رقم الخبر: 191729 تاريخ النشر: نيسان 21, 2017 الوقت: 17:31 الاقسام: عربيات  
بغداد تحتجّ رسمياً وتستدعي السفير التركي.. ودعوات الى قطع العلاقات مع أنقرة
على خلفية وصف أردوغان الحشد الشعبي بـ (منظمة إرهابية)

بغداد تحتجّ رسمياً وتستدعي السفير التركي.. ودعوات الى قطع العلاقات مع أنقرة

*القوات العراقية تشن هجوماً واسعاً في الجانب الغربي للموصل *تحرير حي النصر في الساحل الايمن من الموصل *مقتل مسؤول التفخيخ لداعش بأيمن الموصل *الدواعش يستهدفون زوّار الإمام الكاظم (ع) *التحالف الوطني يرفض انفصال الأكراد.. والبارزاني يؤكد

بغداد / نافع الكعبي: توالت ردود الفعل العراقية، المنددة بتصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، والتي وصف فيها الحشد الشعبي بـ (المنظمة الإرهابية) والمدعومة من قبل برلمان العراق، وسط مطالبات برلمانية بقطع العلاقة نهائياً مع تركيا، فيما أعلن مسؤولون عسكريون في وزارة الدفاع العراقية، الجمعة، عن بدء قوات مشتركة بتنفيذ هجوم واسع، بغطاء جوي دولي، استهدف أحياء عدة يسيطر عليها تنظيم داعش في الجانب الغربي لمدينة الموصل، والتي دخلت المعارك فيها شهرها السابع على التوالي.
وأعلنت وزارة الخارجية العراقية، الخميس، استدعاءها السفير التركي لدى بغداد على خلفية تصريحات الرئيس التركي ، رجب طيب اردوغان تجاه الحشد الشعبي.
وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية، احمد جمال، في بيان مقتضب: ان وزارة الخارجية قررت استدعاء السفير التركي لدى بغداد لتسليمه مذكرة احتجاج رسمية بخصوص التصريحات الاخيرة للرئيس التركي تجاه الحشد الشعبي".
* مكتب العبادي: الحشد الشعبي تشكيل وطني عراقي
وابدى المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي استغرابه من تصريحات اردوغان ، مؤكداً في بيان له, ان" هيئة الحشد الشعبي شأن داخلي ولايجوز التدخل به, وهو تشكيل وطني عراقي، انطلق استجابة لفتوى المرجع الديني الاعلى سماحة آية الله العظمى السيد علي السيستاني (دام ظله)، اذ ساهم الى جانب القوات العراقية بتحرير الاراضي العراقية وتحقيق الانتصارات على عصابات داعش الارهابية.
واكد البيان على، ان" العراق دولة ذات سيادة وقانون الحشد الشعبي جعله قوة تابعة للدولة العراقية وتحت سيطرتها ، وهذه القوة تدين بالولاء للعراق وشعبه وليس لأية دولة اخرى وتتبع اوامر القائد العام للقوات المسلحة .
* المالكي: التصريحات تعبر عن عداء عميق للشعب العراقي
من جانبه، رد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الجمعة، على تصريحات أردوغان تجاه الحشد الشعبي، وعدها تدخلاً "سافراً" في شؤون العراق.
وقال المالكي في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" واطلعت عليها وسائل إعلام: إن تصريحات أردوغان والمسؤولين الأتراك ضد الحشد الشعبي تعبر عن عداء عميق للشعب العراقي وتدخل سافر في شؤونه". وأضاف المالكي، أن "الحشد الشعبي عراقي من أبناء هذا الشعب العظيم ولا نسمح لأحد المساس به".
* الحشد الشعبي: اردوغان يشعر بالهستيريا من انتصاراتنا
بدوره، أكد القيادي في الحشد الشعبي كريم النوري، الخميس، ان اردوغان "يتخبط ويشعر بالهستيريا" من الوضع في العراق والانتصارات التي يحققها الحشد الشعبي والقوات الامنية، معتبراً أن حلم "الدولة العثمانية" امامه عائق صعب وهو الحشد.
* صادقون: تحرير تلعفر هو ردنا على وقاحة اردوغان
من جهته، اعتبر رئيس كتلة صادقون النيابية الجناح السياسي لعصائب اهل الحق حسن سالم، الخميس، ان تحرير قضاء تلعفر سيكون هو الرد على "وقاحة" اردوغان التي اتهم بها الحشد الشعبي بـ"الارهاب"، مشيرا الى ان تجربة الحشد هي تجربة "نادرة اغاضت صنيعة الصهاينة".
وقال سالم في حديث لـ السومرية نيوز: إن الانتقائية التي تتعامل بها الامم المتحدة ومجلس الامن في اتخاذ القرارات ومحاسبة الجماعات الارهابية ومن يدعمها جعلت اردوغان وغيره من ذيول الصهاينة يتطاولون على الشعوب ويقتلون الابرياء في العراق وسوريا من خلال اذرعهم الارهابية"، مبينا ان "مجلس الامن الذي يحاسب سوريا ويلقي عليها التهم باستخدام السلاح الكيماوي يغض النظر عن ضرب داعش للابرياء في نينوى وبنفس الاسلحة".
