رقم الخبر: 197612 تاريخ النشر: تموز 09, 2017 الوقت: 20:34 الاقسام: عربيات  
العطية: مجلس التعاون انتهى
مسؤول: ميناء حمد دشن خمسة خطوط ملاحية جديدة منذ بدء الأزمة الخليجية

العطية: مجلس التعاون انتهى

* وثيقة تكشف دعم محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي للقاعدة و"داعش" * سفير قطر في إسبانيا يكشف وجود "خطة لمواجهة مباشرة مع إيران"

كشفت وثيقة مسربة من السفارة القطرية في واشنطن ومرسلة إلى وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني بتاريخ 26 أكتوبر 2016؛ عن دعم نائب ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد لبعض الشخصيات البارزة في تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

ووفقا للوثيقة، فإن نائب وزير الخزانة الأمريكية لشؤون الإرهاب والمعلومات المالية أفاد بأن الأمير السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد كانا على تواصل دائم باليمنيين “علي أبكر الحسن” و” عبدالله فيصل الأهدل ” المدرجين ضمن قائمة العقوبات الأمريكية، لعلاقتهما الوثيقة بتنظيم القاعدة.

وتضمنت الوثيقة معلومات تفصيلية عن نشاطات كلا من: عبدالله بن فيصل الأهدل وعلي أبكر الحسن لدعم تنظيمي القاعدة وداعش، والتمويل المباشر الذي قدمه رئيس الاستخبارات السعودية خالد بن علي بن عبدالله الحميدان لعلي أبكر، وذلك لشراء عتاد مجهول وتقديمه إلى داعش.

من جانبه أكّد نائب رئيس مجلس الوزراء القطري السابق على أن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي قد انتهى، مشيرا الى أن دولة قطر مستعدة للتعايش والتعامل مع كافة احتمالات الأزمة الخليجية والحصار المفروض على الدولة.

وأطلق نائب رئيس مجلس الوزراء القطري السابق عبدالله بن حمد العطية سلسلة من المواقف خلال برنامج تلفزيوني حيث أكّد أنه يعتبر من وجهة نظره الشخصية أن مجلس تعاون دول الخليج الفارسي منته عمليّا.

وبين أن دولة قطر تعلمت درسا قاسيا من الأزمة الحالية، ولكنه درس مفيد لها كيف تتعامل مع اقتصادها وأسواقها وان تعتمد على نفسها أكثر من اعتمادها على الآخرين، مؤكدا أن قطر لن تعود كما كانت وقد تعلمت للأسف ألا تثق بالذين قاموا بهذا الحصار.

وشنّ العطية هجوما على وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد خلال المؤتمر الصحفي في القاهرة وقال: "نحن لسنا صانعي بسمة، وإذا أنت حزين فهذه ليست مشكلتنا".

وقال: "القرارات التي اتخذتها دول الحصار بمقاطعة قطر اقتصاديا وبريا وجويا وبحريا هي قرارات عجيبة وانتقائية، فهم يقاطعون وفق رغباتهم وما يهمهم. إذا كنا دولة ارهابية لماذا تشترون منا الغاز، وتدفعوا لنا مئات ملايين الدولارات؟ وأضاف: نحن لا نقابل التعامل بالمثل وقد أعلنا التزامنا بعقودنا، فهذا يعبر عن مصداقيتنا".

من جانب آخر سمحت السعودية بعودة الموظفين القطريين العاملين بالأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي إلى الرياض.

ويأتي قرار السعودية بعد نحو شهر من الأزمة الخليجية، وقطع علاقاتها مع قطر، بالاتفاق مع الإمارات والبحرين.

وذكر الإعلامي القطري أحمد السليطي أن "الوضع لن يرجع مباشرة كما كان في يوم واحد"، في إشارة إلى وجود بوادر لانفراج الأزمة الخليجية.

وتابع بأنه "لا بد من الرجوع التدريجي، وإلا فقد السياسيون احترام الشعوب".

كما حذر سفير قطر لدى إسبانيا، محمد بن جهام الكواري، السبت، من أن تؤدي أزمة قطع العلاقات مع قطر إلى عسكرة الخليج( الفارسي)، فيما لفت الى وجود خطة لمواجهة مباشرة مع إيران.

وطالب الكواري المجتمع الدولي باتخاذ موقف حازم ضد ما وصفه بـ"العسكرة" ومنع الدول التي قال إنها "افتعلت" الأزمة من الاستمرار في سياستها الحالية، مشدداً على أن ما يجري مع قطر حالياً "يمكن أن يتكرر مع إحدى دول الخليج (الفارسي) مستقبلاً"، حسبما نقلت وكالة الأنباء القطرية الرسمية "قنا".

واعتبر السفير القطري أن "بعض الدول تريد الانتقام من قطر بسبب موقفها الداعم للربيع العربي.. وأن هناك خطة لإعداد مواجهة مباشرة مع إيران".

من جانبها اكدت الشركة القطرية لإدارة الموانئ، السبت، إنها أطلقت خمسة خطوط ملاحية مباشرة بين ميناء حمد وعدد من الموانئ في المنطقة وخارجها، في أقل من 20 يوماً منذ بدء الازمة الخليجية.

وذكرت وكالة "الاناضول" نقلا عن الشركة، قولها إن "الخطوط الجديدة تساهم في توفير حلول سريعة ومضمونة للمصدرين والموردين من مختلف أنحاء العالم".

وأضافت أن "إطلاق الخطوط الجديدة يهدف إلى ضمان عدم تأثر حركة السفن والملاحة البحرية والشحن، في الدولة، بالإجراءات التي اتخذتها بعض الدول المجاورة".

وأشارت الى أن "الخطوط الجديدة تربط ميناء حمد بموانئ صحار وصلالة، العمانيين، وإزمير التركي، ونافا شيفا الهندي"، دون أن يشير إلى الخامس.

* الجبير: هذه أسباب اجتماع القاهرة بشأن قطر

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إنه بحث مع نظيره الأميركي ريكس تيلرسون، خلال لقائهما على هامش قمة العشرين في هامبورغ، السبت، الأزمة مع قطر ومسائل مكافحة الإرهاب.

وقال الجبير في حديث لقناة "العربية" الممولة سعودياً: "بحثنا أزمة قطر والتدخلات الإيرانية في المنطقة ومكافحة الإرهاب"، على حد تعبيره.

وبشأن الاجتماع الرباعي للسعودية ومصر والبحرين والإمارات في القاهرة، قال الجبير إن الاجتماع كان يهدف إلى بحث الخطوات التي يمكن للدول الأربع اتخاذها "في الوقت المناسب" بعد دراسة الرد القطري مطالب الدول المذكورة المقدمة إليها.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الدوحة/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0642 sec