رقم الخبر: 217873 تاريخ النشر: نيسان 24, 2018 الوقت: 19:37 الاقسام: محليات  
نائب رئيس الجمهورية: ليزيد الشعب ومدراء الحكومة تقاربهما
خلال كلمة ألقاها في الإحتفال التعليمي لجائزة التضحية الوطنية

نائب رئيس الجمهورية: ليزيد الشعب ومدراء الحكومة تقاربهما

قال النائب الاول لرئيس الجمهورية إسحاق جهانغيري: إنّ الظروف الراهنة تتطلب تضحية أكثر من جانب مدراء الحكومة وفئات الشعب ولايجب أن تتسم نظرة الواحد منهما للآخر إلّا بالمودة بحيث يشعر الجميع بأنهم نسيج واحد هدفهم صيانة دماء الشهداء والسمو بالبلاد.

وأضاف إسحاق جهانغيري يوم الثلاثاء خلال كلمة ألقاها في الإحتفال التعليمي الدراسي لجائزة التضحية الوطنية بأنّ التضحية والتفاني من المتطلبات التي لاتستغني عنها الشعوب والدول.
وأفاد جهانغيري بأنّ الشعب الايراني في حقبة زمنية تعرّض لحرب ظالمة فُرضَت عليه، وقفت في الجبهة المقابلة منها جميع القوى العظمى داعمة لصدام لكنّ الشعب الايراني سجّل عبر مشاهد التضحية التي خلقها وعلى خلفية ثقافته وحضارته إنتصاراً أنهى به الحرب.
كما أكّد النائب الاول للرئيس الايراني على حاجة البلاد الى توسيع وتأصيل فكرة الإستشهاد في سبيل الله والتضحية بين الناس قائلاً: إننا نعيش في منطقة تنتشر فيها جماعات تكفيرية وجماعة داعش التي تحظى بدعم عالمي واقليمي قد يشعر المرء بداية بأنّ هؤلاء أعدوا العدة للإيقاع بايران والحد من حركتها إلّا أنّ الشعب الايراني انتصر في هذه المواجهة مرفوع الرأس بفضل تضحياته ورغم جميع ما عاناه.
كما أشار جهانغيري الى وجود شريحة شابة في ايران يقلّ لها مثيل في العالم تفوقت على شباب المنطقة حيث جعلت من البلاد قوة هندسية تحتل مراكز اولى على الصعيد الدولي يضاف الى ذلك تمتع ايران بمصادر ثروة وفرص ومواهب وكفاءات وموقع جغرافي فريد من نوعه وقال: إننا نرنو بأن نكون البلد الاول في المنطقة في الإنتاج والتقنية.
 
 
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2725 sec