رقم الخبر: 220207 تاريخ النشر: أيار 18, 2018 الوقت: 16:51 الاقسام: اقتصاد  
إيران تبرم إتفاقية لإنشاء منطقة تجارية حرة مع الإتحاد الأوراسي
روسيا: الحظر الأميركي لا يمكنه وقف التعاون بين موسكو وطهران

إيران تبرم إتفاقية لإنشاء منطقة تجارية حرة مع الإتحاد الأوراسي

وقّع الاتحاد الاقتصادي الأوراسي وإيران إتفاقية مؤقتة حول إنشاء منطقة تجارة حرة بين الطرفين، وذلك خلال منتدى أستانا الاقتصادي، الذي عقد في العاصمة الكازاخستانية.

وقال رئيس مجلس إدارة اللجنة الاقتصادية التابعة للاتحاد الاقتصادي الأوراسي تيغران سركسيان: ينص الإتفاق المؤقت على آلية فعالة لحل النزاعات، بما في ذلك التحكيم.. يتم تحديد المحكمين من قبل الأطراف، بما في ذلك الإتفاق على مكان التحكيم.. أيضاً يتم إنشاء لجنة مشتركة على مستوى كبار المسؤولين من الطرفين، وينص على إقامة حوار الأعمال. وأضاف سركسيان بأنه يتم إبرام الإتفاق المؤقت لمدة ثلاث سنوات، وخلال هذه الفترة يجب أن يتوصل الطرفان إلى صيغة إتفاقية كاملة بشأن منطقة التجارة الحرة.

وقال سركسيان: مفاوضونا يحددون على الفور مهمة للمستقبل لمدة ثلاث سنوات من أجل التوصل إلى صيغة إتفاقية كاملة بشأن منطقة التجارة الحرة.

وتمثل الوثيقة، التي تم توقيعها خلال (منتدى أستانا الاقتصادي) يوم الخميس، المرحلة الأولى حول تشكيل منطقة تجارة حرة بين الاتحاد الاقتصادي الأوراسي وإيران. وتنص الوثيقة على تخفيض أو إلغاء الرسوم الجمركية على الواردات بالنسبة لمجموعة كبيرة من السلع، إذ من شأن تطبيق الاتفاقية إلى زيادة حجم التجارة المتبادلة بشكل ملحوظ، والتي بلغت خلال العام الماضي 7ر2 مليار دولار.

وفي السياق، أكد مساعد رئيس وزراء روسيا، ديميتري كوزاك، بأن إجراءات الحظر الأميركية ضد ايران لا يمكنها وقف الأنشطة بين موسكو وطهران.

وفي تصريح أدلى به لوكالة (تاس) الروسية، الخميس، قال كوزاك: إننا ندرس الموضوع في الوقت الحاضر ونبذل كل مساعينا للحد من الأضرار الناجمة من الحظر في العلاقات مع ايران. وأشار الى أن الحكومة الروسية ترى أنشطة القطاع التجاري في ضوء التعامل بالدولار بأنه محفوف بالمخاطر، وأضاف: ان القطاع التجاري الروسي قادر على مواءمة نفسه مع الظروف المستجدة والوصول الى حل مناسب لمواصلة التعاون مع ايران.

وفي الإشارة الى الإتفاقية المؤقتة الموقعة بين ايران واتحاد أوراسيا لإنشاء منطقة تجارة حرة مع ايران، قال كوزاك: ان هذه الإتفاقية تفيد مصالح جميع أطرافها وتوفر إمكانية حصول القطاع التجاري الروسي على عوائد أكثر من السابق بمقدار 150 مليون دولار. وأوضح بأن هذه الإتفاقية المؤقتة تساعد على توقيع الإتفاقية الدائمة لإنشاء منطقة تجارة حرة مع ايران خلال الأعوام القادمة.

يذكر أن الاتحاد الأوراسي الاقتصادي (EAEU)، تأسس في 1 يناير/ كانون الثاني 2015، ويضم في عضويته: بيلاروسيا وكازاخستان وروسيا وأرمينيا وقرغيزستان، ويستهدف إنشاء منطقة للتجارة الحرة مع أكثر من 40 دولة ومنظمة دولية.

على صعيد آخر، وقّع بنك (صنعت ومعدن) الايراني مع (فينش إكونوم بنك) الروسي، عقداً لتمويل خط سكك الحديد كرمسار-اينجه برون في شمالي ايران بقيمة 2ر1 مليار يورو.

وأوضح البنك، في بيان يوم الخميس، أن العقد المبرم يستهدف تمويل خط سكك الحديد كرمسار-اينجه برون لتسريع وتيرة تمويل القطاع السككي في البلاد. وأشار البيان الى أن العقد أبرم في روسيا بحضور مندوب بنك (صنعت ومعدن) وكبار مدراء (فينش اكونوم بنك).

يذكر أن بنك صنعت ومعدن سبق له توظيف استثمارات بقيمة 5ر1 مليار دولار لكهربة خط سكك الحديد طهران-مشهد، و8ر1 مليار دولار في مشروع القطار السريع بين طهران-قم-اصفهان.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 6/9083 sec