رقم الخبر: 206986 تاريخ النشر: تشرين الثاني 13, 2017 الوقت: 12:28 الاقسام: محليات  
زلزال ضخم بدرجة 3ر7 يضرب غرب ايران والعديد من دول المنطقة
قائد الثورة يعزي بالضحايا ويهيب المؤسسات لإغاثة المنكوبين

زلزال ضخم بدرجة 3ر7 يضرب غرب ايران والعديد من دول المنطقة

* كبار المسؤولين الايرانيين ورؤساء وقادة دول يواسون بالضحايا * مقتل نحو 400 شخصاً واصابة أكثر من 7 آلاف آخرين واعلان الحداد العام في محافظة كرمانشاه * رئيس الجمهورية وقادة الجيش والحرس الثوري يتوجهون الى المناطق المنكوبة للاشراف على عمليات الاغاثة * تجنيد كافة الامكانيات للاسراع في عمليات اغاثة المنكوبين ورفع الانقاض

ضرب زلزال بقوة 3ر7 درجة على مقياس ريختر، مساء الاحد، مناطق واسعة في ايران والعراق والعديد من دول المنطقة.
وشعر بالزلزال السكان في الكثير من المحافظات الايرانية اضافة الى مناطق واسعة من العراق في الشمال والوسط والجنوب فضلا عن مناطق في تركيا وجمهورية آذربايجان وارمينيا وجورجيا والسعودية والكويت والامارات.
وقد أسفر الزلزال عن مصرع واصابة المئات في محافظة كرمانشاه الواقعة غرب ايران. 
وقد ضرب الزلزال ضواحي منطقة ازكلة الحدودية في محافظة كرمانشاه غرب ايران في الساعة التاسعة و48 دقيقة بالتوقيت المحلي (السادسة و18 دقيقة مساء بتوقيت غرينتش) عند التقاء خطي الطول 9ر45 والعرض 84ر34 درجة وفي عمق 11 كم عن سطح الارض.
وتبع الزلزال، آخران احدهما بقوة 6ر4 والآخر بقوة 4 درجات على مقياس ريختر ومازالت التوابع الزلزالية مستمرة.
وأشارت احصاءات بشأن ضحايا الزلزال الى ارتفاع اعداد القتلى لنحو 400 شخصاً، وزيادة الاصابات الى نحو ستة آلاف شخص.
واعلن محافظ كرمانشاه (هوشنك بازوبند) الحداد العام على ضحايا الزلزال لفترة 3 ايام، بالاضافة الى اغلاق المدارس والجامعات في جميع انحاء المحافظة.
وقد وجه قائد الثورة الاسلامية بيانا عزا فيه بضحايا الزلزال داعيا جميع المؤسسات الى الإسراع في مساعدة واغاثة المنكوبين.
وناشد سماحته الجيش والحرس الثوري وقوات التعبئة الى الإسراع في ازالة الانقاض ونقل الجرحى، مؤكدا على ضرورة ان تبذل جميع المؤسسات الحكومية والعسكرية وغير الحكومية جهودها لإغاثة المصابين وتقديم المساعدة لهم. 
وشدد سماحته على مساهمة الجميع للتخفيف من معاناة المنكوبين والتعويض عن الاضرار والخسائر التي لحقت بهم. 
 
