رقم الخبر: 213610 تاريخ النشر: شباط 11, 2018 الوقت: 18:39 الاقسام: عربيات  
دولة القانون: أميركا ستعيد البارزاني للواجهة بأموال سعودية
سعوديات "داعشيات" يفجرّن أطفالهن قرابين للتنظيم الإرهابي

دولة القانون: أميركا ستعيد البارزاني للواجهة بأموال سعودية

* ألمانيا تؤكد دعمها لإعادة استقرار وإعمار العراق وتسليح جيشه * الحشد الشعبي يحبط هجوما لداعش بالحويجة

بغداد/نافع الكعبي - كشف نائب عن إئتلاف دولة القانون، الاحد، عن وجود خطط سياسية أميركية ـ سعودية لدعم مسعود بارزاني خلال المرحلة السياسية المقبلة بأموال سعودية لإعادته للواجهة السياسية من جديد بعد ان كان "ميتا سريرياً"، في حين كُشف النقاب، عن اسماء سعوديات انضممن للتنظيمات الإرهابية وفجرّن أطفالهن قرابين لـ"داعش"، في وقت أعلن المكتب الإعلامي للعبادي، أن الاخير ناقش مع وزيرة الدفاع الالمانية اورسولا فون دير لاين تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في المجال الأمني، فيما اكدت الوزيرة دعم بلادها للعراق في اعادة استقراره وإعماره وتجهيز وتسليح وتدريب الجيش العراقي.

وقال جعفر المعروف إعلامياً بالنائب المقرب من العبادي في تصريح خاص "للاتجاه برس": إن عمق الاميركان في العراق هم الكرد وبالاخص الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة مسعود برزاني"، مبيناً أن "سبب انقلاب واشنطن على برزاني هو اعتراضها على استفتاء الانفصال فقط الامر الذي جعله وحيداً بسبب عدم التزامهِ بانذارات الكونغرس".

واشار إلى أنه "خلال الاونة الاخيرة قام الاميركان بتقليل الضغط على بارزاني من قبل الحكومة الاتحادية"، مضيفاً أن "هناك خطوطا سياسية تعمل على انعاش بارزاني لإعادته من جديد للواجهة السياسية خلال الفترة المقبلة بعد ان كان ميتا سريرياً".

وتصور النائب عن ائتلاف دولة القانون"بأنه كلما تم التقرب من موعد الانتخابات التشريعية والمحلية، يصبح موقف بارزاني اكثر قوة من موقفه السابق"، كاشفاً في ذات السياق عن أن الادارة الاميركية ستقوم بدعم مسعود برزاني خلال المرحلة السياسية المقبلة بإموال سعودية لإعادته للواجهة السياسية من جديد بعد ان كان ميتا سريرياً".

واشار جعفر إلى أن "رئيس الوزراء حيدر العبادي لم ينجح في تطويق الدستور وفرض الامور الشرعية داخل الإقليم لغاية هذه اللحظة وبدأ يتحلحل بمصلحة الكرد".

واستطرد قائلاً: إن نواب التحالف الكردستاني بدأوا يتحركون داخل مجلس النواب ويتحدثون بقوة وكأنهم لم يفعلوا شيئاً في وقت سابق كانوا خائفين من عدم الوصول إلى العاصمة بغداد بسبب استفتاء الانفصال واليوم يتحدثون ويهددون ويقاطعون".

 وختم حديثهِ قائلاً: هناك بعض الكتل السياسية العراقية بدأت تتقرب لنظيرتها الكردية لأمور انتخابية والحصول على رئاسة الوزراء وتشكيل الكتلة الاكبر".

* سعوديات داعشيات يفجرّن أطفالهن قرابين للتنظيم

الى ذلك، كشف الباحث في مجال الأمن الفكري السعودي فهد الغفيلي، عن اسماء سعوديات انضممن للتنظيمات الإرهابية وفجرن أطفالهن قرابين لـ"داعش"، فيما اكد ان المنظمات الإرهابية، وأماكن الصراع، واتباع أبوبكر البغدادي، وخدمة الجماعات الإرهابية، وتنفيذ العمليات الانتحارية وما إلى ذلك، أماكن ذات أفضلية لدى الإرهابيات لرعاية أبنائهن فيها.

