رقم الخبر: 217339 تاريخ النشر: نيسان 18, 2018 الوقت: 16:55 الاقسام: محليات  
قائد الثورة الإسلامية: نظرتنا للأخوة الـ"هزارة" نظرة اكرام وإجلال
مستقبلاً جمعا من عوائل الشهداء المدافعين عن مراقد اهل البيت(ع)

قائد الثورة الإسلامية: نظرتنا للأخوة الـ"هزارة" نظرة اكرام وإجلال

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي لدى استقباله جمعا من عوائل شهداء لواء الـ"فاطميون" ان نظرتنا للاخوة من قومية الـ"هزارة" كانت نظرة اكرام وإجلال منذ القدم.

يشار الى ان قائد الثورة الاسلامية كان قد استقبل في ايام النوروز مرة اخرى جمعا من عوائل الشهداء المدافعين عن مراقد اهل البيت(ع) من لواء الـ"فاطميون". وفي هذا اللقاء الذي سادته الصميمية وعقد في اليوم الخامس من شهر فروردين ( 25 اذار ) في حرم ثامن الحجج علي بن موسى الرضا (ع) حضر كل من عوائل الشهداء اخلاقي، موسوي، السید حسن حسیني (السید حکیم)، محمد اکرم ابراهیمي (الحاج رؤوف)، المهندس مصطفی کریمي، السید روح‌ الله موسوي (السید بيمان)، حسین داد احمدي، نعمت‌الله نجفي، جاوید یوسفي و محمد توسلي .

وفي كلمة مقتضبة له بهذا اللقاء اشار قائد الثورة الاسلامية الى السجل الثوري للعوائل الافغان وقال: "انني ومنذ القدم انظر الى الاخوة من قومية الـ"هزارة" نظرة اكرام وتبجيل، وذلك لانني كنت اشاهد انس طلبة العلوم الدينية الافغان معنا، فضلا عن انه كانت لدينا معرفة قديمة بهم . لقد جاء جمع كثير من العوائل الافغان الى ايران وواكبوا مسيرتنا خلال حقبتي الثورة الاسلامية والدفاع المقدس".

ولفت الى ان عوائل لواء الفاطميون كانوا سباقين في مختلف المجالات واضاف: خلال احداث سوريا والدفاع عن حرم عقيلة اهل البيت السيدة زينب(س) والعتبات المقدسة في العراق وقضية "داعش" كان الاخوة الافغان ولاسيما قومية الهزارة من السباقين في هذه القضايا، حيث شاركوا وقاتلوا بشكل مشرف. نحن نكن احتراما ونولي قيمة كبيرة لشهدائكم (شهداء الفاطميون) وهذه من القضايا التي قل نظيرها على مر التاريخ الاسلامي" . 

وصرح آية الله خامنئي قائلا : هؤلاء (الشهداء المدافعين عن مراقد اهل البيت من لواء الفاطميون) خاضوا معتركا صعبا من منطلق احساسهم وواجبهم الديني والشيعي والولائي وخرجوا مرفوعي الراس من هذا الميدان ونالوا الشهادة . انا باعتقادي ان عوائل الشهداء يقفون في مرتبة مباشرة خلف مرتبة الشهداء وذلك لصبرهم وحلمهم" .

ولفت قائد الثورة الاسلامية الى صبر عوائل شهداء لواء الفاطميون وقال: " لو لم يصبر عوائل شهداء الفاطيمون لما سطرت هذه الملحمة العظيمة، وصبر عوائل هولاء الشهداء هو الحافز لتحريك المتحمسين. آمل بان نرزق بشفاعة شهدائكم ( الفاطميون ) يوم القيامة ودعائكم في هذه الدنيا ".

وتابع آية الله خامنئي : بعض العوائل قدمت شهيدين وهذا الامر نابع من شعورهم الديني . فلذات كبدهم يتوجهون الى ميدان مصيره مجهول . على العوائل ان يدركوا قيمة هذه الالام لانهم اعزاء كرام عند الله . هنالك شهيد استشهد مع اربعة من ابنائه، هذا الامر قيم جدا. اسال الباري تعالى ان يمن عليكم بالصبر ويرؤقكم خير الجزاء فانتم اعزاء في الدنيا والاخرة. نامل ان تكون عواقب امورنا خيرا بفضل شهدائكم وان نحشر معكم يوم القيامة" .

وفي ختام هذا اللقاء عقد قائد الثورة الاسلامية لقاءات خاصة مع عائلة كا شهيد.

وفي اللقاء خاطب قائد الثورة الاسلامية والدة الشهيد مصطفى كريمي قائلا: " انتي بنت شهيد واخت شهيد ووالدة شهيد طريق الولاية . يجب ان تحافظي على ذكرى الشهيد من خلال كتابة مقال او كتاب".

 

 

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 6/8191 sec