 
كما أعرب رئيس الجمهورية، الاثنين، عن تعاطفه مع اسر ضحايا الزلزال.
واضاف الرئيس روحاني، الاثنين، في رسالة موجهة الى المنكوبين بالزلزال واسر الضحايا، إن مقتل واصابة عدد من المواطنين جراء الزلزال الذي ضرب مناطق شاسعة في غرب ايران سيما محافظة كرمانشاه، ادخل الحزن الى قلوبنا.
واشار الى ما تم اتخاذه من اجراءات منذ اللحظات الاولى لوقوع الزلزل لمساعدة المنكوبين واكد على حشد كافة الامكانيات لتسهيل عمليات الاغاثة.
وسأل الرئيس روحاني الباري تعالى بأن يتغمد ضحايا الزلزال بواسع رحمته وأن يمن على الجرحى بالشفاء العاجل ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.
وتوجه الرئيس روحاني الى غرب البلاد للإطلاع عن كثب على سير عمليات الاغاثة في المناطق المنكوبة بالزلزال.
واشار النائب الاول لرئيس الجمهورية «اسحاق جهانغيري»، الاثنين، الى زيارة وزيري الداخلية والصحة والعلاج والتعليم الطبي الى المناطق المنكوبة بالزلزال.
وكلف رئيس الجمهورية، اسحاق جهانغيري باستخدام كافة الامكانيات في البلاد لإدارة عمليات اغاثة المنكوبين وانقاذ الاحياء الذين لازالوا تحت الانقاض.
هذا وعزى رئيس مجلس الشورى الإسلامي، علي لاريجاني، في بيان له، بوفاة عدد من المواطنين جراء الزلزال، داعيا كافة المسؤولين والمعنيين لبذل قصارى جهودهم لتقديم الخدمات للمنكوبين بالزلزال وانقاذ ممن هم تحت الأنقاض على وجه السرعة.
كذلك عزى وزير الخارجية «محمد جواد ظريف» في بيان له، بوفاة عدد من المواطنين. كما قدم تعازيه للعراق حكومة وشعبا سيما اسر ضحايا الزلزال معربا عن تعاطفه معهم.
هذا وأعلن مساعد مؤسسة الإغاثة التابعة لجمعية الهلال الاحمر الايرانية «شاهين فتحي» عن استمرار عمليات الاغاثة والإنقاذ في المناطق المنكوبة بالزلزال مشيرا الى بعض الصعوبات في عمليات إزالة الإنقاض.
واضاف فتحي، الاثنين في حديث لمراسل ارنا، إن مدينة سربل ذهاب في محافظة كرمانشاه (غرب) تكبدت اضرارا بالغة من جراء الزلزال قائلاً: إن عمليات الاغاثة بدأت منذ ليلة الاحد.
واوضح انه تم ارسال 41 سيارة اسعاف و10 مروحيات و41 فريقاً لإزالة الانقاض وعمليات الاغاثة.
وتوجه القائد العام لقوات الحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري، أيضاً الى المناطق المنكوبة بالزلزال في غرب البلاد، من اجل الوقوف على اوضاعها والعمل على تلبية حاجاتها.
وكان القائد العام للجيش الايراني اللواء عبدالرحيم موسوي قد توجه ايضا الى المناطق المنكوبة بالزلزال لتفقد الاوضاع فيها ودعا القوات المسلحة للإسراع في عمليات الاغاثة.
من جانب آخر اوعز رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري للقوات المسلحة بتقديم المساعدات اللازمة لأهالي المناطق المنكوبة والمشاركة في عمليات الاغاثة والانقاذ.
هذا وأعلن قائد القوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد كيومرث حيدري بأن 145 مروحية تعمل في مناطق الزلزال غرب ايران على تقديم الإغاثة ونقل الجرحى.
وقال العميد حيدري في تصريح له الاثنين، انه وفور وقوع الزلزال سارعت القوة البرية للجيش للمشاركة في عمليات الاغاثة والانقاذ.
 
 
وأعلن المتحدث ومسؤول العلاقات العامة للحرس الثوري العميد رمضان شريف عن وضع خطة عمل شاملة لمساعدة المتضررين بالزلزال ولتقديم المساعدات الاغاثية والاولية وازالة الانقاض من اجل تقليل الخسائر. 
في سياق متصل قال قائد القوة البرية للجيش الايراني العميد كيومرث حيدري ان 4 الوية تابعة لهذه القوة تواصل حاليا برامجها الاغاثية لخدمة المصابين في زلزال كرمانشاه (غرب البلاد).
وفي تصريح للصحفيين من مدينة سربل ذهاب شمال غرب كرمانشاه التي تعرضت لحادث الزلزال، ليل الاحد، قال العميد حيدري ان 50 مروحية قامت من خلال 250 طلعة جوية بايصال المساعدات الاغاثية لـ 700 مصاب في هذا الحادث.
واعرب القائد في الجيش الايراني عن أمله في حل فوري لمشكلة انقطاع تيار الكهرباء والماء في هذه المنطقة لتتم عمليات الاغاثة بمزيد من السلاسة.
وفي الختام اذ اعرب العميد حيدري عن مواساته للشعب الايراني اثر حادث الزلزال في محافظة كرمانشاه، اكد ان المخيم الذي اقامه الجيش يحوي اعدادا كبيرة من الخيم التي تكفي لايواء المنكوبين في المناطق المنكوبة.
يذكر ان محافظة كرمانشاه وتحديدا منطقة سربل ذهاب تعرضت مساء الاحد لزلزال بقوة 7.3 درجات على مقايس ريختر اسفر بحسب اخر حصيلة عن نحو 400 قتيلا فيما وصل عدد المصابين في هذا الحادث الى 7000 جريح.
 
