رقم الخبر: 200480 تاريخ النشر: آب 15, 2017 الوقت: 15:09 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
إيران تحرز المرتبة السادسة عشرة عالميا في الإنتاج العلمي
أمين المجلس الأعلى للثورة الثقافية:

إيران تحرز المرتبة السادسة عشرة عالميا في الإنتاج العلمي

قال أمين المجلس الأعلى للثورة الثقافية محمد رضا مخبر دزفولي: بالرغم من جميع الصعوبات التي واجهتها إيران وخاصة الحظر الظالم الذي فرضه الأعداء إلا أن التقدم العلمي والتقني الذي حققته يقر به العدو والصديق على حد سواء.

وخلال استقباله جمعا من أعضاء الهيئة العلمية في جامعة لبنان الوطنية يوم الإثنين اشار مخبر دزفولي إلى الإحصائيات التي تتحدث عن التقدم العلمي في إيران وقال: خلال العام 1978 كان لدينا 25 جامعة و170 ألف طالب لكن اليوم لدينا 5 ملايين طالب وأكثر من 200 جامعة تابعة لوزارة العلوم والأبحاث والتقنيات ونحو 60 جامعة تابعة لوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي.

وقال: إن حصة إيران من الإنتاج العلمي بلغت عام 1990، 3 أعشار بالمائة من الإنتاج العلمي العالمي لكن إنتاج إيران العلمي اليوم يبلغ نحو 2 بالمائة من مجمل الإنتاج العلمي العالمي.

ولفت إلى ن نحو 200 عالم إيراني يشكلون واحد بالمائة من أفضل العلماء على مستوى العالم.

وأضاف قائلاً: إن إيران تحرز اليوم المرتبة السادسة عشرة في العالم على صعيد الإنتاج العلمي فيما تعتبر في بعض المجالات العلمية مثل الخلايا الجذعية وتقنية النانو وتقنية البيئة من الدول المتقدمة في العالم.

وأشار مخبر دزفولي الى العلاقات الوثيقة بين إيران والدول الإسلامية قائلاً: إن إيران على استعداد دوماً لتقديم المساعدة للدول الإسلامية في شتى المجالات وها هي اليوم على استعداد لمساعدة هذه الدول في المجالات العلمية والتقنية.

هذا وشبه أحد المشاركين في اللقاء إيران بأنها مدرسة لتعزيز الثقة والإعتماد على الذات في غرب آسيا مشدداً على ضرورة تعزيز العلاقات بين الدول الإسلامية في غرب آسيا.

كما قال أحد اساتذة الجامعة الوطنية اللبنانية: إن حجم التطور الذي احرزته إيران في المجالات العلمية والتنقية والتربية والتعليم والأبحاث واضح جداً.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0618 sec