رقم الخبر: 203667 تاريخ النشر: أيلول 27, 2017 الوقت: 18:46 الاقسام: دوليات  
روسيا تردّ على أمريكا بشأن إتفاقية الأجواء المفتوحة
غينيا تنتظر دعم موسكو لدخول مجلس الأمن

روسيا تردّ على أمريكا بشأن إتفاقية الأجواء المفتوحة

قالت وكالات أنباء روسية يوم الأربعاء: إن روسيا سترد على الولايات المتحدة في صراع متفاقم بشأن اتفاقية تسمح لكل من البلدين القيام بطلعات مراقبة جوية عسكرية فوق أراضي البلد الآخر.

واتهمت الولايات المتحدة روسيا بخرق ما يسمى باتفاقية الأجواء المفتوحة وقالت إنها تعتزم اتخاذ تدابير انتقامية ضد موسكو، مما قد يؤدي إلى الحد من طلعات المراقبة العسكرية الجوية الروسية فوق أراضي الولايات المتحدة.

ونقلت وكالات الأنباء الروسية يوم الأربعاء عن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي قوله: إن موسكو غير راضية عن مدى التزام واشنطن بنفس الاتفاقية وإنها ستتخذ إجراءات من جانبها ضد الولايات المتحدة ردا على أى قيود جديدة تفرضها الولايات المتحدة.

في سياق آخر قال رئيس جمهورية غينيا ألفا كوندي: إن روسيا تؤيد بلاده في عزمها على دخول مجلس الأمن الدولي.

أضاف أثناء لقائه رئيس مجلس النواب الروسي فياتشيسلاف فولودين في موسكو، يوم الأربعاء، أن روسيا تؤيد بلاده في هذا الأمر "رغم وجود خلافات".

وأوضح كوندى أن نية غينيا هذه متعلقة بأن معظم المسائل المدروسة متعلقة بالأمن وتخص القارة الإفريقية بالذات.

وتابع: لذلك لا أعتبر طبيعيا أن الدول الإفريقية لا تشارك في اتخاذ القرارات بما في ذلك في إطار مجلس الأمن الدولي.

كما أشار إلى أن روسيا تؤيد موقف الدول الإفريقية في أن قضايا القارة الإفريقية يجب أن يحلها الإفريقيون أنفسهم دون أي تدخل خارجي.

وذكر رئيس غينيا أنه يحتل حاليا منصب رئيس الاتحاد الإفريقي ويحافظ على الاتصالات الوثيقة مع موسكو، بما في ذلك تحديد الموقف من أزمة كوريا الشمالية. وأكد أن بلاده تؤيد تسوية هذه الأزمة عن طريق الحوار وتعارض أي شكل من المواجهة المسلحة. 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3123 sec