رقم الخبر: 206949 تاريخ النشر: تشرين الثاني 12, 2017 الوقت: 19:45 الاقسام: دوليات  
الفلبينيون يستقبلون ترامب بالأحذية وهتافات تدعو لإسقاطه
قبيل قمة آسيان في الفلبين

الفلبينيون يستقبلون ترامب بالأحذية وهتافات تدعو لإسقاطه

استخدمت شرطة مكافحة الشغب مدافع المياه لمنع مئات المتظاهرين من الوصول إلى السفارة الأمريكية في مانيلا أمس الأحد، قبل بضع ساعات من وصول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الفلبين لحضور قمة إقليمية في آخر محطة ضمن جولة يقوم بها في آسيا.

واعترضت شرطة مكافحة الشغب المسلحة بالعصي والدروع طريق المتظاهرين اليساريين الذين حملوا لافتات تقول يسقط ترامب وتسقط الامبريالية الأمريكية ثم فتحت عليهم مدافع المياه من سيارة إطفاء.

وقال الطالب اليكسيس دانداي (18 عاما) بعد تفريق المتظاهرين: ترامب هو الرئيس التنفيذي للحكومة الامبريالية في الولايات المتحدة... نعلم أنه هنا للدفع بمعاهدات ظالمة بين الفلبين والولايات المتحدة.

ووصل الرئيس الأمريكي إلى العاصمة الفلبينية مانيلا أمس الأحد، لحضور اجتماع سنوي لزعماء دول شرق وجنوب شرق آسيا.

ووصل ترامب قادما من فيتنام التي حضر فيها قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادي (أبك). وخلال تلك القمة أدلى ترامب بتصريحات قوية بشأن التجارة والتقى مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لفترة وجيزة.

والفلبين هي آخر محطات جولة ترامب الآسيوية التي شملت أيضا اليابان والصين وكوريا الجنوبية. وقبل ساعات من وصول ترامب استخدمت شرطة مكافحة الشغب في الفلبين مدافع المياه لمنع مئات المحتجين المناهضين للولايات المتحدة من الوصول إلى السفارة الأمريكية في مانيلا.

الى ذلك أعرب ترامب عن استعداده للتوسط بين الأطراف المطالبة بالسيادة في بحر جنوب الصين، حيث تتنافس خمس دول مع مطالب السيادة الصينية على مناطق واسعة في الممر المائي المزدحم.

وأدلى ترامب بهذه التصريحات في فيتنام التي أصبحت أكثر الدول معارضة لمطالبات الصين وقيامها ببناء وعسكرة جزر صناعية في بحر جنوب الصين، حيث تمر بضائع تقدر قيمتها بنحو ثلاثة تريليونات دولار سنويا.

ونقلت وكالة رويترز عن الرئيس الأمريكي قوله خلال اجتماع مع الرئيس الفيتنامي تران داي كوانغ "إذا كان بوسعي المساعدة في الوساطة أو التحكيم فأرجوكم دعوني أعرف".

واعترف ترامب بأن موقف الصين بشأن بحر جنوب الصين، الذي تطالب بكين بالسيادة عليه كله تقريبا، يعدّ مشكلة. وقال "إنني وسيط ومحكم جيد جدا".

من جهته قال الرئيس الفيتنامي: إن بلاده تؤمن بحل النزاعات في بحر جنوب الصين عبر التفاوض السلمي وعلى أساس القوانين الدولية، التي يرى أنها تدحض المطالبات الصينية.

وبسطت فيتنام سيادتها على أراض حول شعاب مرجانية وجزر صغيرة، لكنها لا تقارن بما تسيطر عليه الصين. وهناك أيضا مطالبات من بروناي وماليزيا والفلبين وتايوان بالسيادة في بحر جنوب الصين.

وكان هذا الملف قد طرح للنقاش في بكين في محطة سابقة خلال جولة ترمب الآسيوية التي تمتد 12 يوما، وقال وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون: إن الولايات المتحدة والصين تبادلتا وجهات النظر بشكل صريح بشأن هذا الأمر.

وكانت الولايات المتحدة قد أغضبت الصين من قبل بتسيير دوريات قرب جزر تسيطر عليها بكين للتأكيد على حرية الملاحة.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2361 sec