رقم الخبر: 209149 تاريخ النشر: كانون الأول 13, 2017 الوقت: 18:28 الاقسام: دوليات  
أمريكا تتدخل بأزمة أوكرانيا.. وتتهم روسيا بإعلان حرب هجينة

أمريكا تتدخل بأزمة أوكرانيا.. وتتهم روسيا بإعلان حرب هجينة

جدد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اتهام روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية، معتبرا التدخل المزعوم "جزءا من حرب هجينة" أعلنتها روسيا على بلاده.

وقال تيلرسون خلال اجتماع مع الدبلوماسيين الأمريكيين: الرئيس دونالد ترامب قد أكد بوضوح غير مرة أنه لا يمكن ألا تربط بلدين كروسيا والولايات المتحدة علاقات سوى البناءة، لكن الأمر ليس كذلك اليوم وجميعنا يعرف السبب".

وأضاف: "روسيا فضلت غزو دولة ذات سيادة هي أوكرانيا، واختارت من خلال حرب هجينة التدخل في العملية الديمقراطية في الولايات المتحدة ودول أخرى. استراتيجيتنا في التعامل مع روسيا تتركز في البحث عن مناطق يمكن أن نجد فيها إمكانية للتعاون، ولمسنا ذلك في سوريا".

وختم بالقول: لسنا دائما على نفس الوتيرة في هذا الاتجاه، إلا أننا نسير في هذا المنحى في بعض الأوقات، واعتقد أننا متفقون مع الروس على وحدة واستقرار سوريا وإنهاء الحرب فيها.

يشار إلى أن دائرة الأمن الداخلي، وإدارة الاستخبارات المشرفة على أجهزة الأمن الأمريكية الـ17 كانت قد زعمت في تقرير خاص نشرته حول "التدخل الروسي في الانتخابات الأمريكية" "أن موسكو قرصنت حسابات شخصيات ومنظمات سياسية بهدف "التدخل في العملية الانتخابية الأمريكية"، دون أن توضح طبيعة هذا التدخل.

ونشرت "واشنطن بوست" في سلسلة الاتهامات المنسوبة للإعلام الروسي مادة أعدها موقع PropOrNot.com، وأكد فيها أن زهاء 200 موقع إعلامي روسي تنشط في الولايات المتحدة وتبث معلومات مضللة للتأثير في سير الانتخابات الأمريكية، وأن من بين هذه المعلومات "أنباء كاذبة" نشرتها RT و"سبوتنيك" الروسيتان.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2002 sec