رقم الخبر: 207343 تاريخ النشر: تشرين الثاني 17, 2017 الوقت: 18:50 الاقسام: عربيات  
استشهاد وجرح 53 مدنياً في قصف للإرهابيين على أحياء في دمشق وحمص
القوات العسكرية تتقدم في مدينة البوكمال.. ومقتل العديد من الدواعش

استشهاد وجرح 53 مدنياً في قصف للإرهابيين على أحياء في دمشق وحمص

* فيتو روسي ينهي مهمة فريق التحقيق بشأن كيميائي سوريا

تقدّم الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة الجمعة، في مدينة  البوكمال الحدودية مع العراق.

وقال المرصد السوري المعارض إن التقدّم جاء بعد شنّ الجيش والحلفاء هجوماً من المحاور الغربية والجنوبية والشرقية للمدينة، ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير المرصد قوله إن "الاشتباكات تدور حالياً داخل المدينة"، مشيراً إلى حدوث قصف جوي روسي.

وبعد تفقّد قائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني محاور المقاومة في مدينة البوكمال، أكدت حركة النجباء إحدى فصائل المقاومة العراقية أنّ اللواء سليماني اطّلع خلال زيارته المفاجئة على أحدث التطوّرات الميدانية والمخططات المستقبلية للمقاومة، في ما يخص التحرير الكامل لهذه المنطقة الحدودية مع العراق.

وكانت غرفة عمليات حلفاء سوريا اتهمت التحالف الأميركيّ بمنعهم من إكمال تحرير البوكمال من داعش.

وأشار بيان الغرفة إلى أنّ التحالف يقدّم الدعم والتسهيلات لمجموعات داعش المنسحبة بعد جمع كلّ قادة التنظيم الفارّين من العراق وسوريا في البوكمال بمن فيهم أبو بكر البغدادي، كما اتهم البيان التحالف بتأمين انسحاب داعش باتجاه المناطق التي تسيطر عليها قوات سوريا الديموقراطية.

وبحسب مصدر ميداني تكتسب معركة البوكمال أهمية استراتيجية وعسكرية كونها آخر معارك الجيش وحلفائه ضدّ داعش في الشرق السوري، كما أن السيطرة على المدينة تفشل المخطّطات الأميركية الرامية إلى إبعاد الدولة السورية عن المعابر الحدودية الرسمية مع العراق.

وكان الجيش السوري وحلفاؤه في محور المقاومة حررّوا في 3 تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي مدينة دير الزور بالكامل، وذلك بعد معارك دارت ضد تنظيم داعش في الأحياء القليلة التي كانت تشكّل حوالى 5% من المدينة.

وسقط العديد من القتلى بين صفوف مسلحي تنظيم داعش خلال عمليات الجيش السوري المتواصلة في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

بدورها، قالت وكالة "سانا" إن الطائرات السورية وجّه سلسلة ضربات مكثفة على تجمعات وخطوط “داعش في محيط مدينة البوكمال أسفرت عن مقتل 6 مسلحين وتدمير سيارة كانوا يستقلونها في بلدة المجاودة.

وقضت وحدات من الجيش والقوات الرديفة الخميس على العديد من مسلحي التنظيم من بينهم حازم البرغش وهيثم الغازي.

إلى ذلك، لفتت مصادر أهلية من الريف الشرقي إلى انفجار سيارة كان مسلحو داعش يفخخونها داخل أحد منازل المواطنين ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد منهم، بحسب "سانا".

وفي ريف حماه استعاد الجيش السوري بلدة قصر علي بعد اشتباكات عنيفة مع جبهة النصرة.

ويأتي تحرير قصر علي في إطار التقدّم الذي يحقّقه الجيش وحلفاؤه في محور المقاومة بريف المحافظة.

إلى ذلك استشهد 6 أشخاص وأصيب 45 آخرون بجروح جراء استهداف جماعات مسلحة بقذائف صاروخية وهاون عدداً من الأحياء السكنية بمدينة دمشق، في خرق لاتفاق مناطق تخفيف التوتر في  الغوطة الشرقية.

ونقلت وكالة سانا" عن مصدر في الشرطة قوله: إن المجموعات المسلحة المنتشرة في الغوطة الشرقية اعتدت بقذيفة صاروخية على حي السويقة بمدينة دمشق ما أسفر عن استشهاد 3 اشخاص واصابة 28 آخرين بجروح بعضهم في حالة حرجة إضافة إلى وقوع أضرار مادية كبيرة في المكان.

