رقم الخبر: 202400 تاريخ النشر: أيلول 09, 2017 الوقت: 18:30 الاقسام: عربيات  
الرياض تعلق الحوار مع الدوحة حتى صدور موقف واضح منها!
بعد دقائق على اتصال هاتفي بين امير قطر وولي العهد السعودي

الرياض تعلق الحوار مع الدوحة حتى صدور موقف واضح منها!

* الرئيس الامريكي يجري اتصالات هاتفية مع قادة قطر والامارات والسعودية للم شملهم

بعد دقائق على الإتصال الهاتفي الذي جرى بين أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وولي العهد السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، عادت (لهجة) التصعيد الى الواجهة بين الدوحة والرياض من بوابة اتهام قطر بتحريف مضمون الإتصال الذي تمّ، حيث أعلنت السعودية تعطيل أي حوار أو تواصل مع قطر حتى يصدر منها تصريح واضح توضح فيه موقفها بشكل علني، وأن تكون تصريحاتها بالعلن متطابقة مع ما تلتزم به.
وبهذا الصدد، صرّح مصدر سعودي مسؤول في وزارة الخارجية أنّ السلطة القطرية لم تستوعب بعد أن السعودية ليس لديها أي استعداد للتسامح مع تحوير السلطة القطرية للإتفاقات والحقائق، وذلك بدلالة تحريف مضمون الاتصال الذي تلقاه ولي العهد السعودي من أمير دولة قطر بعد دقائق من اتمامه، وفق قوله.
ولفت المصدر إلى أنّ الاتصال كان بناءً على طلب قطر وطلبها للحوار مع الدول الأربع حول المطالب، مضيفاً إن ما نشرته وكالة الأنباء القطرية لا يمت للحقيقة بأي صلة، وأن ما تم نشره في وكالة الأنباء القطرية هو استمرار لتحريف السلطة القطرية للحقائق، حسب تعبيره.
وتابع المصدر بالقول إن هذا الأمر يثبت أن السلطة في قطر ليست جادة في الحوار ومستمرة بسياستها السابقة المرفوضة، وختم بالقول تؤكد المملكة أن تخبط السياسة القطرية لا يعزز بناء الثقة المطلوبة للحوار.
وكانت وكالة الأنباء القطرية قد أعلنت أنّ الاتصال المذكور جاء بتنسيق من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، في حين قالت وكالة الأنباء السعودية إن الاتصال بين أمير قطر وولي العهد السعودي كان بناء على طلب قطر وطلبها للحوار مع الدول الأربع حول المطالب.
* مضمون الإتصال
وفي وقت سابق، لفتت وكالة الأنباء السعودية الرسمية الى أنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان تلقى اتصالاً هاتفياً من أمير قطر، مشيرةً الى أنّ الأخير أبدى خلال الاتصال رغبته بالجلوس على طاولة الحوار ومناقشة مطالب الدول الأربع بما يضمن مصالح الجميع.
وأعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب أجرى اتصالات منفصلة مع قادة السعودية والإمارات وقطر.
وقال البيت الأبيض في بيان له: إن ترامب أجرى اتصالات هاتفية منفصلة مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وأبلغهم بأن الوحدة بين شركاء واشنطن العرب ضرورية لتعزيز الاستقرار الإقليمي وللتصدي، حسب ادعائه، لتهديدات إيران، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.
واضاف البيان: إن ترامب شدد أيضاً على ضرورة تنفيذ جميع الدول التزامات قمة الرياض لهزيمة الإرهاب، ووقف التمويل للجماعات الإرهابية ومحاربة الفكر المتطرف.
وكان ترامب تحدث مع وزير الخارجية القطري الخميس الماضي، وقال في مؤتمر صحافي إنه مستعد للتدخل في الأزمة بين الدول العربية الأربع المقاطعة وقطر، معرباً عن اعتقاده بأنه يمكن التوصل إلى إتفاق سريعاً.
وتأتي اتصالات الرئيس الأميركي بالقادة بعدما نفت وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس) في وقت سابق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية القطرية (قنا) عن إتفاق قطري - سعودي على تكليف مبعوثين من الجانبين لبحث الخلافات.
 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2445 sec