رقم الخبر: 202598 تاريخ النشر: أيلول 12, 2017 الوقت: 11:45 الاقسام: محليات  
نهاونديان: ضرورة التصدي العسكري والسياسي للإرهاب
خلال لقائه وزير الخارجية الباكستاني

نهاونديان: ضرورة التصدي العسكري والسياسي للإرهاب

* محافظ خراسان الرضوية وعدد من المسؤولين يستقبلون الوزير محمد آصف في المطار

أكد مساعد رئيس الجمهورية للشؤون الاقتصادية محمد نهاونديان خلال لقائه وزير الخارجية الباكستاني، على ضرورة المواجهة العسكرية والسياسية للارهاب، وقال ان اوضاع المنطقة تتطلب المزيد من التعاون بين ايران وباكستان في مجال الأمن والتنمية الاقليمية.
نهاونديان وخلال لقائه مساء الاثنين وزير الخارجية الباكستاني خواجه محمد آصف، اشار الى ضرورة اعتماد خطوات أكثر الحاحا في مجال المصارف والنقل وقال: رغم ان حجم التجارة بين البلدين سجل نموا بنسبة 35 بالمائة لكن وفي اجواء بعد الحظر ينبغي تحقيق طفرة في العلاقات الاقتصادية وبلوغ رقم 5 مليارات يورو. 
واشار الى ضرورة تنفيذ الاتفاق حول افتتاح خط الائتمان الثنائي من 500 مليون يورو للبنوك المركزية، وافتتاح فرع للمصرف في البلدين في غضون الاشهر الثلاثة القادمة. 
واضاف مساعد رئيس الجمهورية للشؤون الاقتصادية، ان تسيير رحلات بحرية للمسافرين وشحن البضائع بين مينائي جابهار وكراتشي وتسيير رحلات جوية مباشرة بامكانها ان تمهد لتعاون طويل الأمد. 
وقال نهاونديان ان الارهاب يحاول ومن خلال تضليل الثقافة الدينية للشبان، الى تجنيدهم، موضحا انه ورغم المواجهة العسكرية والسياسية للارهاب أمر ضروري الا ان التصدي الجذري والاساسي للتطرف يستلزم ايضا التعاون في المجال الثقافي والاقتصادي. 
من جانبه دعا وزير الخارجية الباكستاني الى الاسراع بمفاوضات التجارة التفضيلية والحرة بين ايران وباكستان مؤكدا ضرورة ازالة القيود من امام بعض المؤسسات بهدف تطوير العلاقات المصرفية. 
ووصف خواجه محمد اصف، التعاون بين باكستان وايران في مجال الكهرباء والغاز لصالح البلدين والمنطقة معربا عن امله باعتماد خطوات سريعة وحيوية لتعزيز التعاون الاقتصادي.
وصرح بان ربط السكك الحديدية بين مينائي غوادر - جابهار سوف يساعد على ارتقاء طاقات النقل والترانزيت في المنطقة، وان وتيرة التعاون الثلاثي بين باكستان وايران والصين ستزداد في مجال النقل والطاقة. 
هذا ووصل وزير الخارجية الباكستاني محمد آصف مساء الاثنين الى مدينة مشهد المقدسة مركز محافظة خراسان الرضوية شمال شرق البلاد.
 
 
 
واستقبل الوزير محافظ خراسان الرضوية عليرضا رشيديان وعدد آخر من المسوولين المحليين في المطار. 
وقال رشيديان خلال مراسم استقبال الوزير وامين المجلس الأعلى للامن القومي الباكستاني الجنرال ناصرخان في تصريح للمراسلين ان مدينة مشهد المقدسة تستضيف 200 الف زائر باكستاني سنويا.
واشار الى العلاقات الاقتصادية الجيدة بين باكستان ومحافظة خراسان الرضوية قائلا ان حجم التبادل التجاري بين الجانبين شهد نموا بنسبة 28 بالمائه خلال الاشهر الاربعة الأولى من العام الايراني الحالي الذي بدا في 21 آذار/مارس الماضي مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي.
وقال ان قيمة السلع والبضائع التي استوردتها محافظة خراسان الرضوية من باكستان بلغت 15 مليون دولار خلال هذه الفترة بينما قامت هذه المحافظة بتصدير السلع والبضائع بقيمة سبعة ملايين دولار الى هذا البلد معربا عن امله بان يتعزز التعاون بين محافظة خراسان الرضوية وباكستان في ظل مزيد من الوحدة والانسجام.
وصرح: اننا في محافظة خراسان الرضوية لن ندخر جهدا في توفير التسهيلات والخدمات المناسبة للزوار الباكستانيين.
وسيلتقي وزير الخارجية الباكستاني المسؤولين في الروضة الرضوية بعد زيارة مرقد الامام رضا عليه السلام.
 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/1836 sec