وأرجع الغفيل ذلك إلى "تأثر أدمغتهن بالأطروحات الإرهابية وضعف الوازع الديني"، لافتا إلى أن "الأم المضحية بأبنائها في سبيل الالتحاق بالجماعات الإرهابية، غذيت بطريقة معينة حتى وصلت إلى قناعات بأن الحياة لا قيمة لها، والموت وطريقة الموت هما الغاية المطلوبة حتى لأبنائها"، بحسب صحيفة المرصد السعودية.

* تبادل معلوماتي بين الرياض وبغداد بشأن الارهابيين

من جانب آخر، اكدت وزارة الداخلية، الاحد، وجود تبادل معلومات مع السعودية بشأن الارهابيين، فيما كشفت عن مساع لافتتاح منفذ جميمة بين العراق والسعودية.

وقال وزير الداخلية قاسم الاعرجي في تصريح صحافي تابعته وسائل إعلام: إن العراق يسعى جاهدا لان تكون لديه علاقة متوازنة مع كل دول الجوار ودول المنطقة"، مبينا ان "هناك تعاونا مثمرا وايجابيا مع السعودية والحدود المشتركة آمنة".

واضاف ان "اللقاءات مستمرة بين البلدين وهناك تبادل معلومات حول الارهابيين ومكافحة الجريمة والتسلل عبر الحدود"، مشيرا الى ان "منفذ عرعر مفتوح حاليا، وهناك جهود تبذله الحكومة العراقية والسعودية لافتتاح منفذ جميمة على محافظة المثنى الذي له اهمية اقتصادية وتجارية وحركة الزوار للديار المقدسة".

من جهة أخرى، أعلنت الحكومة المحلية في البصرة، الأحد، افتتاح قنصلية سعودية في المحافظة في غضون أسابيع، وأكدت أن ذلك سوف يسهم في تطوير وتعزيز العلاقات بين البلدين.

وقال معاون المحافظ معين الحسن في حديث لـ السومرية نيوز: إن وفداً حكومياً سعودياً التقى مع المحافظ أسعد العيداني وعدد من المسؤولين في الحكومة المحلية للتنسيق بشأن افتتاح قنصلية سعودية في المحافظة"، مبيناً أن "القنصلية من المؤمل افتتاحها في غضون أسابيع قليلة، وفي البداية ستكون في مقر مؤقت ثم تنتقل الى مقر دائم".

* ألمانيا تبلغ العراق استعدادها لتسليح وتدريب جيشه

من جانب آخر، أعلن المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي، أن الاخير ناقش مع وزيرة الدفاع الالمانية اورسولا فون دير لاين تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في المجال الأمني، فيما اكدت الوزيرة دعم بلادها للعراق في اعادة استقراره وإعماره.

وقال المكتب في بيان صحافي: إن رئيس الوزراء حيدر العبادي استقبل، في مكتبه السبت، وزيرة الدفاع الالمانية اورسولا فون دير لاين والوفد المرافق لها".

واضاف المكتب، أنه "جرى خلال اللقاء مناقشة تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين في المجال الأمني، والاشادة بالتطور الكبير للقوات الأمنية والعسكرية العراقية، كما تم بحث الاوضاع في المنطقة".واكدت وزيرة الدفاع الالمانية، حسب البيان، "دعم بلادها للعراق في جميع المجالات، اضافة الى اعادة استقراره وإعماره وتجهيز وتسليح الجيش العراقي.

من جهتها، ذكرت وزارة الدفاع العراقية في بيان، ان" وزير الدفاع عرفان محمود الحيالي، التقى وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا فون ديرلاين والوفد المرافق لها، وعقد اجتماعاً حضره كبار القادة في الوزارة.

وقدمت الوزيرة الالمانية خلال اللقاء التهاني بالانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات المسلحة العراقية على العصابات الإرهابية وتحرير كامل الأرض العراقية، مؤكدة إن الحكومة الألمانية ووزارة الدفاع الألمانية مستعدة لتدريب وتجهيز وتسليح الجيش العراقي وتقديم كل ما يحتاج إليه من دعم في المجال العسكري وإعادة إعمار المناطق المحررة”.

