رقم الخبر: 207704 تاريخ النشر: تشرين الثاني 22, 2017 الوقت: 17:13 الاقسام: محليات  
وزير الدفاع: سنرد بحسم على أي تهديد ضد بلادنا
ومجلس الشورى يؤكد على أولوية دعم واسناد القوات المسلحة في موازنة البلاد

وزير الدفاع: سنرد بحسم على أي تهديد ضد بلادنا

أكد وزير الدفاع الإيراني العميد أمير حاتمي، يوم الأربعاء، أن الجمهورية الإسلامية سترد على جميع التهديدات الموجهة إليها بالوقت المناسب وبكل حسم.

وانعقد اجتماع مشترك صباح يوم الاربعاء في مقر وزارة الدفاع الإيرانية بين أعضاء لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي ووزير الدفاع الإيراني ورؤساء المنظمات والشركات المرتبطة بوزارة الدفاع الإيراني. 
وأكد الاجتماع، من خلال استعراض آخر إنجازات وزارة الدفاع، على زيادة القدرة الدفاعية للبلاد فيما يتعلق بالتهديدات الموجهة ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية.
وتطرق العميد حاتمي الى قضايا الدفاعات الاقليمية، مبينا ان "السياسة الدفاعية لجمهورية ايران الاسلامية رادعة ولا تتأثر بأية تهديدات وعقوبات وضغوط، وتتخذ خطواتها بما يتوافق مع كافة انواع التهديدات والظروف الجيوسياسية للبلاد".
وأشار إلى أن القوة الدفاعية للجمهورية الإسلامية لا يمكن تصور أي عدوان يتوجه إليها، وقال: "إذا كان الأمريكيون اليوم، مقارنة بالسنوات ال 16 الماضية، حيث كانوا يتحدثون عن التهديد العسكري كخيار على الطاولة، في الوقت الحاضر لا يتحدثون عن هذا الخيار وذلك يعود الى قوة جمهورية إيران الإسلامية".
وقال وزير الدفاع إن جمهورية إيران الإسلامية حققت قدرة دفاعية استراتيجية جدا، إلى الحد الذي يمكننا فيه اليوم التصدي لجميع أنواع التهديدات الموجهة ضد النظام الإسلامي في الحدود الداخلية والخارجية "في الوقت المناسب وبصورة دقيقة وحاسمة".
بدوره اكد المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية البرلمانية حسين نقوي حسيني على ضرورة اعطاء الاولوية لدعم واسناد القوات المسلحة في موازنة البلاد وقال ان على منظمة الادارة والتخطيط إيلاء اهتمام خاص بضمان الاعتمادات التي ينص عليها القانون .
واضاف في تصريح لوكالة انباء "فارس" ان محور المقاومة برهن على صعيد التصدي للعناصر المزعزعة للامن بينها الارهاب وداعش اقتدار قوات العالم الاسلامي في مواجهة مخططات الاعداء، مشيرا الى ان دعم القوات المسلحة هي ضرورة وتتمتع باهمية خاصة.
واشار الى الاجتماع الذي عقده كبار مدراء منظمة الادارة والتخطيط ومسؤولي دائرة الاعتمادات والميزانية للاركان العامة للقوات المسلحة وقال ان الاجتماع قرر انه نظرا الى التهديدات المحدقة بالجمهورية الاسلامية الايرانية وضرورة الجاهزية الكافية للدفاع عن امن البلاد ايلاء الاهتمام الخاص بضمان الاعتمادات التي ينص عليها القانون للقوات المسلحية وتامين زيادة الموازنة الدفاعية بنسبة 5 بالمئة وان تنجز الحكومة ذلك .
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/7362 sec