للقوات الجوية الملكية في لاكنهاث في المملكة المتحدة السبت الماضي، بعد انطلاقها في رحلة من قاعدة هيل الجوية للقوات الأميركية بولاية يوتا.

ويأتي هذا التحرك الأميركي وسط توتر في العلاقات بين واشنطن وموسكو على خلفية الحرب في سوريا وكذلك الأزمة في أوكرانيا، في وقت وصف الرئيس الأميركي دونالد ترامب علاقات بلاده مع روسيا بأنها "في أدنى مستوى لها".

ويبعث إرسال طائرات الشبح الأميركية إلى بريطانيا رسالة طمأنة للحلفاء الأوروبيين في مواجهة تزايد التدخل الروسي في القارة، على الرغم من أن عددا قليلا من البلدان تستخدم هذا النوع من الطائرات كجزء من أسطولها الجوي.

ونقلت وسائل إعلام أميركية عن الجنرال تود د. وولترز، قائد طيران الولايات المتحدة، قوله إن "من المهم أن نجري تدريبات مع شركائنا من أجل رفع كفاءة قواتنا المشتركة للدفاع عن سيادة الدول المتحالفة معنا".

وأطلق الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما برنامج طائرات الشبح بمليارات الدولارات، لإظهار الدعم لحلفائه الأوروبيين بعد ضم روسيا شبه جزيرة القرم في أوكرانيا عام في عام 2014.

وتطمح أميركا من وراء نشر طائرات الشبح في أوروبا في أن تساعدها هذه الخطوة لإقناع دول أوروبية للحصول على هذا الطرز من الطائرات. ومن بين الدول التي تخطط لذلك بريطانيا وإيطاليا والنرويج وبلجيكا والدنمارك وتركيا.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3028 sec