* رؤساء دول العالم يعزون 
هذا وقد تقدم العديد من قادة ورؤساء دول العالم بالعزاء الى الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا بضحايا الزلزال من بينهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والسلطان قابوس سلطان عمان وامير الكويت الشيخ صباح الاحمد والرئيس السوري بشار الاسد والرئيس الافغاني اشرف غني والرئيسين الايرلندي والآذربايجاني الهام عليوف، والرئيس الارميني سركيسيان ورئيس والوزراء كاران كاربيان ورئيس وزراء ايطاليا اولو جنتيلوني والامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس ومنسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي فدريكا موغريني ورئيس وزراء كندا جوستين ترودو ورئيس وزراء الهند ناريندا مودلي، ووزارة الخارجية الباكستانية والخارجية المصرية. 
 
قائد الثورة يعزي بالضحايا ويهيب المؤسسات لاغائة المنكوبين 
------------------------
زلزال ضخم بدرجة 3ر7 يضرب غرب ايران والعديد من دول المنطقة 
===========================
* كبار المسؤولين الايرانيين ورؤساء وقادة دول يواسون بالضحايا
* مقتل نحو 400 شخصاً واصابة أكثر من 7 آلاف آخرين واعلان الحداد العام في محافظة كرمانشاه 
* رئيس الجمهورية وقادة الجيش والحرس الثوري يتوجهون الى المناطق المنكوبة للاشراف على عمليات الاغاثة
* تجنيد كافة الامكانيات للاسراع في عمليات اغاثة المنكوبين ورفع الانقاض 
---------------------------------
ضرب زلزال بقوة 3ر7 درجة على مقياس ريختر، مساء الاحد، مناطق واسعة في ايران والعراق والعديد من دول المنطقة.
وشعر بالزلزال السكان في الكثير من المحافظات الايرانية اضافة الى مناطق واسعة من العراق في الشمال والوسط والجنوب فضلا عن مناطق في تركيا وجمهورية آذربايجان وارمينيا وجورجيا والسعودية والكويت والامارات.
وقد أسفر الزلزال عن مصرع واصابة المئات في محافظة كرمانشاه الواقعة غرب ايران. 
وقد ضرب الزلزال ضواحي منطقة ازكلة الحدودية في محافظة كرمانشاه غرب ايران في الساعة التاسعة و48 دقيقة بالتوقيت المحلي (السادسة و18 دقيقة مساء بتوقيت غرينتش) عند التقاء خطي الطول 9ر45 والعرض 84ر34 درجة وفي عمق 11 كم عن سطح الارض.
وتبع الزلزال، آخران احدهما بقوة 6ر4 والآخر بقوة 4 درجات على مقياس ريختر ومازالت التوابع الزلزالية مستمرة.
وأشارت احصاءات بشأن ضحايا الزلزال الى ارتفاع اعداد القتلى لنحو 400 شخصاً، وزيادة الاصابات الى نحو ستة آلاف شخص.
واعلن محافظ كرمانشاه (هوشنك بازوبند) الحداد العام على ضحايا الزلزال لفترة 3 ايام، بالاضافة الى اغلاق المدارس والجامعات في جميع انحاء المحافظة.
وقد وجه قائد الثورة الاسلامية بيانا عزا فيه بضحايا الزلزال داعيا جميع المؤسسات الى الإسراع في مساعدة واغاثة المنكوبين.
وناشد سماحته الجيش والحرس الثوري وقوات التعبئة الى الإسراع في ازالة الانقاض ونقل الجرحى، مؤكدا على ضرورة ان تبذل جميع المؤسسات الحكومية والعسكرية وغير الحكومية جهودها لإغاثة المصابين وتقديم المساعدة لهم. 
وشدد سماحته على مساهمة الجميع للتخفيف من معاناة المنكوبين والتعويض عن الاضرار والخسائر التي لحقت بهم. 
كما أعرب رئيس الجمهورية، أمس الاثنين، عن تعاطفه مع اسر ضحايا الزلزال.
واضاف الرئيس روحاني، أمس الاثنين، في رسالة موجهة الى المنكوبين بالزلزال واسر الضحايا، إن مقتل واصابة عدد من المواطنين جراء الزلزال الذي ضرب مناطق شاسعة في غرب ايران سيما محافظة كرمانشاه، ادخل الحزن الى قلوبنا.
واشار الى ما تم اتخاذه من اجراءات منذ اللحظات الاولى لوقوع الزلزل لمساعدة المنكوبين واكد على حشد كافة الامكانيات لتسهيل عمليات الاغاثة.
