رقم الخبر: 207079 تاريخ النشر: تشرين الثاني 14, 2017 الوقت: 13:49 الاقسام: رياضة  
انطلاق محاكمات فضيحة الفيفا

انطلاق محاكمات فضيحة الفيفا

سعى محامو ثلاثة مسؤولين سابقين في كرة القدم، يواجهون اتهامات في الولايات المتحدة، لتبرئة ساحة موكليهم من مزاعم فساد، ضربت الرياضة الاثنين.

ويُحاكم خوان أنخيل نابوت، رئيس اتحاد أمريكا الجنوبية السابق، ورئيس اتحاد اللعبة في باراجواي، ومانويل بورجا، رئيس اتحاد بيرو السابق، وخوسيه ماريا مارين، رئيس الاتحاد البرازيلي السابق، أمام محكمة اتحادية في بروكلين.

والمسؤولون الثلاثة، هم أول من يمثل أمام المحكمة، منذ كشف محققون أمريكيون النقاب، عن فضيحة فساد ضد مسؤولين عن كرة القدم، في أنحاء متفرقة من العالم، قبل أكثر من عامين.

ومن بين 42 شخصا اتهمهم محققون أمريكيون، في مزاعم فساد الاتحاد الدولي (الفيفا)، أقر 24 بذنبهم، وصدر الحكم على اثنين منهم، حتى الآن.

ولم ينف فريق الدفاع عن المسؤولين السابقين، عدم وجود فساد في كرة القدم الدولية، لكنهم قالوا لهيئة المحكمة جميعا، إن موكليهم لم يتورطوا في الأمر.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الاخبار كووره
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/3324 sec