رقم الخبر: 220478 تاريخ النشر: أيار 20, 2018 الوقت: 17:50 الاقسام: اقتصاد  
سيف: علاقات المصارف المركزية الأوروبية مع طهران مستمرة
معتبراً إنسحاب أميركا من الإتفاق النووي الأسلوب الأقل كلفة لإيران

سيف: علاقات المصارف المركزية الأوروبية مع طهران مستمرة

أكد محافظ البنك المركزي، ولي الله سيف، ان علاقات المصارف المركزية في أوروبا مع إيران ستستمر وان مسار المباحثات مع الإتحاد الأوروبي في المستقبل سيوفر وضعاً أكثر وضوحاً لإتخاذ القرارات اللازمة.

واعتبر سيف الأحد، خلال إجتماعه بعدد من المدراء المسؤولين في مختلف وسائل الإعلام والخبراء، اعتبر إنسحاب أميركا الأحادي من الإتفاق النووي بأنه الأسلوب الأقل كلفة لإيران، قائلاً: ان المحادثات متواصلة بين إيران وأوروبا حول بقاء إيران في الإتفاق النووي وان الجانبين بحثا أيضاً استمرار العلاقات المصرفية.

كما اعتبر محافظ البنك المركزي إستقرار سوق العملة الصعبة والحفاظ على هذا الإستقرار من الأولويات، وقال: هنالك دائماً ارتفاع في الطلب على العملة الأجنبية في الربع الثالث من كل عام، فيما يعود سعرها الى مساره الطبيعي في الربع الرابع منه، لكن في نهاية العام الإيراني 1396 (إنتهى في 20 آذار/ مارس) وبالتزامن مع التوتر الذي أثاره الأمريكان بالتعاون مع بعض بلدان المنطقة وما تم تداوله من تحليلات بشأن انسحاب أميركا من الاتفاق النووي، خرج سعر العملة من مساره الطبيعي.

وأردف سيف: في الوضع الراهن ونظراً للضغوط الأميركية لإعادة العقوبات على إيران، فان توحيد سعر العملة هو الأسلوب الوحيد لتلبية الحاجات الإقتصادية للبلاد للسيطرة على السوق. وأكد رئيس مجلس النقد والإعتمادات المصرفية ان توحيد سعر العملة الصعبة في البلاد تم الإتفاق عليه من قبل غالبية الخبراء وان هذا السعر جاء على أساس الواقع والمتغيرات الإقتصادية للبلاد.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 1/3498 sec