رقم الخبر: 192819 تاريخ النشر: أيار 05, 2017 الوقت: 16:11 الاقسام: دوليات  
"CIA" تخطّط لاغتيال زعيم كوريا الشمالية
واشنطن تشدّد العقوبات على بيونغ يانغ

"CIA" تخطّط لاغتيال زعيم كوريا الشمالية

هدّدت وزارة أمن الدولة في كوريا الشمالية بتصفية "إراهبيي السي أي ايه" الأمريكية حتى آخر واحد منهم"، ردا على خطة لاغتيال الزعيم كيم جونغ أون باستخدام مادة كيميائية بيولوجية سامة.

من جانبه وافق أعضاء مجلس النواب الأمريكي بأغلبية ساحقة على تشريع لتشديد العقوبات على كوريا الشمالية من خلال استهداف قطاع الشحن الكوري الشمالي والشركات التي تتعامل مع الدولة المنعزلة.

وجاء التصويت يوم الخميس بأغلبية 419 صوتا مقابل اعتراض عضو واحد.

وقال مؤيدو التشريع إنه يهدف إلى توجيه رسالة قوية إلى كوريا الشمالية وسط قلق دولي من برنامجها النووي.

ويجب أن يقر مجلس الشيوخ التشريع قبل إحالته إلى البيت الأبيض ليصدق عليه الرئيس دونالد ترامب.

ورغم إحالة التشريع إلى مجلس الشيوخ لم يتضح بعد إن كان سينظر فيه ومتى.

ومن المرجح أن تؤثر أي عقوبات أمريكية جديدة على الصين أهم شريك تجاري لبيونجيانج.

وتعليقا على التشريع قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية قنغ شوانغ إن بكين تعارض استخدام الدول الأخرى لقوانينها في فرض عقوبات من جانب واحد.

وأضاف أنه مع توتر الوضع في شبه الجزيرة الكورية يجب على كافة الأطراف ممارسة ضبط النفس والكف عن استفزاز بعضها البعض لتجنب المزيد من التصعيد.

تيلرسون يحث آسيان لقطع العلاقات مع كوريا الشمالية

الى ذلك حثّ وزير الخارجية الأمريكي "ريكس تيلرسون" نظراءه في جنوب شرق آسيا على بذل المزيد من الجهد للمساعدة في الحد من تدفق المال على برامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية وعلى تقليص العلاقات الدبلوماسية معها لأقل مستوى ممكن.

ودعا تيلرسون أيضا في أول اجتماعاته مع وزراء خارجية رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) يوم الخميس كل الدول التي تتنازع السيادة في بحر الصين الجنوبي إلى الكف تماما عن بناء الجزر الصناعية والتعبئة بينما تجري محادثات تهدف إلى وضع ميثاق للسلوك البحري.

وقال باتريك ميرفي نائب وزير الخارجية الأمريكي لشؤون شرق آسيا إن تيلرسون أكد التزام واشنطن الأمني والاقتصادي إزاء المنطقة بعد الشكوك التي أثارها شعار الرئيس دونالد ترامب الانتخابي (أمريكا أولا) والانسحاب من اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادي التجاري.

وأضاف ميرفي أن تيلرسون دعا دول رابطة آسيان إلى الالتزام التام بتنفيذ عقوبات الأمم المتحدة على كوريا الشمالية التي تعمل على تطوير صاروخ نووي قادر على الوصول إلى الولايات المتحدة.

وقال للصحفيين "أظن أن بالإمكان فعل المزيد، ليس فقط في جنوب شرق آسيا... نحن نشجع اتخاذ خطوات مستمرة وجديدة في مختلف أنحاء آسيان".

وفي الأسبوع الماضي دعا تيلرسون كل الدول إلى تعليق علاقاتها الدبلوماسية مع كوريا الشمالية أو خفضها قائلا إنها تستغل المزايا الدبلوماسية في تمويل برامج الأسلحة. كما حذر من أن واشنطن ستفرض عقوبات على الشركات الأجنبية والأفراد الذين يدخلون في معاملات تجارية مع كوريا الشمالية إن لم تتحرك دولهم.

وتربط كل دول آسيان علاقات دبلوماسية بكوريا الشمالية ولدى خمس منها سفارات هناك.

وقال ميرفي: إن واشنطن لا تحض دول آسيان على قطع العلاقات رسميا لكنها تحثها على النظر في الوجود الكوري الشمالي حينما يتجاوز الأمر المتطلبات الدبلوماسية بوضوح.

كيم جونغ أون يزور موقع "المعركة الأكثر متعة"

وعلى الجانب الكوري الشمالي ذكرت وسائل الإعلام الرسمية في بيونغ يانغ، الجمعة، أن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قام بزيارة تفقدية إلى الوحدة التي قصفت جزيرة كورية جنوبية في 2010.

وكان أربعة أشخاص بينهم مدنيان قتلوا في نوفمبر 2010 عندما أطلقت كوريا الشمالية 170 قذيفة مدفعية على جزيرة يونبيونغ. وكان ذلك أول هجوم كوري شمالي على منطقة مدنية منذ الحرب الكورية (1950-1953).

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية إن كيم تفقد الوحدات العسكرية المتمركزة على جزيرتي جانغجاي ومو وقدم له عرض "للتحركات الأخيرة للعدو". وأضافت أن كيم نظر من مركز مراقبة إلى يونبيونغ و"درس خطط الضربات ضد العدو".

وكانت هذه الوحدة المتمركزة في مو مسؤولة عن ضربات 2010 التي وصفها كيم حسب الوكالة بأنها "المعركة الأكثر متعة".

وقال إن مدفعية الشمال يجب أن تبقى في حالة تأهب لكسر العمود الفقري للعدو عندما تتلقى الأمر بذلك.

حرب إعلامية بين بكين وبيونغ يانغ

نشبت بين الصين وكوريا الشمالية حرب إعلامية بعد أن حذرت بيونغ يانغ بكين من عواقب خطيرة إن هي واصلت اختبار صبرها.

تلك الحرب وجدت صدى في سيئول، حيث أشار إليها بيانان لوزارتي الوحدة والخارجية الكوريتين الجنوبيتين، وفيما سجلت الاولى أن توجيه بيونغ يانغ انتقادات بشكل مباشر إلى بكين نادرة للغاية، رأت الثانية فيها علامة على فعالية العقوبات والضغوط التي تمارس على الشطر الكوري الشمالي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1935 sec