وأضاف المصدر أن المجموعات المسلحة أطلقت ظهر الخميس قذيفتي هاون على منطقتي السبع بحرات والعباسيين السكنيتين ما تسبب بارتقاء شهيد وإصابة 13 شخصاً بجروح ووقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة.

وأشار إلى إن المجموعات المسلحة استهدفت أيضاً بعدد من القذائف الصاروخية حي عش الورور في منطقة برزة سقطت احداها في منزل سكنى أسفرت عن استشهاد شخصين وإصابة 4 آخرين وجميعهم من أسرة واحدة.

ولفت إلى أن عددا من القذائف سقط في حي برزة ومحيط صالة الفيحاء أسفرت عن أضرار مادية.

وفي السياق استشهدت امرأة وأصيب شخص في خرق جديد لاتفاق مناطق تخفيف التوتر من قبل المجموعات المسلحة عبر استهدافها بالقذائف قرية رفعين بريف حمص الشمالي.

وبحسب الوكالة فإن المجموعات المسلحة المنتشرة في قرية سنيسل بريف حمص الشمالي أطلقت مساء الجمعة عدة قذائف هاون على قرية رفعين ما تسبب باستشهاد امرأة واصابة شخص ووقوع أضرار مادية في ممتلكات الأهالي.

ومنذ التوصل الى اتفاق مناطق تخفيف التوتر شمال مدينة حمص في شهر آب الماضي عمدت المجموعات المسلحة الى خرقه عشرات المرات عبر إطلاقها القذائف على القرى والبلدات المجاورة وفى بعض الاحيان على الأحياء السكنية بمدينة حمص.

من جانب آخر استخدمت روسيا، حق النقض (الفيتو) ضد مسودة قرار دولي أعدتها الولايات المتحدة لتمديد مهمة الفريق الذي يحقق في استخدام اسلحة كيميائية في سوريا

وكانت كل من الولايات المتحدة وروسيا تقدمتا بمشروعي قرارين منفصلين بشان لجنة التحقيق حول استخدام الاسلحة الكيميائية.

وطالبتا بعمليتي تصويت منفصلتين عليهما، ما لبثت روسيا ان سحبت مشروع قرارها واستخدمت الفيتو ضد مشروع القرار الاميركي.

واتهمت مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الامن نيكي هايلي روسيا بانها تتبنى اليات ولا تسمح بتنفيذها،وتستمر بحماية الدولة السورية معتبرة ان موسكو قتلت الية التحقيق المشتركة.

وفي السياق وصف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف بالكذب تصريحات مندوبة الولايات المتحدة لدى مجلس الأمن الدولي نيكي هايلي حول محاولات واشنطن صياغة مشروع قرار مشترك مع موسكو بشأن كيميائي سوريا.

وجاءت هذه التصريحات شديدة اللهجة على لسان لافروف تعليقا على إعلان هايلي الخميس، في مستهل جلسة مجلس الأمن الدولي، بأنها لم تتمكن من الاتصال بمندوب روسيا فاسيلي نيبينزيا لتنسيق مشروع قرار بشأن تمديد مهمة آلية التحقيق المشترك بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في حالات استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.

وقال عميد الدبلوماسية الروسية، أثناء مؤتمر صحفي مشترك عقده في موسكو مع نظيره المكسيكي لويس فيديغاراي، إن تصريحات هايلي كاذبة تماما، مشددا على أن الدبلوماسيين الروس لم يرفضوا أي محاولات من زملائهم الأمريكيين لبحث مشروعي قرار موسكو وواشنطن.

وأوضح لافروف أن الخبراء الروس والأمريكيين اجتمعوا لتبادل الآراء بشأن الموضوع، مضيفا أن الطرف الأمريكي استخدم عبارات مبتذلة للتظاهر أنه يراعي الاهتمام الروسي.

وذكر وزير الخارجية الروسية أن تبني مجلس الأمن لمشروع القرار الأمريكي الذي يقضي بتمديد مهمة آلية التحقيق دون أي تعديل كان سيعني خضوع المجلس لضغوط الطرف المسيطر على هذه الآلية والذي يسعى إلى الحفاظ على هذا النفوذ كأداة لتحقيق أهدافه الجيوسياسية، مما يخالف جميع معايير المنظمات الدولية.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: دمشق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/4892 sec