* دولة القانون والتحالف الوطني يطالبان بقطع العلاقة مع تركيا
من جانبها، وصفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، الجمعة، أردوغان بأنه دكتاتور منبوذ داخلياً ودولياً، معتبرة أنه يدعم الإرهاب بشكل علني ، داعية وزارة الخارجية الى قطع العلاقة نهائياً مع تركيا.
وقالت أن هذا الشخص باتت أجنداته في العراق وسوريا مفضوحة وواضحة تماماً، فهو يدعم الإرهاب بشكل علني دون أي خجل وهو على اتصال مباشر بقيادات داعش في المنطقة وهو الذي يرسم خارطة تحركاتهم ويدعمهم بشكل مباشر إذا تطلب الأمر، مبينة استغرابها من الصمت الدولي تجاه دعم أردوغان اللا محدود للدواعش.
من جانبه أدان التحالف الوطني تصريحات اردوغان ودعا الى لجم التدخلات الأجنبية في الشأن العراقي.
* كتلة المواطن تدعو اردوغان للكف عن "ضجيجه"
ودعا نائب عن كتلة المواطن، الجمعة، اردوغان لأن يكف عن "ضجيجه" والاهتمام ب‍تركيا و"الاستفادة" من التجربة الديمقراطية في العراق. وقال النائب محمد المسعودي في بيان: ندعو الرئيس التركي لأن يكف عن ضجيجه وان يهتم بتركيا وشعبها ويسهم بتحسين امنهم ووضعهم الاقتصادي، لا أن يملأ السجون بمعارضيه، وان يلملم مشاكله ويجعل تركيا تنعم بالامن والامان".
* كتلة بدر: اردوغان سيدفع الثمن عاجلا ام آجلا
بدوره، اكد النائب عن كتلة بدر النيابية حنين القدو، الخميس، ان تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان تجاه الحشد الشعبي لايمكن السكوت عنها، مشيرا الى ان سياسات اردوغان العدوانية مازالت مستمرة وسيدفع ثمنها عاجلا ام آجلا، فيما دعا وزارة الخارجية لاستدعاء السفير التركي وتبليغه برسالة احتجاج ورفض تصريحاته الاخيرة.
ودعا قدو وزارة الخارجية الى "اتخاذ موقف اكثر قوة وحزم تجاه تلك التدخلات السافرة من قبل تركيا ، معتبرا ان "اردوغان يسعى لزج جيشه في معارك ومحارق خارجية لابعاد شبح الازمات الداخلية التي تعصف به خلال الفترة الاخيرة".
* التحالف الوطني يرفض انفصال الأكراد عن العراق
رفض التحالف الوطني مضي إقليم كردستان بإجراءات الاستفتاء على الاستقلال عن العراق، وأعلن أن إسرائيل وحدها ستعترف بدولة كردية، فيما جدد رئيس الإقليم مسعود بارزاني عزمه على إجراء الاستفتاء، على رغم الاعتراضات.
وأكد رئيس التحالف عمار الحكيم معارضة «الخطط الكردية للاستقلال عن العراق بعد هزيمة داعش». وأضاف في تصريحات من القاهرة نقلتها وكالة «رويترز»: إذا حدث الاستفتاء فإن ذلك سيكون من جانب واحد». وأضاف: نعتقد أن سياسة الحقائق المنجزة (الأمر الواقع) وترسيم الحدود بالدم لم تنجح في أي بلد في العالم ولن تحقق نتائج جيدة في العراق»، مشيراً إلى تلقي الحكومة «تأكيدات أميركية بالحفاظ على وحدة البلاد». وتابع أنه اقترح خلال لقائه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى الثلاثاء الماضي «استضافة اجتماع إقليمي لإيجاد خطط مشتركة تمهيداً لإنهاء الصراع الطائفي المستعر منذ عام 2011». وأوضح أن «الاجتماع الذي سيضم العراق وإيران وتركيا والسعودية ومصر سيسعى إلى تحديد مجالات نفوذ كل منها وكذلك مجالات التعاون ضد الإرهاب».
من جانبه، أعلن بارزاني أنه ماض في إجراء الاستفتاء على الاستقلال، وأن «هناك أطرافاً معينة (لم يسمها) تعمل على ذلك». وقال خلال مؤتمر صحافي مع وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل: لقد تقرر إجراء الاستفتاء، وتعمل الأطراف المعنية على تحديد مراحل هذه العملية، وأعتقد أن الذين لديهم انتقادات على الاستفتاء لم يفهموا الوضع جيداً حتى الآن، فنحن نريد إيصال رأي الشعب الكردستاني إلى العالم أجمع، وسنناقش ونتحاور مع الحكومة الاتحادية ومع كل الأطراف الأخرى، فالوصول إلى فهم بعضنا بعضاً يصب في مصلحة الشعبين الكردي والعربي وكل الشعوب في المنطقة».
