رقم الخبر: 215829 تاريخ النشر: آذار 13, 2018 الوقت: 18:33 الاقسام: عربيات  
مواجهات وجرحى في الضفة.. وقوات الاحتلال تعتقل 36 فلسطينيا
مستوطنون يحرقون محاصيل زراعية فلسطينية بالخليل

مواجهات وجرحى في الضفة.. وقوات الاحتلال تعتقل 36 فلسطينيا

* العدو الصهيوني يستهدف الصيادين الفلسطينيين في بحر غزة

 أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بالرصاص الحي والمطاطي بينهم إصابة خطيرة بالرأس خلال مواجهات اندلعت عند المدخل الشمالي لمدينة البيرة في الضفة الغربية.

هذا وأصيب عدد من المسعفين بعدما اعتدى جنود إسرائيليون على طواقم الإسعاف والهلال الأحمر بالضرب وغاز الفلفل، وقد اندلعت المواجهات بعد مسيرة طلابية أتت رداً على اختطاف رئيس مجلس الطلبة في جامعة بيرزيت واستمرار الانتهاكات العنصرية ضد الفلسطينيين.

من جهة أخرى حذر الناطق العسكري باسم سرايا القدس في فلسطين المحتلّة أبو حمزة الكيان الصهيوني من ارتكاب أية حماقة بحق قادة المقاومة ومجاهديها، متوعّداً الاحتلال بمعركة جديدة أقوى وأوسع مما سبق، وفق تعبيره.

وفي تغريدة له على موقع "تويتر" في الذكرى السادسة لمعركة "بشائر الانتصار"، شدّد أبو حمزة على أن اليد الإسرائيلية لويت وأن العبث بأرواح الشعب الفلسطيني بات ضرباً من الخطر.

معركة "بشائر الانتصار" هي المعركة التي وقعت في آذار/ مارس 2012، حيث قررت سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي الثأر للشهيد الشيخ زهير القيسي الأمين العام للجان المقاومة الشعبية، فخاضت معركة ضد الجيش الإسرائيلي لمدة 4 أيام.

من جانب آخر شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين، حملة مداهمات واعتقالات طالت عدداً من مدن وبلدات الضفة الغربية والقدس المحتلة.

كما تم مصادرة عشرات آلاف الشواقل (العملة المحلية) بزعم أن مصدر هذه الأموال لحركة حماس، بحسب بيان لجيش الاحتلال.

وذكر البيان أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر الاثنين 16 فلسطينياً، بزعم أنهم "مطلوبون" بتهمة ممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة الشعبية ضد الجنود والمستوطنين.

هذا وذكرت وسائل إعلام فلسطينية أن مستوطنين إسرائيليين أحرقوا نحو 30 دونما من الأراضي المزروعة بمحاصيل شتوية في قرية جنوبي الخليل بالضفة الغربية.

وأشعل المستوطنون في مستوطنة "ماعون" النار بالمحاصيل الزراعية في منطقة خلة العدرة القريبة من المستوطنة، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

ويعتمد المزارعون الفلسطينيون ورعاة الأغنام على هذه المحاصيل بشكل أساسي لإطعام مواشيهم خلال فصل الشتاء.

وهاجم مستوطنون إسرائيليون عددا من المزارعين الفلسطينيين في بلدة حوارة جنوب نابلس أثناء حراثتهم أراضيهم، حيث استهدفوا الجرارات الزراعية وحالوا تخريبها.

إلى ذلك هاجمت الزوارق الحربية الصهيونية، صباح الثلاثاء، قوارب الصيادين الفلسطينيين شمال قطاع غزة.

ونقلت وكالة "فلسطين الآن" عن شهود عيان قولهم: إن زوارق العدو أطلقت النار وفتحت مضخات المياه صوب قوارب الصيادين.

وفي ذات السياق، أفرجت السلطات الصهيونية عن الصياد الطفل أحمد زياد البردويل (15 عاما) والذي اعتقل أمس الاول عند مهاجمتها لقارب صيد في بحر رفح جنوب قطاع غزة.

وأبقت قوات العدو الصهيوني على 9 صيادين اعتقلتهم في نفس الحادث.

كما اقتحمتْ مجموعات المستوطنين الصهاينة، باحاتِ المسجد الأقصى المبارك، صباح الثلاثاء، بحمايةٍ أمنية من شرطة العدو الصهيوني.

وأفادت مصادر مقدسية، أن أكثر من 24 مستوطناً، اقتحموا باحات الأقصى في الفترة الصباحية، عبر باب المغاربة، واستنفرت الشرطة الصهيونية لحماية المستوطنين.

وأشارت الى أن قوات العدو ووحداته الخاصة أمّنت اقتحام المستوطنين الذي تم على شكل مجموعات للمسجد المبارك صباح الثلاثاء.

وبصورةٍ يومية، يقتحم المستوطنون الأقصى، فيما تواصل أجهزة العدو الصهيوني في ممارساتها العنصرية والإجرامية بحق المقدسيين، من إعداماتٍ وهدمٍ للمنازل ومنع من الصلاةِ في الأقصى.

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: القدس المحتلة/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 5/8090 sec