رقم الخبر: 215523 تاريخ النشر: آذار 10, 2018 الوقت: 18:29 الاقسام: دوليات  
ترامب: العمل جار لإبرام صفقة مع بيونغ يانغ
وسط بوادر لتهدئة الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية

ترامب: العمل جار لإبرام صفقة مع بيونغ يانغ

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: إن العمل جار لإبرام اتفاق مع كوريا الشمالية، وأضاف في تغريدة له في حسابه على موقع تويتر إن هذا الاتفاق في حال اكتماله سيكون أمرا جيدا للعالم كله.

وكان ترامب وافق الجمعة على إجراء لقاء مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون في مايو/أيار المقبل، وفي الوقت نفسه أكد البيت الأبيض على استمرار العقوبات ضد كوريا الشمالية.

وجاءت موافقة ترامب بعد لقائه مع وفد من كوريا الجنوبية برئاسة مستشار رئيسها لشؤون الأمن الوطني تشونغ إيوي يونغ، الذي سلمه دعوة من زعيم كوريا الشمالية لإجراء محادثات.

وقال تشونغ إيوي يونغ في بيان تلاه على الصحفيين الجمعة بالبيت الأبيض إنه أبلغ الرئيس ترمب أن كيم جونغ أون أبدى استعدادا لنزع السلاح النووي، وتعهد بوقف إجراء أي تجارب نووية وصاروخية أخرى، وأنه أعرب في الوقت نفسه عن تطلعه إلى لقاء الرئيس ترمب في أقرب وقت ممكن.

وذكر المسؤول الكوري الجنوبي أن بلاده والولايات المتحدة واليابان وشركاءها في العالم مصرون تمام الإصرار على نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية.

وكان تشونغ إيوي يونغ زار مؤخرا كوريا الشمالية والتقى زعيمها، وأدلى بعد ذلك بتصريحات عن الترتيب لقمة بين زعيمي الكوريتين الشمالية والجنوبية نهاية أبريل/نيسان المقبل في منطقة منزوعة السلاح.

ونقل تشونغ عن كيم جونغ أون استعداده بحث نزع سلاح كوريا الشمالية "إذا زالت التهديدات العسكرية ضد الشمال وإذا تم ضمان أمن نظامه". وقد رحّب دونالد ترمب بالمبادرة واعتبرها صادقة، قبل أن يستدرك ويربطها بقوة العقوبات المفروضة على بيونغ يانغ.

يذكر أن اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون لقي ترحيبا دوليا، حيث اعتبرها وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف "خطوة في الاتجاه الصحيح"، كما عدها رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي ثمرة للتعاون بين اليابان والولايات المتحدة وكوريا الجنوبية، بينما عبرت الصين عن أملها في أن "يتحلى الطرفان بالشجاعة السياسية لاتخاذ القرارات الصائبة".

*ماكرون يحض ترامب على حوار صارم 

من جانبه رحب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالاتفاق بين نظيره الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، على عقد لقاء شخصي قبل نهاية الربيع.

وأفاد قصر الإليزيه، مقر الرئاسة الفرنسية، في بيان له بأن ماكرون أجرى الجمعة مكالمة هاتفية مع ترامب، دعاه فيها إلى إجراء "حوار صارم" مع بيونغ يانغ.

وأعرب الرئيس الفرنسي عن قلقه العميق من فرض ترامب رسوما جمركية على واردات الألومنيوم والحديد الصلب، محذرا من أن هذه الخطوة تهدد باندلاع حرب تجارية لن يستفيد منها أحد.

وأشار الرئيس الفرنسي إلى أن خطوات كهذه بحق الدول الحليفة التي تحترم معايير التجارة الدولية لن تسهم في مكافحة الممارسات التجارية غير العادلة، متوعدا بأن الاتحاد الأوروبي سيرد بشكل واضح ومناسب على جميع الخطوات غير العادلة أو المخالفة لقواعد التجارة الدولية.

*صمت في إعلام كوريا الشمالية

وفي الداخل الكوري الشمالي تصدرت لفتات مفاجئة أبداها زعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون لواشنطن عناوين الأخبار في كل دول العالم تقريبا.. إلا في كوريا الشمالية.

وأشارت وسائل الإعلام الكورية الشمالية إلى زيارة وفد رفيع من كوريا الجنوبية الأسبوع الماضي لكنها لم تفرد مساحة واسعة لدعوة كيم للرئيس الأمريكي دونالد ترامب للاجتماع أو للرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن لمناقشة مستقبل برنامج بيونجيانج للأسلحة النووية.

وقال رئيس مكتب الأمن القومي في كوريا الجنوبية تشونج يوي-يونج للصحفيين في البيت الأبيض يوم الخميس بعد أن أطلع ترامب على تطورات الوضع إن كيم تعهد بنزع السلاح النووي وتعليق التجارب النووية والصاروخية.

لكن يبدو أن مواطني كوريا الشمالية لا يعلمون الكثير عن الأمر على الرغم من أنه قد يمثل إنجازا تاريخيا.

وورد خبر اجتماع كيم مع مسؤولين من كوريا الجنوبية على الصفحة الأولى من جريدة (رودونج سينمون) الرسمية البارزة لكنها لم تشر إلى ما وصفته حكومة كوريا الجنوبية بتنازلاته فيما يتعلق بالسياسات ولا إلى خطط عقد قمة مع مون في أبريل نيسان.

ورغم أن وسائل إعلام كوريا الشمالية تحدثت بإطناب عن ذوبان جليد العلاقات بين الكوريتين، فقد استمرت في انتقاد الولايات المتحدة خاصة بسبب تدريبات عسكرية مشتركة تخطط لإجرائها مع قوات كوريا الجنوبية في نهاية الشهر.

وقال شين بيوم-تشول الأستاذ بالأكاديمية الدبلوماسية الكورية في سيئول في كوريا الشمالية.. لن تقرر القيادة نشر ذلك لوسائل الإعلام إلى أن تعلم يقينا أن القمتين ستنعقدان.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/4488 sec