* الحكيم يصل الى تونس قادما من القاهرة
وصل رئيس التحالف الوطني عمار الحكيم، الجمعة، الى تونس بعد اختتام زيارته الى القاهرة، ومن المقرر أن يلتقي كبار المسؤولين التونسيين لبحث القضايا الثنائية بين العراق وتونس.
* هجوم واسع للقوات العراقية في الجانب الغربي للموصل
ميدانياً، اعلن قائد عمليات قادمون يانينوى، الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله "ان قطعات مكافحة الارهاب حررت حي النصر في الساحل الايمن من مدينة الموصل ورفعت العلم العراقي فوق مبانيه بعد تكبيد العدو خسائر بالأرواح والمعدات.
وأعلن مسؤولون عسكريون في وزارة الدفاع العراقية، الجمعة، عن بدء قوات مشتركة بتنفيذ هجوم واسع، بغطاء جوي دولي، استهدف أحياء عدة يسيطر عليها تنظيم داعش في الجانب الغربي لمدينة الموصل، والتي دخلت المعارك فيها شهرها السابع على التوالي.
وقال العميد الركن محسن جواد الطائي، من قيادة عمليات الجيش العراقي، في تصريح صحافي: إنّ القوات المشتركة باشرت، فجر الجمعة، بهجوم واسع على أحياء باب الطوب وباب البيض وأجزاء من حي الثورة، وسط الساحل الأيمن (الغربي) لمدينة الموصل". وأوضح: أنّ مقاتلات التحالف الدولي تشارك في دعم المعارك، من خلال عمليات قصف مكثفة على مواقع وتحصينات "داعش".
في غضون ذلك، ذكرت مديرية الاستخبارات العسكرية، أنّ القوات العراقية تمكّنت من قتل أربعة قادة في تنظيم داعش، يحملون الجنسية الروسية.
وأوضحت المديرية، في بيان، أنّ قادة "داعش"، قتلوا بقصفٍ جوي لطيران التحالف الدولي في حي الصحة بالساحل الأيمن للموصل، مشيرة إلى مقتل أحد المسؤولين العسكريين في التنظيم، المدعو أبو مريم الحديدي، خلال القصف.
* مقتل دواعش وتدمير آليات مفخخة وتفكيك عبوات بالموصل
وفي السياق، أعلنت الشرطة الاتحادية، الجمعة، عن مقتل 14 عنصرا من تنظيم "داعش" وتدمير ثمانية آليات مفخخة وتفكيك 55 عبوة ناسفة في حي الثورة بالساحل الايمن من الموصل، فيما اكدت مقتل مسؤول التفخيخ بالتنظيم وثلاثة من مرافقيه في الموصل.
واضافت: أن قوات لاتحادية تمكنت من قتل الارهابي ابو عبدالرحمن الروسي مسؤول التفخيخ مع ثلاثة من مرافقيه من جنسية آسيوية في حي الزنجيلي بالموصل".
وأعلن قائد الشرطة الاتحادية، أمس الجمعة، عن تحرير فتاة ايزيدة كانت مختطفة لدى تنظيم "داعش" في حي التنك غربي الموصل.
* الحشد الشعبي يضبط مخبأ هاونات شمال شرقي ديالى
من جهة أخرى، اعلن لواء 110 في الحشد الشعبي بديالى، الجمعة، عن ضبط مخبأ هاونات شمال شرقي المحافظة، فيما أكد استمراره في تعقب خلايا "داعش" وتعزيز امن المناطق المحررة في المحافظة.
* الدواعش يستهدفون زوار الامام الكاظم (ع)
الى ذلك، أعلنت قيادة عمليات بغداد، الجمعة، عن قتل انتحاري يرتدي زي الشرطة ويقود دراجة مفخخة جنوبي العاصمة، مشيرة الى أن الانتحاري حاول استهداف الزوار المتوجهين الى مدينة الكاظمية.
وقال المتحدث باسم عمليات بغداد العميد سعد معن في بيان: تم تشكيل فريق عمل خاص من قسم استخبارات الفرقة الاولى شرطة اتحادية وشعبة استخبارات اللواء الاول، ومن خلال المتابعة ونصب كمين محكم تم قتل ارهابي انتحاري يرتدي زي الشرطة الاتحادية يقود دراجة نارية مفخخة في طريق شاخة 9 باتجاه سيطرة اللج جنوبي بغداد، حيث تم استدعاء الجهد الهندسي الذي عمل على تفكيك الدراجة النارية وكانت تحتوي على نترات وقنابر هاون ومواد اخرى متفجرة".
وشهدت بغداد، اصابة اربعة من الزوار المتوجهين لاحياء ذكرى استشهاد الامام الكاظم "ع" بانفجار عبوة ناسفة بمنطقة السيدية جنوبي العاصمة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7407 sec