رقم الخبر: 193611 تاريخ النشر: أيار 14, 2017 الوقت: 20:17 الاقسام: محليات  
العميد جلالي: منظمة NSA الامريكية، مصدر الهجمات السايبرية في العالم
شخص يوقف فيروس (رانسوم وير).. ويحذر: الهجمات لم تنته

العميد جلالي: منظمة NSA الامريكية، مصدر الهجمات السايبرية في العالم

* الهجوم شمل 200 ألف جهة في 150 بلدا على الأقل

اكد رئيس منظمة الدفاع المدني العميد غلام رضا جلالي، ان الهجمات السايبرية الجديدة مصدرها منظمة NSA الامريكية.
وأشار العميد جلالي الى هذه الهجمات الواسعة التي جرت في غضون اليومين الماضيين على مستوى العالم، قائلاً: إن هذه الهجمات الخبيثة التي تطالب بفدية، مصدرها منظمة NSA الامريكية واستُخدمت بشكل متعمد.
واضاف: إن هذه الهجمات شملت نحو 90 بلدا في العالم، ونظرا لسرعتها، فان مصدرها قد يكون حكومات وأجهزة استخبارات، وأضاف: ونظرا الى ان الهجمات لم تستهدف أي بلد امريكي وكون الدول الاوروبية هي التي كانت المستهدفة، فان أمريكا قد تكون المصدر لتلك الهجمات.
ونوه رئيس منظمة الدفاع المدني في ايران الى انه نظرا لعدم تحديد عدد الحواسيب التي إختُرقت من خلال هذه الهجمات، فان ايران كانت في المرتبة 15 بين الدول التي تعرضت لهذه الهجمات، حسبما ذكرت مواقع دولية تابعت الموضوع.
واشار العميد جلالي الى ضرورة اجراء تحديثات مرتبطة بنظام Windows تم انشاؤها على هيئة تصحيحات أمنية لتراقب أنظمة الامان، مؤكدا استعداد مقر الدفاع السايبيري في المنظمة لتقديم السبل الضرورية لاستعادة المعلومات المخترقة.
الى ذلك أوقع الهجوم السايبري الذي ضرب أهدافا في مختلف أنحاء العالم 200 ألف ضحية تأتي في مقدمتها شركات في 150 بلدا على الأقل وفق تأكيد مدير (يوروبول) روب وينرايت، في مقابلة مع تلفزيون (اي تي في) البريطاني.
وقال وينرايت: نقوم بعمليات للتصدي لنحو 200 هجوم سايبري سنويا ولكننا لم نواجه مثل هذا الهجوم من قبل، معربا عن خشيته من ارتفاع عدد الجهات المستهدفة عندما يعود الناس إلى عملهم الاثنين ويفتحون حواسيبهم.
هذا وذكرت صحيفة (الغارديان) البريطانية، الصادرة أمس الاحد، ان شخصا أطلق عليه لقب (أكسيدنتال هيرو) أو (بطل الصدفة) تمكن من وقف انتشار فيروس (رانسوم وير) أو (الفدية)، الذي لم يسبق له مثيل من قبل، من خلال تسجيل اسم نطاق أو (دومين) بشكل خفي في البرامج الضارة، لكنه حذر في الوقت نفسه، بأن الهجوم الالكتروني – الذي تعرضت له العشرات من دول العالم – لم ينته بعد. 
وأشارت الصحيفة – في تقرير بثته على موقعها الالكتروني، أمس – الى أن هذا الفيروس، الذي انتشر الجمعة، تسبب في فوضى كبيرة داخل المنظمات العالمية، بما في ذلك فيديكس الامريكية، وتليفونيكا، فضلا عن الخدمة الصحية الوطنية في المملكة المتحدة، حيث تم إلغاء العمليات والأشعة السينية ونتائج الاختبارات وسجلات المرضى وأصبحت غير متوفرة. 
وقال: ان انتشار هذه الهجمات الالكترونية توقف فجأة عندما تمكن باحث بريطاني يعمل في مجال الامن الالكتروني، ويغرد على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، باسم مالريتش بلوج، بمساعدة الباحث داريين هوس، من شركة (بروف بوينت) الامنية، من إيجاد (مفتاح قتل ) لإغلاق هذا البرنامج الخبيث. 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3753 sec