رقم الخبر: 217959 تاريخ النشر: نيسان 25, 2018 الوقت: 19:07 الاقسام: اقتصاد  
الصين تنشئ مدينة بتروكيماوية في جابهار الإيرانية

الصين تنشئ مدينة بتروكيماوية في جابهار الإيرانية

وقعت ايران والصين مذكرة تفاهم لإنشاء وتطوير مدينة بتروكيماوية على سواحل مكران وتحديداً بمنطقة جابهار التجارية الحرة المطلة على بحر عمان.

أبرمت المذكرة، الأربعاء، بين مرتضى بانك أمين عام المجلس الأعلى للمناطق التجارية الحرة في ايران وعبدالرحيم كردي المدير التنفيذي لمنطقة جابهار التجارية الحرة، مع لي شوشنغ رئيس مجلس إدارة إتحاد الصناعات البتروكيماوية الصيني.

بمقتضى المذكرة تتعهد ايران الى جانب ايجاد التمهيدات اللازمة لاستحداث مجمعات بتروكيماوية صينية على سواحل مكران (جنوب شرق ايران ومطلة على بحر عمان)، العمل على تصدير منتوجات المدينة البتروكيماوية المزمعة الى البلدان الأخرى.

بدورها، ستقوم الصين بإنشاء المدينة البتروكيماوية في منطقة جابهار التجارية الحرة، لتوفير صناعة المنتجات والمشتقات البتروكيماوية ذات الجودة العالية المحتكرة تقنياً من قبل الصين وبعض الدول الأخرى، ونقل هذه المعرفة الى ايران.

وقال رئيس مجلس إدارة إتحاد البترول والبتروكيماويات في الصين: ان منطقة جابهار الحرة ونظراً لموقعها الجغرافي وأهميتها بالنسبة للمستثمرين، لاقت إقبالاً من قبل الصينيين للحضور فيها.

وأفادت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية (إرنا)، إن لي شوشنغ قام ليل الثلاثاء بزيارة المنطقة الحرة في جابهار ومجمع البتروكيماويات على رأس وفد اقتصادي تجاري من 32 شخصاً. وقال شوشنغ في إجتماع المدراء: ان جابهار تمتاز بسعة وفرص إستثمارية كثيرة، مبدياً سعادته لزيارتها وكذلك زيارة ميناء بهشتي والمدينة الصناعية. مضيفاً: انه من خلال المثابرة والعمل وإنشاء البنى التحتية سوف تكون المنطقة وخلال السنوات الخمس والعشر المقبلة مكاناً مناسباً للمستثمرين.

من جانبه، قال مديرعام منطقة جابهار الحرة عبدالرحيم كردي: ان جابهار أفضل مكان للمستثمرين الأجانب وخاصة الصينيين وذلك لموقعها الجغرافي وسعتها وفرصها الاستثمارية الكثيرة بحيث تعتبر مكاناً آمناً لهم.

وتحدث مديرعام مدينة مكران للبتروكيماويات، محمد رضا موثقي نيا، وقال: يتم إنشاء مدينة البتروكيماويات باستثمارات تبلغ 3 مليارات دولار وعلى أرض مساحتها 1290 هكتاراً وسيتم فيها تشييد 6 وحدات لغاز الميثانول ويوريا الأمونيا.

وتصل مدينة جابهار من الشرق بباكستان، ومن الجنوب ببحر عمان (مكران)، ومن الغرب بميناء كنارك، ومن الشمال بالمدن الأخرى لمحافظة سيستان وبلوجستان.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 3/3144 sec