رقم الخبر: 198205 تاريخ النشر: تموز 17, 2017 الوقت: 15:23 الاقسام: ثقافة وفن  
نقوش الآثار الإسلامية تنشر لأول مرة في ألبانيا

نقوش الآثار الإسلامية تنشر لأول مرة في ألبانيا

قام المركز الألباني للفكر والحضارة الإسلامية، مؤخراً، بتدشين أول كتاب ينشر نقوش الآثار الإسلامية في ألبانيا، للباحث الهولاندي الدكتور محمد توتونجو، رئيس مركز الأبحاث العالمي التركي العربي.

تم على هامش حفل التدشين، عقد ندوة افتتحها مدير المركز الألباني الدكتور رامز زكاي، بحضور شخصيات مهمة من الديبلوماسيين، وأساتذة الجامعات، والمثقفين.

وقال زكاي إن «النقوش الموجودة على معالم الثقافة الإسلامية في الأراضي الألبانية تعد جانباً مهماً للتراث الحضاري الإسلامي في ألبانيا. وهي تغطي فترة زمنية واسعة ما يقرب من خمسة قرون، بدءا من عام 1466 إلى عام 1942م، وتسلط الضوء على بعض لحظات مهمة من التأريخ الألباني».

ويكشف الكتاب الجديد الصادر باللغة الإنجليزية عن معلومات جديدة عن المحيط الألباني عن طريق دراسة بيانات النقوش العثمانية على الآثار الثقافية الإسلامية في ألبانيا.

ويحتوي الكتاب على 132 نقشاً، معظمها تم اكتشافها في الميدان. وينقسم الكتاب إلى ثلاثة أقسام، قسمين لألبانيا وقسم للجبل الأسود.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/ ايكنا
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/0206 sec