رقم الخبر: 197738 تاريخ النشر: تموز 11, 2017 الوقت: 15:22 الاقسام: ثقافة وفن  
مخرج عراقي: السينما الإيرانية ملتزمة وهي الأقرب للثقافة العربية

مخرج عراقي: السينما الإيرانية ملتزمة وهي الأقرب للثقافة العربية

أكد المخرج والمنتج العراقي مصطفى الشوكي، أن السينما الإيرانية هي الأقرب إلى الثقافة العربية، وهي سينما ملتزمة وتحمل هموما مشتركة.

وحول التجربة الإيرانية في سينما الطفل ومدى مسافتها عن ثقافة الطفل العربي اكد الشوكي أن إيران تشترك مع الدول الإقليمية بشكل ما، والدول العربية عموماً بالعديد من العادات والتقاليد، بالإضافة إلى رابطة الدين. وهذا الأمر بطبيعة الحال ينعكس على الجوانب الثقافية والفنية بما فيها السينما، والتجربة أثبتت نجاح السينما والدراما الإيرانيتين في عدد من البلدان العربية التي لم تقاطع إيران في هذا المجال.

وبشأن أمكانية التعاون بين إيران والعراق في سينما الطفل بيّن المخرج الشوكي أن السينما الإيرانية باعتبارها الأقرب إلى الثقافة العربية من غيرها، تجعل الانفتاح على العراق خصوصا، أمراً مهماً كونها سينما ملتزمة وتحمل هموماً مشتركة تقريبا، شخصيا عملتُ على تفعيل هذا الأمر بشكل عملي في سينما العائلة التي زرعنا ثمرتها الأولى في محافظة النجف الأشرف، وكذلك في سينما الطفل والمدرسة، حيث اعتمدتُ على ما يقارب 90% من الأفلام الإيرانية حيث تمّ التعاقد مع الشركات ذات العلاقة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ فارس
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/8736 sec