رقم الخبر: 202667 تاريخ النشر: أيلول 12, 2017 الوقت: 19:02 الاقسام: محليات  
الرئيس العراقي يستقبل السفير الإيراني

الرئيس العراقي يستقبل السفير الإيراني

* السفير مسجدي يعلن لنخب عراقية عن معارضة طهران للإستفتاء في كردستان

إستقبل الرئيس العراقي الدكتور فؤاد معصوم في قصر السلام ببغداد، الثلاثاء سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى العراق السيد إيرج مسجدي.
وأكد الرئيس العراقي خلال اللقاء على عمق علاقات الصداقة والتعاون التي تربط العراق وايران، مشددا على ضرورة توسيع أطر التعاون المشترك في جميع الميادين.
كما عبّر الرئيس معصوم عن الإمتنان للجمهورية الاسلامية على مواقفها الداعمة للشعب العراقي خصوصا في حربه ضد تنظيم داعش الارهابي.
بدوره جدد السفير مسجدي موقف ايران المساند للعراق، وحرصها على تعزيز العمل المشترك بين البلدين الجارين، مشيرا إلى أهمية فتح آفاق أوسع للتعاون بينهما، خدمة للمصالح المشتركة لشعبي البلدين.
في سياق آخر التقى فريق من النخب واساتذة الجامعة والإعلاميين العراقيين بالسفير الإيراني إيرج مسجدي وبحثوا معه سياسة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في المنطقة والعالم إلى جانب العلاقات بين بغداد وطهران.
وافادت وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا) ان عدد من النخب العراقية طرحوا خلال اللقاء، الذي عقد الإثنين في مقر السفارة الإيرانية ببغداد واستغرق ساعتين العديد من الأسئلة المتعلقة بسياسات الجمهورية الاسلامية الإيرانية.
وقد تطرق الحوار الى الإستفتاء المقرر إجراؤه في إقليم كردستان العراق للإنفصال عن العراق، حيث أشار مسجدي إلى أن إيران أبلغت الأشقاء الكرد معارضتها الكاملة لهذا الإستفتاء.
وأشار إلى أن معارضة إيران ليست تهديداً لكردستان بل هو تحليل للواقع، حيث إن كردستان العراق تتمتع بإستقرار نسبي وبالتالي فإن الإستفتاء سيدخلها في أزمة سياسية وأمنية وإقتصادية مع بغداد ودول الجوار.
وحول العلاقات الإيرانية العربية قال مسجدي: إن إيران تدعم مبدأ توثيق العلاقات مع الدول العربية وهي سبّاقة إلى ذلك، لكن بعض الدول العربية هي التي تمتنع عن ذلك بسبب ضغوط القوى الأجنبية.
وحول أزمة المياه وحالة الجفاف التي تسببت في تجفيف مصادر المياه الإيرانية المتدفقة إلى العراق، قال مسجدي: إن إيران التي شاركت العراق في مواجهة الإرهاب وبذلت دماء شبابها دفاعاً عنه هل من المنطقي أن تقوم بقطع المياه عن هذا البلد؟
وأشار إلى تبادل الزيارات بين ملايين العراقيين والإيرانيين للبلدين معتبراً إنه ليس لهذا الحجم من الزيارات شبيهاً في العالم.
ونوه إلى أن تصدير الغاز الإيراني إلى محطات الطاقة العراقية ورفع حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 8 مليارات دولار والقرابة العائلية والعشائرية بين الشعبين والتعاون الثقافي والعلمي الواسع، تشكل أهم ميزات العلاقات بين البلدين.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/0649 sec