من جانبه اكد وزير الدفاع العراقي ان الانتصار الذي تحقق على أيدي أبطال القوات الأمنية جاء نتيجة دماء الشهداء والجرحى وعمق الوحدة الوطنية التي تجلت بحب الشعب للجيش وتلاحمه والتفافه حوله “.

وفي السياق، وصلت وزيرة الدفاع الالمانية الى إقليم كردستان أورسولا فون دير لاين، الاحد، الى محافظة أربيل قادمة من العاصمة بغداد.

وقال مراسل السومرية نيوز: إن وزيرة الدفاع الألمانية أورسولا دير لاين وصلت، صباح أمس، إلى مدينة أربيل، مبينا أن الوزيرة الالمانية زارت إحدى مراكز تدريب قوات البيشمركة التي يتواجد فيها مستشارون عسكريون ألمان. وأضاف المراسل أن ديرلاين افتتحت خلال زيارتها مستشفى خاص بمعالجة عناصر قوات البيشمركة اقيمت بدعم من الحكومة الالمانية.

* الحشد الشعبي يحبط هجوما لداعش بالحويجة

ميدانياً، أفاد مصدر امني، الاحد بأن الحشد الشعبي صد هجوما لداعش الإجرامي قرب قضاء الحويجة. وقال المصدر إن: الحشد الشعبي، تمكن من صد هجوم واسع لداعش الإجرامي قرب قضاء الحويجة من الجهة الغربية للقضاء”.

وأضاف أن “العملية أسفرت عن مقتل اثنين من الدواعش حاولا التسلل الى القضاء بعجلة تابعة لهم كانت قادمة من صحراء الغربية القريبة من القضاء”، مشيرا الى ان “العملية تمت باسناد من العمليات المشتركة”.

وفي الأثناء، أفاد مصدر أمني في محافظة كركوك، الأحد، بقيام مجموعة مسلحة بتفجير تكية في قضاء داقوق، جنوبي المحافظة.

وقال المصدر لـ السومرية نيوز: إن مجموعة مسلحة هاجمت تكية السادة النعيم في قرية لاسون في قضاء داقوق( 35 كم جنوب كركوو)، وقامت بتفجيرها".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف اسمه، أن "المجموعة المسلحة قامت باختطاف إمام التكية إلى جهة مجهولة".

وفي السياق ذاته، أعلن مسؤول منظمة بدر فرع الشمال محمد مهدي البياتي، عن مقتل خمسة من التركمان في محيط منطقة الطوز بعد خطفهم من قبل المجاميع "الارهابيةً".

وقال البياتي في بيان: إن مجموعة ارهابية قامت بقتل خمسة من رعاة الغنم من التركمان في محيط الطوز بعد خطفهم من قبل المجاميع الارهابيةً رغم وجود الآلاف من قوات الرد السريع وقوات أُخرى".

وفي صلاح الدين، أعلن قائد فرقة الرد السريع في الشرطة الاتحادية اللواء ثامر الحسيني انتهاء من العملية العسكرية الخاصة بتفتيش قضاء طوز خورماتو بمحافظة صلاح الدين بمراحلها الثلاثة.

وقال الحسيني في تصريح صحفي: إن قوات الرد السريع والجيش وقوات الحشد الشعبي تمكنت من تطهير المنطقة الشرقية لقضاء الطوز، وان ملف مسك الارض يقع حاليا على عاتق اربعة افواج تابعة لفرقة الرد السريع لفرض الامن والاستقرار في المنطقة وتامين عودة النازحين بشكل كامل”.

وعلى صعيد ذي صلة، أعلنت قيادة عمليات صلاح الدين، الأحد، العثور على 74 عبوة ناسفة و20 قنبرة هاون وأربعة احزمة ناسفة في بيجي.

وفي ديالى، اكد مسؤول محلي في المحافظة، بان مدنيا اصيب بانفجار عبوة ناسفة شمال شرق ب‍عقوبة.

