رقم الخبر: 208492 تاريخ النشر: كانون الأول 04, 2017 الوقت: 16:52 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
منح جائزة المصطفى لفائزيها في طهران
الجائزة الاكبر في العالم الاسلامي

منح جائزة المصطفى لفائزيها في طهران

تزامنا مع ذكرى المولد النبوي الشريف وتيمنا بتعاليمه اطلقت ايران النسخة الثانية من حفل منح جائزة المصطفى الخاصة بالبحث العلمي في العالم الاسلامي، وشارك بالمراسم عدد كبير من الشخصيات السياسية والعلمية الايرانية والاجنبية.

وقد منحت جائزة المصطفى الكبرى الي كل من الايراني (محمد امين شكر اللهي) و التركي (ارول غلنبه) ولك عن فئة تكنولوجيا المعلومات.

يذكر ان الجائزة تقام مرة كل عامين وتمنح لافضل بحوث علمية لعلماء الدول الاسلامية. وقد شارك اكثر من 200 مشروع علمي ونحو 90 عالما من عدة دول إسلامية في النسخة الثانية من حفل جائزة المصطفى بهدف توسيع التعاون العلمي والتكنولوجي بين نخب علماء المسلمين في المجالات العلمية المختلفة. وقال رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي: اتصور ان هذه الجائزة تعطي حافزا للشباب ويتخذون من المشاركين والفائزين قدوة لهم لكي يخطون للامام.

* جائزة المصطفى (ص) هدفها التضامن بين المذاهب الاسلامية

من جانبه قال «محمدمهدي زاهدي» رئيس لجنة التعليم والبحوث في مجلس الشورى الاسلامي ان الهدف من جائزة المصطفى (ص) هو تعزيز التضامن بين المذاهب الاسلامية.

واضاف «زاهدي» ان الاختلافات في العالم الاسلامي ليست عميقة لكن الاستكبار والصهيونية العالمية يحاولون وبشتى الوسائل اظهارها لايجاد الفرقة بين المذاهب الاسلامية.

وتابع ان جائزة المصطفى (ص) قطعت الطريق عليهم من خلال ايجاد الارتباط بين علماء المسلمين مؤكدا انها ساعدت العالم الاسلامي في التغلب على الاختلافات السطحية بين المذاهب المختلفة.

واكد رئيس لجنة التعليم والبحوث في مجلس الشورى الاسلامي انه لا يوجد مكان للخلافات التي يحاول اعداء الاسلام بثها في جائزة المصطفى (ص) فهي للتكاتف والاخوة و جعلت رسالتها تطوير ودعم العلوم والعلماء وتهيئة الظروف المناسبة والأرضية الصالحة لتنمية العلم والإبداع في العالم الإسلامي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/3156 sec