رقم الخبر: 210272 تاريخ النشر: كانون الأول 27, 2017 الوقت: 19:13 الاقسام: عربيات  
خطة صهيونية للسيطرة على المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس
العدو الصهيوني يعتقل أكثر من 600 فلسطيني بينهم 17 طفلا منذ قرار ترامب

خطة صهيونية للسيطرة على المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس

* الكنيست يصوت على قانون إعدام منفذي العمليات الفلسطينيين

 كشفت مصادر عبرية أن الشرطة الصهيونية تخطط لتشييد 16 مركزا أمنيا جديدا في مختلف أحياء مدينة القدس الشرقية المحتلة، في إطار خطة لإحكام السيطرة على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وأفادت صحيفة "معاريف" الصهيونية، بأن هذه التحركات تنسجم مع توصيات الأجهزة الأمنية الصهيونية على خلفية "هبّة باب الأسباط"، وأزمة البوابات الإلكترونية والجسور الحديدية وكاميرات المراقبة على مداخل المسجد الأقصى، التي اندلعت في يوليو الماضي.

وأشارت المصادر الإعلامية العبرية إلى أن الأجهزة الأمنية الصهيونية تعمل على تنفيذ خطة أمنية لتعزيز وجودها في "باب العامود" في البلدة القديمة.

وبحسب "معاريف"، فإن الخطة الأمنية التي سميت بـ "خطة باب العامود"، ستكون شاملة ومتكاملة، ووفقا لهذه الخطة، فسيتم تغيير البنية التحتية للباب من حيث الإضاءة وحركة المرور ونصب 40 كاميرا للمراقبة تمكن عناصر الشرطة الصهيونية من متابعة ما يحدث من جميع الروافد والجهات المؤدية إلى باب العامود.

من جانب آخر صوّت الكنيست الصهيوني، الأربعاء، على مشروع قانون عقوبة الإعدام لمنفذي العمليات الفلسطينيين ضد الجنود الصهاينة والمستوطنين.

وحسب وسائل إعلام عبرية، فإن التصويت بالكنيست الأربعاء تم بالقراءة التمهيدية والأولى. مشيرةً إلى أن هناك اتفاقاً بين أحزاب الائتلاف الحكومي لدعمه بعد أن كان تم إسقاطه مسبقا عام 2015، خلال التصويت عليه في الكنيست حينها.

وينص مشروع القانون على أنه في حال إدانة منفذ عملية فلسطيني من سكان الضفة الغربية بالقتل، فإنه يكون بإمكان وزير الجيش أن يأمر وعبر المحكمة العسكرية بفرض عقوبة الإعدام، وألا يكون ذلك مشروطا بإجماع القضاة، وإنما بأغلبية عادية فقط، من دون وجود إمكانية لتخفيف قرار الحكم.

ويسمح القانون الحالي بفرض هذه العقوبة في حال طلبت ذلك النيابة العامة العسكرية، وفي حال صادق على ذلك جميع القضاة في الهيئة القضائية العسكرية.

وعلى المستوى الأمني اعتقلت قوات العدو الصهيوني منذ اندلاع المواجهات احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اعتبار القدس عاصمة للكيان الصهيوني، أكثر من 600 فلسطيني بالضفة وشرق المدينة المقدسة.

وبحسب وكالة " فلسطين الآن" قال نادي الأسير الفلسطيني في بيان مساء الثلاثاء إن جيش العدو اعتقل 23 فلسطينيا من محافظات الضفة.

وذكر البيان أنه بذلك يرتفع عدد المعتقلين منذ اندلاع الاحتجاجات إلى 610، بينهم 170 طفلا و12 امرأة.

وأثار إعلان ترمب بشأن القدس يوم السادس من الشهر الجاري احتجاجات عارمة في مختلف أنحاء الضفة بما فيها القدس وقطاع غزة، وشهدت عدة مدن وعواصم عالمية مسيرات رافضة للقرار الأميركي.

كما شنت قوات العدو الصهيوني، فجر الأربعاء، حملة دهم وتنكيل في عدة بلدات ومناطق فلسطينية بالضفة الغربية.

وذكرت وكالة "فلسطين اليوم" أن جنود العدو الصهيوني اقتحمت عدة منازل في مخيم العروب شمال الخليل واحتجزت أفراد عائلة البدوي في المخيم واستجوبتهم ميدانيا.

كما تم اقتحام منطقة الحواور في بلدة حلحول شمال الخليل، وجرى اقتحام منزل أسير محرر وتفتيشه وتخريبه ومصادرة مبلغ من النقود الخاصة.

وتعرضت بلدة جيوس قضاء قلقيلية لدهم دوريات العدو وتمركزها على مدخل البلدة.

وفي جنين اقتحمت قوة صهيونية منطقة دير أبو ضعيف في مدينة جنين.

واعتقلت قوات العدو الصهيوني، شابا من قرية رمانة غرب جنين، وصادرت دراجته النارية أثناء تواجده قرب حاجز سالم العسكري.

وأفادت مصادر محلية بأن قوات العدو اعتقلت الشاب أثناء تواجده داخل كازية رمانة وصادرت دراجة نارية كانت بحوزته، واقتادوه إلى معسكر سالم، المحاذي لقرية رمانة.

إلى ذلك أطلقت زوارق العدو الصهيوني، فجر الأربعاء، نيران أسلحتها تجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين في بحر السودانية شمال قطاع غزة.

وذكرت مصادر فلسطينية أن زوارق العدو فتحت نيران رشاشاتها بكثافة تجاه مراكب الصيادين دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

وتتعمد بحرية العدو الصهيوني إطلاق النار على الصيادين ومراكبهم في بحر غزة، بشكل شبه اليومي، وتمنعهم من الصيد في المساحة المسموح بها وهي ستة أميال.

وفي سياق منفصل توغلت جرافات العدو الصهيوني صباحا، بشكلٍ محدود، شرقي بلدة خزاعة جنوب قطاع غزة.

وأفادت المصادر أن 4 جرافات عسكرية توغلت بشكل محدود انطلاقًا من "أبو ريدة" العسكري، وقامت بأعمال تجريف.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/3930 sec