وقال رئيس مجلس ناحية قره تبه رحيم عزيز في حديث صحافي: إن عبوة ناسفة كانت موضوعة على جانب طريق قره تبه - العظيم البري انفجرت، بالتزامن مع مرور سيارة مدني، ما ادى الى اصابته بجروح".

في غضون ذلك، أعلنت قيادة شرطة ديالى، عن اعتقال سبعة مطلوبين بقضايا "ارهابية" وجنائية داخل المحافظة.

وقالت القيادة في بيان: إن دوريات ومفارز من قسم شرطة بعقوبة والعبارة وجلولاء ومكافحة الاجرام في شرطة ديالى وخلال ممارساتها الامنية تمكنت من القاء القبض على سبعة مطلوبين على قضايا ارهابية وسرقة ومخدرات ومشاجرة".

وفي العاصمة، فككت الأجهزة الأمنية، سيارة مفخخة في منطقة الكرادة وسط العاصمة بغداد.وذكر مصدر أمني “أن خبراء مكافحة المتفجرات قاموا بتفكيك السيارة من دون وقوع أضرار”.

* الدفاع: لا معلومات حول نية موسكو تزويد العراق منظومة (اس – 400)

اكدت وزارة الدفاع، الاحد، عدم امتلاكها معلومات بشأن طلب موسكو من بغداد بتزويد القوات العراقية بمنظومة صواريخ مضادة للجو (اس – 400).

وكان السفير الروسي لدى بغداد "مكسيم ماكسيموف" قال في تصريحات صحافية: إن بلاده مستعدة للنظر في امكانية تزويد العراق بمنظمة الصواريخ المضادة للجو (اس – 400) اذا تلقت موسكو طلبا بذلك من بغداد.

وقال المتحدث باسم الوزارة العميد الطيار تحسين ابراهيم، في تصريح لـ"الاتجاه برس": إن الوزارة ليس لديها اي معلومة عن تلك التصريحات، مبينا ان تصريحات السفير الروسي شأن خاص ومن واجب وزارة الخارجية متابعته.

واضاف: إن وزارة الدفاع لا تتدخل في امور تتعلق بوزارة الخارجية، خاصة وان السفير الروسي متعلق بوزارة الخارجية.

يذكر أن روسيا بدأت تسليم العراق دبابات "تى-90 إس" بموجب العقد المبرم بين البلدين بالتعاقد على شراء 64 دبابة من طراز "تى-90إس" و"تى-90إس كا".

* وفد كردي يعتزم المشاركة في مؤتمر إعادة إعمار العراق

قال مصدر محلي كردستاني: إن وفدا حكوميا من إقليم كردستان العراق سيشارك في مؤتمر إعادة الإعمار الذي سيعقد بالكويت الاثنين.وأشار المصدر في اتصال هاتفي مع "سبوتنيك" أن مشاركة الوفد بناء على دعوة رسمية من القائمين على المؤتمر.

وأضاف: إن وزير التخطيط في حكومة الإقليم سوف يترأس الوفد الذي يضم محافظي محافظات الإقليم ومجموعة من الخبراء الاقتصاديين، وسوف يشارك الوفد بصفته ممثل لإقليم كردستان".

وتابع المصدر: الوفد الكردستاني يحمل مشاريع طموحه لهذا المؤتمر سوف تقدم أمام المستثمرين، وبشكل خاص في المدن التي تم استهدافها من جانب داعش، مثل سنجار وزلمار وكركوك ومخمور وغيرها من المدن التي تعرضت للتدمير".

وأشار، إلى أن هذا المؤتمر لن يكون مؤتمراً للمانحين، وإنما مؤتمر للمستثمرين، وفي كلتا الحالتين فإن مخرجات المؤتمر ستكون إيجابية إذا خرجت من دائرة الفساد، فهناك فساد حكومي وإداري مستشري في الدوائر الحكومية العراقية وفي إقليم كردستان وهو معروف على مستوى منظمة الشفافية العالمية، وبشكل خاص في الأجهزة الحكومية التي لها علاقة بالاستثمار والمشاريع.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 7/0704 sec