وسأل الرئيس روحاني الباري تعالى بأن يتغمد ضحايا الزلزال بواسع رحمته وأن يمن على الجرحى بالشفاء العاجل ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.
وتوجه الرئيس روحاني الى غرب البلاد للإطلاع عن كثب على سير عمليات الاغاثة في المناطق المنكوبة بالزلزال.
واشار النائب الاول لرئيس الجمهورية «اسحاق جهانغيري»، أمس الاثنين، الى زيارة وزيري الداخلية والصحة والعلاج والتعليم الطبي الى المناطق المنكوبة بالزلزال.
وكلف رئيس الجمهورية، اسحاق جهانغيري باستخدام كافة الامكانيات في البلاد لإدارة عمليات اغاثة المنكوبين وانقاذ الاحياء الذين لازالوا تحت الانقاض.
هذا وعزى رئيس مجلس الشورى الإسلامي، علي لاريجاني، في بيان له، بوفاة عدد من المواطنين جراء الزلزال، داعيا كافة المسؤولين والمعنيين لبذل قصارى جهودهم لتقديم الخدمات للمنكوبين بالزلزال وانقاذ ممن هم تحت الأنقاض على وجه السرعة.
كذلك عزى وزير الخارجية «محمد جواد ظريف» في بيان له، بوفاة عدد من المواطنين. كما قدم تعازيه للعراق حكومة وشعبا سيما اسر ضحايا الزلزال معربا عن تعاطفه معهم.
هذا وأعلن مساعد مؤسسة الإغاثة التابعة لجمعية الهلال الاحمر الايرانية «شاهين فتحي» عن استمرار عمليات الاغاثة والإنقاذ في المناطق المنكوبة بالزلزال مشيرا الى بعض الصعوبات في عمليات إزالة الإنقاض.
واضاف فتحي، أمس الاثنين في حديث لمراسل ارنا، إن مدينة سربل ذهاب في محافظة كرمانشاه (غرب) تكبدت اضرارا بالغة من جراء الزلزال قائلاً: إن عمليات الاغاثة بدأت منذ ليلة الاحد.
واوضح انه تم ارسال 41 سيارة اسعاف و10 مروحيات و41 فريقاً لإزالة الانقاض وعمليات الاغاثة.
وتوجه القائد العام لقوات الحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري، أيضاً الى المناطق المنكوبة بالزلزال في غرب البلاد، من اجل الوقوف على اوضاعها والعمل على تلبية حاجاتها.
وكان القائد العام للجيش الايراني اللواء عبدالرحيم موسوي قد توجه ايضا الى المناطق المنكوبة بالزلزال لتفقد الاوضاع فيها ودعا القوات المسلحة للإسراع في عمليات الاغاثة.
من جانب آخر اوعز رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري للقوات المسلحة بتقديم المساعدات اللازمة لأهالي المناطق المنكوبة والمشاركة في عمليات الاغاثة والانقاذ.
هذا وأعلن قائد القوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد كيومرث حيدري بأن 145 مروحية تعمل في مناطق الزلزال غرب ايران على تقديم الإغاثة ونقل الجرحى.
وقال العميد حيدري في تصريح له أمس الاثنين، انه وفور وقوع الزلزال سارعت القوة البرية للجيش للمشاركة في عمليات الاغاثة والانقاذ.
وأعلن المتحدث ومسؤول العلاقات العامة للحرس الثوري العميد رمضان شريف عن وضع خطة عمل شاملة لمساعدة المتضررين بالزلزال ولتقديم المساعدات الاغاثية والاولية وازالة الانقاض من اجل تقليل الخسائر. 
* رؤساء دول العالم يعزون 
هذا وقد تقدم العديد من قادة ورؤساء دول العالم بالعزاء الى الجمهورية الاسلامية الايرانية حكومة وشعبا بضحايا الزلزال من بينهم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والسلطان قابوس سلطان عمان وامير الكويت الشيخ صباح الاحمد والرئيس السوري بشار الاسد والرئيس الافغاني اشرف غني والرئيسين الايرلندي والآذربايجاني الهام عليوف، والرئيس الارميني سركيسيان ورئيس والوزراء كاران كاربيان ورئيس وزراء ايطاليا اولو جنتيلوني والامين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس ومنسقة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي فدريكا موغريني ورئيس وزراء كندا جوستين ترودو ورئيس وزراء الهند ناريندا مودلي، ووزارة الخارجية الباكستانية والخارجية المصرية. 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/3221 sec