رقم الخبر: 215626 تاريخ النشر: آذار 11, 2018 الوقت: 16:57 الاقسام: عربيات  
الجيش الليبي يتمكن من إعادة الهدوء إلى مدينة سبها

الجيش الليبي يتمكن من إعادة الهدوء إلى مدينة سبها

عزّز الجيش الوطني الليبي من رقعة سيطرته العسكرية على الأرض، بعدما أعلن أن قواته تمكنت من إعادة الهدوء إلى مدينة سبها الجنوبية، ضمن العملية العسكرية التي أطلقها القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر تحت اسم (عملية فرض القانون)، عقب الاشتباكات المسلحة، التي شهدتها المدينة بين قبيلتي أولاد سليمان والتبو.

وقالت وكالة الأنباء الليبية، الموالية للجيش، والسلطات التي تدير المنطقة الشرقية، إن تعليمات صدرت وتقضي بترتيب وإعادة هيكلة الوحدات العسكرية بالمنطقة بعيداً عن الجهوية والقبلية والمناطقية، مشيرة إلى أن القيادة العامة للجيش أصدرت أوامر بضرورة وقف إطلاق النار بين أطراف النزاع في مدينة سبها، مع إخلاء جميع الأماكن الحيوية بالمدينة، والابتعاد عن المناطق السكنية دون أي شرط أو قيد، قبل أن تحذر (بالرد القاسي والمباشر في حالة مخالفة هذه الأوامر والتعليمات لفرض القانون). وأفادت غرفة عمليات السلاح الجوي إنها أجرت، طلعات استطلاع دورية في سماء مختلف مناطق الجنوب، مشيرة إلى أنها تقوم ليلا بإطلاق قذائف تنويرية تسهل عمليات الاستطلاع. كما وزعت إدارة الإعلام الحربي بالجيش الوطني صورا فوتوغرافية تظهر كتيبة (طارق بن زياد) المقاتلة، وهي تستعد لتنفيذ ما وصفته بأوامر الموت، والالتحاق بعملية فرض القانون في الجنوب.
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: طرابلس- ليبيا/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/4307 sec