رقم الخبر: 192073 تاريخ النشر: نيسان 26, 2017 الوقت: 14:24 الاقسام: مقابلات  
غاسيا كلوكيان: السينما حوار مشترك بغض النظر عن الرأي والثقافة والدين
في حوار مع مديرة «ايكلز فيلمز» على هامش مهرجان فجر السينمائي

غاسيا كلوكيان: السينما حوار مشترك بغض النظر عن الرأي والثقافة والدين

استضاف مهرجان فجر السينمائي الدولي بدورته الخامسة والثلاثين ضمن الأقسام التنافسية وغير التنافسية 350 ضيفا أجنبيا من 5 قارات من عشاق الأفلام والسينما وصناعها وطلاب فروعها ومن بين هذه الدول شاركت 24 دولة اسلامية و23 دولة أوروبية و6 دول افريقية.

وانطلقت الدورة الخامسة والثلاثون لمهرجان فجر السينمائي الدولي يوم الحادي والعشرين من ابريل/نيسان وتستمر حتى الثامن والعشرين منه، وهذه هي المرة الثالثة التي يقام فيها القسم الدولي للمهرجان بشكل منفصل ويتولى رضا مير كريمي أمانة هذه الدورة من المهرجان.

وقد انتهزت الوفاق فرصة في هذا المهرجان للقاء ببعض المشاركات فيه حيث تناول الحوار مع غاسيا كلوكيان مديرة التسويق لشركة «ايكلز فيلمز» اللبنانية:

 قالت غاسيا كلوكيان في بداية حوارها بأن شركتها تعتزم ان تتعاون مع منتجي الأفلام في السينما الإيرانية.

واضافت السيدة غاسيا كلوكيان ان شركتها ايكلز فيلمز حضرت في سوق فيلم مهرجان فجر السينمائي الدولي الخامس والثلاثين لتتعرف على نتاجات من الأفلام الإيرانية كي تختار ما تفضله للعرض في بلادها، موضحة ان شركتها لم يسبق ان جربت التعاون مع شركات إيرانية للأفلام.

وأكدت ان لكل دولة ذوقا خاصا لأنواع محددة من الأفلام، وقالت ان الشعب اللبناني يهتم أكثر بأفلام الأكشن والكوميديا وقليلاً بالأفلام الرومانسية أيضا، ويهتم معظم الشعوب في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج الفارسي ، بأفلام الرعب.

وتابعت كلوكيان ان شركتها تعمل أساسا في مجال توزيع وإنتاج الأفلام في لبنان والشرق الأوسط وانها تبتاع أفلاما معظمها الأكشن من هوليوود وتقوم بتوزيعها في كل من لبنان، ودول عربية في الخليج الفارسي ومصر والإمارات.

وأوضحت المديرة ان شركة «ايكلز فيلمز» تنشط  وتساهم أيضا في إنتاج الأفلام والمسلسلات التلفزيونية في لبنان وسورية ومصر ومنتوجات مشتركة في هذه الدول.

وقالت ان الجمهور اللبناني الذي كان يرغب سابقاً في الأفلام المصرية، لا يفضلها حالياً، فقررت شركتنا ان تبرمج وتجرب أفلاماً إيرانية التي لم يكن الشعب اللبناني مألوفاً بها ولا يعرف الكثير عن الأفلام والسينما الإيرانية وفي الواقع هناك عرض قليل جداً من الأفلام الإيرانية في سينما لبنان.

وأكدت غاسيا كلوكيان: ان الناس في لبنان لا يزالون - بل وأكثر من السابق- يذهبون  إلى صالات السينما، لمشاهدة الأفلام، خاصة الأفلام المحلية، فتضاعفت شركتنا إنتاج الأفلام على مر السنين حيث كان لبنان يعرض فقط عشرة أفلام في السنة قبل عشر سنوات ولكن الآن يعرض كل أسبوع فيلما جديدا في دور عرض البلاد.

وقالت غاسيا كلوكيان انها سعيدة جدا بحضورها المهرجان واكدت بانها اول مرة تشارك في هذا المهرجان وهو مهرجان عظيم جدا ولم تر مثيله ابدا وقد شكرت الجمهورية الاسلامية الايرانية على استقبالها الرحب والجميل.

مؤكدة ان السينما هي حوار مشترك بغض النظر عن الرأي والثقافة والدين وابدت عن عقيدتها بان السينما لا يجب أن تشارك في قضايا أخرى بما في ذلك السياسة وما يشابهها حتى تبقى نقية.

واخيرا اشكركم على هذا اللقاء واشكر الجمهورية الاسلامية والشعب الايراني لانه بالفعل يدعم الشعب اللبناني في كل المجالات مقاومة وشعبا ونحيي الشعب الايراني على تحيته للشعب اللبناني وعلى استقباله الجميل حيث لقيت استقبالاً رائعاً لم اكن اتوقعه، انني احس كأني في بلدي عندما اتعامل معهم واتمنى بان احضر كل سنة في مثل هذه المهرجانات وشكرا لجريدة الوفاق على هذا اللقاء.

ويقام المهرجان في ثلاثة أقسام وهي: القسم التنافسي ويشمل سينما سعادت أو (المسابقة الدولية)، وبانوراما سنما الشرق والدول الآسيوية والإسلامية، والمهرجان الغير تنافسي، وثلاثة أقسام غير رئيسية وهي الأفلام الوثائقية والأفلام الكلاسيكية، والزيتون المنحني وهو قسم بالأفلام التي تتحدث عن سورية.

وقد شارك تسع وعشرون شركة ايرانية وتسع عشرة شركة أجنبية وتسعة وثلاثون مشترياً أجنبياً وثمانية مشترين محليين في سوق الفيلم للمهرجان.

وتجري فعاليات سوق مهرجان فجر السينمائي بحضور شركات أجنبية ومحلية في مجمع تشارسو السينمائي في العاصمة طهران.

وشاركت شركات من لبنان، عمان،  ألمانيا، اليابان، فرنسا، الكويت، سويسرا، النرويج، اسلوفاكيا، بولندا والمملكة المتحدة وتايوان وتتواجد في سوق فيلم مهرجان فجر السينمائي باعتبارها زبائن لتسوق الأفلام الى جانب شركات من لبنان، الإمارات العربية المتحدة، أفغانستان، المانيا والهند وانجلترا، النمسا، لديها جناح خاص للتسويق في سوق فجر السينمائي وتعرض منتوجاتها على الزبائن والجمهور.

وان الشركات والمؤسسات الإيرانية للأفلام لديها حضور قوي للتسويق والتسوق في سوق فيلم مهرجان فجر السينمائي الدولي وهي و«هدایت رسانه»، و«نورت فیلمیکر اسوشییشن»٬ و«مبین کیش»، و«ایرانیان آرت هاوس»٬  «قرن ۲۱»٬ و«ماهنامه فیلم»٬ «آریا صنعت تخیل»، و«هنر وتجربه»٬ و«مركز التمنية الفكرية للأطفال واليافعين»٬ و«تصویر دنیاي هنر»، و«مؤسسة الأعلام التصويرية» و«استودیو کارا فیلم»، و«شركة آسمان»، و«سینما۲۴»٬و«مركز توسعة السينما الوثائقية والتجربية»، و«الی ایمیج»٬ و«انیمیشن اشراق»٬ و«مؤسسة فارابي السينمائية»٬ و«شركة فیلمیران»٬ و«سينما الشباب»٬ و«مدیا ترید»٬ و«سوره سینما»٬ و«ستاك فیلم»٬ و...

 

 

بقلم: سهامه مجلسي  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3511 sec