رقم الخبر: 204926 تاريخ النشر: تشرين الأول 16, 2017 الوقت: 17:07 الاقسام: عربيات  
الإحتلال يحاصر العيسوية ويُخطر بهدم منازل فلسطينيين
ويستعد لحملة إعتقالات جديدة في ملف فساد نتنياهو

الإحتلال يحاصر العيسوية ويُخطر بهدم منازل فلسطينيين

تواصل قوات الإحتلال حصارها العسكري لبلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، بوضع دوريات للشرطة والجيش على مداخلها الرئيسية وتفتيش المواطنين خلال خروجهم منها، كما واخطرت بهدم 5 منازل في جبل البابا واعتقلت ثلاثة شبان.

فيما تستعد قوات الإحتلال لتنفيذ اعتقالات جديدة، في اطار ملف التحقيق 3000، المتعلق بالغواصات والسفن، وذلك في أعقاب استكمال سماع الإفادات التي أدلى بها الشاهد الملكي في القضية، ميكي غانور. 
ويأتي اقتحام العيسوية بعد اقتحامات متكررة لقوات الاحتلال للبلدة، كان آخرها مساء الاحد، وتنفيذها جولات "استعراض عضلات" في أحيائها وشوارعها؛ الأمر الذي استفز أهالي البلدة، وانخرط شبانها بمواجهات عنيفة ضد هذه القوات، امتدت الى معظم أحياء البلدة واستمرت حتى ساعة متأخرة من الليل.
وقال عضو لجنة المتابعة في البلدة رائد أبو ريالة، إن الحملة العسكرية لقوات الاحتلال استهدفت منع تنظيم حفل استقبال للأسيرين المحررين من أبناء البلدة: نمر ناصر محمود، وعطا محمد درباس، لافتا إلى أن قوات الاحتلال أزالت صور وبوسترات المُحرّرين، والأعلام الفلسطينية التي تزينت بها شوارع البلدة، في الوقت الذي اقتحمت قاعة على مدخل البلدة واعتدت على المواطن يوسف محيسن وابنته بالضرب المبرح استدعى نقلهما لتلقي العلاج.
وسلّمت سلطات الاحتلال، ليلة الاحد، اخطارات هدمٍ جديدة لخمسة منازل تعود لمواطنين بمنطقة جبل البابا قرب بلدة العيزرية جنوب شرق القدس المحتلة.
ولفتت مصادر محلية إلى أن الاحتلال يلاحق سكان هذه المنطقة في مسعى لطرد وترحيل جميع السكان منها لتنفيذ المشروع الاستيطاني الأكبر في القدس والمعروف باسم (a1)، والذي يفصل مدينة القدس نهائيا وبشكل كامل عن امتدادها الفلسطيني.
حسبما افادت قدس نت، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر (الاثنين)، الشاب اسحاق أحمد جبر من منزله ببلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة، واقتادته الى جهة غير معلومة.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت مساء الاحد، الشاب محمود أبو جمعة من حي جبل الزيتون/الطور المُطل على القدس القديمة، بزعم القائه زجاجات حارقة على دوريات عسكرية.
يذكر أن مصادر اعلامية عبرية ذكرت أن قوات الاحتلال اعتقلت مساء الاحد شابا من منطقة باب الساهرة (أحد أبواب القدس القديمة) بزعم القائه زجاجة حارقة على مركزٍ تابعٍ لشرطة الاحتلال في شارع صلاح الدين قُبالة باب الساهرة.
 
* الإحتلال يستعد لتنفيذ إعتقالات جديدة في ملف فساد نتنياهو
من جانب آخر، ذكرت صحيفة " يسرائيل هيوم " الصهيونية ان شرطة الإحتلال، تستعد لتنفيذ اعتقالات جديدة، في اطار ملف التحقيق 3000، المتعلق بالغواصات والسفن، وذلك في أعقاب استكمال سماع الإفادات التي أدلى بها الشاهد الملكي في القضية، ميكي غانور.
وحسب تقديرات مختلفة، يتوقع أن تشمل الاعتقالات شخصيات رفيعة.
وبالإضافة إلى ذلك، ذكرت القناة الثانية، الاسرائيلية، أن الشرطة تستعد لاستكمال التحقيق في الملفين 1000 و2000 (ضد رئيس الحكومة نتنياهو).
وفي سبتمبر الماضي، قرّرت شرطة الاحتلال التحقيق مجدداً مع رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، عند انتهاء عطلة الأعياد اليهودية، منتصف أكتوبر، في اتهامات موجهة له بالتورّط بقضيتي فساد.
ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية على موقعها الإلكتروني وقتها، عن مسؤول كبير بالشرطة الإسرائيلية، يدعى آري هاري، قوله: إن "الشبهات ضد نتنياهو تعزّزت بشكل كبير بعد الشهادات الأخيرة".
من جانبها، ذكرت القناة الإسرائيلية العاشرة أن الشرطة ستوصي قريباً (لم تحدد الوقت) بتقديم لائحة اتهام ضد نتنياهو بتقاضي رشوة.
وأشارت القناة إلى أن الشرطة ستحقق أيضاً، في وقت لاحق، بقضية حصول مقرّبين من رئيس الوزراء على عمولات من صفقة شراء غواصات ألمانية، المعروفة بـ "الملف 3000".
وتحقق الشرطة الإسرائيلية مع نتنياهو منذ عدة أشهر، في قضيتين؛ الأولى حول التنفّع من رجال أعمال، تضمّنت حصوله وزوجته "سارة" على هدايا، وتعرف باسم "الملف 1000". 
والقضية الثانية حول عقد محادثات مع ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت"، أرنون موزس، للحصول على تغطية صحفية أفضل لأنشطة رئيس الوزراء، مقابل تقديم مشروع قانون ضد صحيفة "إسرائيل اليوم" المنافسة، وهي القضية المعروفة باسم "الملف 2000".
وتوصلت النيابة العامة، بداية أغسطس الماضي، إلى اتفاق مع المدير السابق لمكتب نتنياهو، آري هارو، ليشهد ضد رئيس الوزراء، في وقت شهدت فيه الأشهر الماضية العديد من التظاهرات في تل أبيب ومناطق أخرى في "إسرائيل"، تطالب بإقالته والتعجيل في التحقيق معه.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/5694 sec