رقم الخبر: 199713 تاريخ النشر: آب 05, 2017 الوقت: 20:40 الاقسام: مقابلات  
مساعد وزير الخارجية: السياسة الخارجية للحكومة الجديدة استمرار لسياستها السابقة
التقتهم الوفاق على هامش مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس روحاني

مساعد وزير الخارجية: السياسة الخارجية للحكومة الجديدة استمرار لسياستها السابقة

* شروان الوائلي: ايران السباقة في دعم العراق بوجه الارهاب * اسامة حمدان: الدور الذي تقوم به ايران تجاه القضية الفلسطينية لا يخفى على أحد

الوفاق/خاص/مختار حداد – إلتقت صحيفة الوفاق على هامش مراسم أداء اليمين الدستورية للرئيس روحاني عدداً من المسؤولين المحليين والاجانب، حيث قال مساعد وزير الخارجية مجيد تخت روانجي: إن السياسة الخارجية للحكومة الجديدة ستكون إستمراراً لسياستها السابقة وتأتي في الصدارة تنمية العلاقات والتعاون البنّاء بشكل واسع مع الدول المختلفة كما اكد على ذلك سماحة القائد ورئيس الجمهورية خلال مراسم.

وأضاف أن الجمهورية الاسلامية تضع تنمية العلاقات مع دول الجوار على سلم اولوياتها.

وأكد ان لدى الجمهورية الاسلامية مبادئ اساسية في سياستها وهو عدم التدخّل في شؤون الآخرين الداخلية واحترام القوانين الدولية.

كما إلتقت الوفاق بمستشار الرئيس العراقي، شروان الوائلي، الذي قال: إن التجربة السابقة لحكومة الرئيس روحاني كانت في غاية الإعتدال وتم تسوية الكثير من الملفات الإقليمية وجرى حل أزمات معقدة منها التوصل الى الإتفاق النووي، مشيراً الى أن طول الحدود بين البلدين يصل الى 1300 كيلومتر و أن هناك مصلحة مشتركة بين البلدين في تأمينها   وتعزيز التبادل التجاري.

وقال أن الأنظار تتجه الى السياسية الايرانية المستكملة للسياسة السابقة برئاسة الدكتور حسن روحاني وهو رجل ينظر الى الامور برؤية وموضوعية ونأمل أن تقفز العلاقات بقفزات نوعية أكثر.

وأشار الى أن ايران كانت سبّاقة في دعم العراق بوجه الارهاب، لوجستيا وعسكرياً واستخبارياً وكان لها الدور الكبير في دحر داعش و أن الرئيس معصوم خلال لقائه الرئيس روحاني وجه الشكر للجمهورية الاسلامية.

من جهته قال اسامة حمدان، مسؤول الشؤون الدولية في حركة حماس، الذي شارك في المراسم مع وفد قيادي برئاسة عزت الرشق، عضو المكتب السياسي في الحركة: إن المشاركة تأتي في سياق العلاقات الخاصة بين الحركة والجمهورية الاسلامية وايضاً تقديراً لدور ومكانة ايران ودعمها المتواصل للقضية وللشعب الفلسطيني ومقاومته على وجه الخصوص، وأضاف: لدينا سياسة واضحة ونتعامل مع الحكومة على قاعدة دولة الجمهورية الاسلامية الايرانية معرباً عن اعتقاده بان الدور الذي تقوم به ايران تجاه القضية الفلسطينية لا يخفى على احد. معرباً عن اسفه لعدم إستطاعة رئيس حركة حماس اسماعيل هنية من تلبية الدعوة للمشاركة في هذه المراسم، مؤكداً ان الوفد الفلسطيني سيجري عدة لقاءات مع المسؤولين الايرانيين خلال تواجده في طهران.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/5973 sec