رقم الخبر: 207538 تاريخ النشر: تشرين الثاني 20, 2017 الوقت: 19:45 الاقسام: عربيات  
السيد نصرالله: مع تحرير البوكمال سقطت (داعش) كـ (دولة)
منتقداً بيان الجامعة العربية الهزيل

السيد نصرالله: مع تحرير البوكمال سقطت (داعش) كـ (دولة)

أكد الأمين العام لحزب الله سماحة السيد حسن نصر الله أن مهمة حزب الله في العراق أنجزت وهذا الأمر لا علاقة له ببيان الوزراء العرب، مشدداً على أنه مع تحرير البوكمال سقطت (داعش) كـ (دولة) إلا أن التنظيم لايزال موجوداً.

وفي كلمة متلفزة، مساء الاثنين، خصصها للحديث حول آخر التطورات السياسية في المنطقة، قال سماحته: أننا شهدنا خلال الاسبوع الماضي في الأراضي العراقية تحرير آخر مدينة عراقية وقضاء عراقي من سيطرة (داعش)، معتبراً أن هذا الأمر يمثّل إنجازاً عظيماً جداً، ولافتاً إلى أن إعلان الحكومة العراقية النصر النهائي على (داعش) لم يعد بعيداً.

وإذ رأى السيد نصرالله أن تحرير البوكمال يحصّن الوحدة في سوريا ويسقط مشروع التقسيم، اعتبر أن الإنتصار على (داعش) هو إنتصار على أخطر ظاهرة شوهت الدين وانتصار للقيم الإنسانية على التوحش، مؤكداً أن على شعوب المنطقة أن تقف وقفة تأمل حول من أوجد (داعش) ومن دعمها ومن دفعها لترتكب المجازر ومن وقف في وجه (داعش) وقدّم الشهداء وألحق الهزيمة بـ (داعش) ومن خلفها.

* السيد نصرالله: الأميركي فعل كل ما يستطيع لمساعدة (داعش) في البوكمال

ولفت السيد نصر الله إلى أن الأميركي فعل كل ما يستطيع لمساعدة (داعش) في البوكمال، فهو أمّن غطاءً جوياً كاملاً لـ (داعش) في شرقي الفرات وشنّ حربا الكترونية وعملية تشويش على كل شيء الكتروني تستخدمه القوات المهاجمة، وقام بعمليات تسهيل لانسحاب (داعش) من البوكمال الى شرقي النهر، إذ كان همُّ الاميركان الحقيقي ان تصمد (داعش) في البوكمال حتى النهاية، منوّهاً إلى أن هذا الخداع الاميركي يجب أن يصبح مكشوفاً للشعوب العربية.

وأشار سماحته إلى أن أميركا حاولت الحفاظ على (داعش) لعقود من الزمن لكن محور المقاومة هزم التنظيم خلال سنوات قليلة، متوجهاً الى كل القادة والمقاتلين والضباط والجنود بالتحية والتقدير في تشكيلات الجيش السوري والى فصائل المقاومة بتشعباتها والى الاخوة في حرس الثورة في ايران والى اخواني القادة في حزب الله.

* السيد نصرالله: ايران وقفت الى جانب العراق وسوريا ولبنان بمواجهة (داعش)

وقال السيد نصر الله: إن ايران وقفت الى جانب العراق وسوريا ولبنان بمواجهة (داعش)، معرباً عن شكره الجزيل الى القائد الكبير.. الى قائد قوة القدس في حرس الثورة الاسلامية اللواء الاخ العزيز الحاج قاسم سليماني، منوّهاً إلى أن هذا القائد الكبير حضر في هذه المعركة منذ مقدماتها وكان في الميدان في الخطوط الامامية وكان معرض للشهادة في كل لحظة من اللحظات.

وشدد السيد نصر الله على ضرورة ان تستمر المعركة بنفس القوة والاندفاع ويجب ان نواصل العمل لإنهاء بقايا (داعش) لانه وجود سرطاني.

وفي شأن آخر، اعتبر السيد نصر الله أنه خلال أحداث الزلزال الأخير في كرمانشاه قدمت ايران نموذجا للعالم عن علاقة الشعب والدولة وهو نموذج نحتاج إليه بقوة في العالمين العربي والإسلامي.

وقال: ان من واجبي ان اتوجه بالعزاء الى عوائل ضحايا الزلزال بايران والى قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي، والى الرئيس الايراني حسن روحاني وعموم الشعب الايراني.

وتوجّه السيد نصر الله إلى جميع مسلمي العالم بالعزاء لمناسبة ذكرى وفاة رسول الله الاعظم محمد (ص) واستشهاد الامامين الرضا والحسن (ع)، سائلاً الله أن يجعلنا من المدافعين بحق عن دين النبي محمد (ص) وأن يحشرنا معه.

وانتقد السيد نصر الله البيان الختامي للاجتماع الوزاري للجامعة العربية من القاهرة وقال: أسأل من اجتمع في القاهرة هل اليمن بلد عربي وهل الشعب اليمني شعب عربي؟ الان يوجد واقع انه هناك حرب شعواء على بلد عربي اسمه اليمن، وأضاف: الامر القطعي ان الطائرات السعودية تقصف اليمن وتدمر كل شيء.. هل هذا دين وشرف العرب، اليس لديكم قلب؟

وأكد القول: أنفي بشكل قاطع هذا الاتهام الذي لا يستند الى دليل ولا الى أي حقيقة ، لماذا هذا الصمت المريب في العالم العربي.. هل لأنكم خائفون من السعودية؟

وأضاف سماحته أيضاً: الصواريخ التي أطلقت انجاز يمني فهم لا يستطيعون استيعاب ان اليمنيين يصنعون الصواريخ ويقودون معركة، وقال: طالبوا السعودية بأن توقف الحصار والمجازر والقصف والحرب.. وفي النهاية هي فاشلة في كل ما تفعل.

 

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/1697 sec