رقم الخبر: 209598 تاريخ النشر: كانون الأول 19, 2017 الوقت: 18:00 الاقسام: محليات  
الرئيس روحاني: سنبقى ملتزمين بالاتفاق النووي.. ولن ينهار
امام المؤتمر الوطني لحقوق المواطنة

الرئيس روحاني: سنبقى ملتزمين بالاتفاق النووي.. ولن ينهار

* أولوية الحكومة في زيادة فرص العمل للشباب.. وندعم حقوق المواطنين في الحصول على خدمات مواقع التواصل الاجتماعي * ليقدم الوزراء والمساعدون والمسؤولون تقريرا للشعب عن حقوق المواطنة * نحن ثابتون على وعودنا الانتخابية، والاستقرار الاقتصادي هو أحد حقوق المواطنة

دعا الرئيس روحاني كافة الوزراء ومساعديه والمسؤولين أن يقدموا تقريرا للشعب الإيراني حول الإجراءات التي اتخذت خلال العام المنصرم في منحى تنفيذ حقوق المواطنة، وكذلك الإعلان عن برامجهم في هذا الصدد للعام الإيراني المقبل (يبدأ في 21 آذار/مارس المقبل).
وقال رئيس الجمهورية، الثلاثاء، في مستهل المؤتمر الوطني الأول لـ (إستعراض تقارير التقدم وسبل إزالة العقبات من أمام تحقيق حقوق المواطنة) المنعقد بحضور الوزراء ومساعدي رئيس الجمهورية والمحافظين والمسؤولين في قاعة المؤتمرات في العاصمة طهران، قال: اليوم يوم مبارك؛ الذكرى السنوية الأولى لعرض ميثاق حقوق المواطنة.
وأعتبر الرئيس روحاني خلال كلمته ان الاستقرار الاقتصادي يشكل احد حقوق المواطنة الهامة. وأكد بأنه متمسك حتى النهاية بمواقفه ووعوده التي قطعها اثناء المعركة الانتخابية ودعا الجميع الى الثبات على مواقفهم ومواصلة ذلك. 
وأشار رئيس الجمهورية الى سعي الحكومة الثانية عشرة على مدار الساعة لدعم وخدمة المواطنين، واوضح بان حكومته بحاجة الى النقد البنّاء من المواطنين باعتبار ذلك أحد حقوق المواطنة، وشدد على ضرورة اعتبار موضوع حق النقد البنّاء ثقافة ثابتة في المجتمع. 
كما أكد رئيس الجمهورية على ضرورة التزام كافة الفروع الأمنية في البلاد بالقانون لان على الجميع ان يكونوا في خدمة الشعب ويعملو على توفير الأمن له. وشدد على ضرورة ان يكون هناك انفتاح في طرح المواضيع بصورة شفافة، داعياً ابناء الشعب الايراني وخاصة جيل الشباب الى متابعة موضوع الموازنة للعام القادم والتركيز على كافة بنودها وتوجيه النقد والتدقيق في مجالات تخصيصها وانفاقها. 
ووجه رئيس الجمهورية خطابه الى وزير الاقتصاد مؤكداً عليه ضرورة الاعلان عن كافة حالات الانفاق ومخصصات الموازنة التي قدمتها الاجهزة المعنية لأبناء الشعب بصورة شفافة ودقيقة. 
وفي جانب آخر أشار الرئيس روحاني الى موضوع الإتفاق النووي، مؤكداً بانه مضى عامان على هذا الإتفاق، وقد حاول الامريكان تمزيقه والغاءه عدة مرات، ولم يتمكنوا حتى اليوم، أعرب عن اعتقاده بأنهم لن يتمكنوا من ذلك أبداً.
وأعلن الرئيس روحاني ان من يعارض الإتفاق النووي عليه ان لا يعقد الآمال على ترامب لانه لن ينفعه، مؤكداً ان الإتفاق النووي لن ينهار وسيبقى وسنواصل هذا الطريق. 
وأشار رئيس الجمهورية الى ان وزير الخارجية هو المسؤول عن السياسة الخارجية للبلاد ولا ينبغي للآخرين التدخّل في مهامه، كما اكد على دعم حكومته لحقوق المواطنين في الحصول على خدمات مواقع التواصل الاجتماعي وارتباطهم بالمجتمع الدولي، معلنا عن رفضه لفرض الرقابة على هذه المواقع. 
وأشار رئيس الجمهورية الى ان نسبة النساء العاملات في العام الماضي بلغت 67%، واكد انه أبلغ كافة المسؤولين في الوزارات بضرورة استخدام ما لا يقل عن شابين وإمرأة واحدة في مناصب مساعدين او مستشارين في وزاراتهم، وتابع: كما ابلغت الحكومة بضرورة منح ما لا يقل عن نسبة 50% من النشاطات التي تفوض الى القطاع الخاص، شريحة الشباب والبقية للمتقاعدين.
وأكد الرئيس روحاني على أولوية حكومته في زيادة فرص العمل للشباب، كما وعد خلال الانتخابات، وشدّد على ان مهمة وزراء الصناعة والطاقة والنفط ورئيس منظمة المحافظة على البيئة مهمة جسيمة للغاية مما يتطلب منهم تحسين مستوى أدائهم من أجل مكافحة التلوث وصولا الى مستوى المعايير الدولية في كافة النشاطات. ووعد رئيس الجمهورية بعدم رفع أسعار الوقود لأكثر من نصف السعر العالمي. 
وبعد خطاب الرئيس روحاني، ألقت مساعدة رئيس الجمهورية لشؤون حقوق المواطنة (شهيندخت مولاوردي) تقريرا عن آخر التطورات في مسار تنفيذ حقوق المواطنة.
وقالت مولاوردي خلال كلمتها: تواجه حقوق المواطنة الكثير من التحديات في المجالات الثقافية والسياسية والإقتصادية والقانونية وعلى صعيد الإدارة والمساهمة الشعبية والتطوعية.
وجرى ازاحة الستار عن ميثاق حقوق المواطنة في 19 كانون الأول/ديسمبر من العام الماضي في مؤتمر (الدستور وحقوق الشعب) ويضم هذا الميثاق 120 مادة قانونية.
يذكر ان ميثاق حقوق المواطنة يقع في صميم السياسة الداخلية للحكومة الثانية عشرة وان رئيس الجمهورية ألزم نفسه أن يقدم تقريرا سنويا عن التقدم المحرز والحلول لإزالة العقبات التي تحول دون تنفيذ حقوق المواطنة، وتحديث الميثاق اذا استلزم الأمر.
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 4/1887 sec