رقم الخبر: 209400 تاريخ النشر: كانون الأول 17, 2017 الوقت: 17:43 الاقسام: اقتصاد  
إقامة علاقات مصرفية بين إيران وقطر

إقامة علاقات مصرفية بين إيران وقطر

بعد مرور سبعة أشهر من إندلاع الأزمة بين قطر وبعض الدول العربية وفرض هذه الدول الحظر عليها، قامت أخيراً عدد من البنوك الإيرانية من القطاع الخاص بإيجاد علاقات مصرفية بينها وبين بنك قطر الوطني، حيث بدأت بفتح حسابات في هذا البنك لعرض خدمات مصرفية.

لقد فتحت قطر أبوابها التجارية أمام بعض الدول المصدرة كإيران وتركيا في بداية صيف هذا العام وذلك فور توقف العلاقات الدبلوماسية بين التحالف العربي وقطر بقيادة السعودية، حيث كانت قطر تستورد سنوياً 3 مليارات دولار من المواد الغذائية كانت ثلثها تستورد مباشرة من السعودية والإمارات. وبسبب عدم وجود علاقات مصرفية بين ايران وقطر، كان المصدرون الإيرانيون يواجهون رادعاً رئيساً أمام إقتحام السوق القطرية.

وفي هذا الصدد، إلتقى الأسبوع الماضي محافظ قطر المركزي الشيخ عبدالله بن سعود آل ثاني، برئيس إتحاد مصارف القطاع الخاص وقطاع المؤسسات المالية الإيرانية كوروش برويزيان، برفقة مجموعة من مدراء البنوك في قطر، حيث صرح الشيخ عبدالله آل ثاني بسعيه إلى بذل كل المساعي لإزالة العوائق الحائلة دون التعاون المتقابل بين البلدين وذلك في أسرع وقت.

وناقش الطرفان إقتراح إنجاز المبادلات بين البلدين بعملات دول المنطقة بدلاً عن باقي العملات الأجنبية كاليورو وما شابه وقد حظت هذه التوصية بترحيب من جانب المشاركين.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/0320 sec