رقم الخبر: 198191 تاريخ النشر: تموز 17, 2017 الوقت: 13:37 الاقسام: رياضة  
هاميلتون يتوج نفسه ملكًا لحلبة سيلفرستون

هاميلتون يتوج نفسه ملكًا لحلبة سيلفرستون

شعر لويس هاميلتون بحب الجماهير، وكانت لديه إجابة بسيطة عن سبب ظهوره بشكل قوي على حلبة سيلفرستون في بلاده، في جائزة بريطانيا الكبرى لسباقات فورمولا 1 للسيارات، وقال السائق الفائز وقد ارتسمت على وجهه ابتسامة واثقة: "لأنني أملكها".

ولو كان هو المالك الحقيقي وليس نادي السائقين البريطانيين للسباقات، فإنه لا خوف على مستقبل السباق بعد 2019.

ويملك بطل العالم ثلاث مرات حلبة سيلفرستون، مثلما يملك روجر فيدرير، الذي حصد لقبه الثامن في بطولة ويمبلدون بعد فوز هاميلتون بقليل، ملاعب نادي عموم إنجلترا.

وانتصر السائق البريطاني للمرة الرابعة على التوالي، وهو أمر لم يسبقه إليه أي سائق آخر، في سيلفرستون، وهي المرة الخامسة إجمالًا، كما حصد مركز أول المنطلقين خمس مرات على الحلبة.

وبينما حلبة مونزا هي معقل فيراري، فإن سيلفرستون يظهر فيها جيش كبير من محبي هاميلتون، حيث تجتمع الجماهير للتعبير عن حبها.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الاخبار كوور ه
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1865 sec