رقم الخبر: 211154 تاريخ النشر: كانون الثاني 08, 2018 الوقت: 17:53 الاقسام: اقتصاد  
إيران نحو الإكتفاء ذاتياً ووقف إستيراد البنزين
وتدشين مراحل مصفى "نجم الخليج الفارسي" قريباً

إيران نحو الإكتفاء ذاتياً ووقف إستيراد البنزين

أعلن مساعد وزير النفط المدير التنفيذي للشركة الوطنية لتكرير وتوزيع المشتقات النفطية، علي رضا صادق آبادي، بأنه لم يتم تخصيص ميزانية لاستيراد البنزين وبذلك سوف لن يكون هنالك استيراد في هذا المجال خلال العام الايراني القادم (يبدأ 21 آذار/ مارس 2018).

وأوضح صادق آبادي، مساء الأحد خلال زيارة أعضاء لجنة الطاقة بمجلس الشورى الاسلامي مصفاة نجم الخليج الفارسي (جنوب ايران)، ان على المصافي بذل الهمة للحفاظ على طاقتها الإنتاجية في العام القادم وهي 80 مليون لتر يومياً. وأشار الى أن هذه المصفاة تعمل الآن بثلث طاقتها، وأضاف: ان هذه المصفاة ينبغي أن تصل حتى نهاية العام القادم الى إنتاج 36 مليون لتر من البنزين (يورو 5) يومياً. وبيّن أنه ومع تدشين كل مرحلة من هذا المشروع يضاف 12 مليون لتر من البنزين الى إنتاج البلاد، وبعد تدشين كل المراحل ستصبح ايران مصدرة للبنزين.

وفي جانب آخر من حديثه، صرح صادق آبادي بأن الإمكانية متوفرة لزيادة إنتاج مصفاة (لافان) بمقدار 1 الى 2 مليون لتر من البنزين، وسيضاف مليون لتر الى إنتاج المصفى يومياً حتى نهاية العام.

من جهته، أعلن رئيس لجنة الطاقة في مجلس الشورى الاسلامي، فريدون حسن وند، ان الوحدة الثانية لمصفى نجم الخليج الفارسي ستدشن نهاية العام الايراني الحالي (ينتهي في 20 آذار/ مارس 2018) وفقاً للخطة المرسومة، حيث سيتضاعف حجم إنتاج البنزين.

واعتبر حسن وند، في تصريح له، ان المصفى يشكل أحد الإنجازات الكبيرة بالنسبة لإيران، إذ إن إكماله سيسهم كثيراً في خفض استيراد البنزين والحد من خروج العملة الصعبة من البلاد. وتابع قائلاً: ان هذا المصفى ينتج حالياً 20 مليون لتر من المشتقات النفطية يومياً، منها 12 مليون ليتر من البنزين وثمانية ملايين ليتر من زيت الوقود والغاز المسال (L.P.G).

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/6443 sec