رقم الخبر: 223818 تاريخ النشر: حزيران 22, 2018 الوقت: 16:22 الاقسام: محليات  
عراقجي: الإتفاق النووي في مرحلة حرجة وقد نخرج منه خلال الأسابيع القادمة

عراقجي: الإتفاق النووي في مرحلة حرجة وقد نخرج منه خلال الأسابيع القادمة

اكد مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي إنه في حال أرادت اوروبا وباقي موقعي الإتفاق النووي المحافظة على هذا الإتفاق فينبغي أن يقدموا المزيد من التضحيات.

وفي حوار صحفي  في بروكسل، اليوم الجمعة، تحدث عراقجي عن كيفية المحافظة على الإتفاق النووي بعد إنسحاب اميركا من هذا الإتفاق، وطالب كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقجي دول (4+1) ببذل المزيد من التضحيات، نظرا لأن هذا الإتفاق بات يعيش حالة حرجة، مرجحا أن تخرج طهران منه خلال الأسابيع القادمة.

وقال إنه في حال أرادت اوروبا وباقي موقعي الإتفاق النووي المحافظة على هذا الإتفاق فينبغي تقديم المزيد من التضحيات وخاصة فيما يتعلق بالتعويض لإيران عن الخسائر الناجمة عن إعادة فرض الحظر.

وشدد عراقجي على أن الإتفاق النووي والحظر أمران متناقضان، مشيراً إلى أن غالبية الشعب الإيراني لا يثق بأوروبا ايضا وينبغي على اوروبا بذل المزيد من الجهود لكسب ثقة هذا الشعب.

وأشار إلى أن الشعب الإيراني يرى إنسحاب اميركا من الإتفاق النووي بانه كلعبة 'الشرطي السيئ والشرطي الجيد' حيث أن اوروبا تلعب دور الشرطي الجيد.

وحول مطالب إيران تجاه أوروبا قال عراقجي: إن ما يهمنا هو ضرورة التنفيذ الكامل للإتفاق النووي وليس مهما بالنسبة لنا كيف ستسعى اوروبا إلى المحافظة على هذا الإتفاق وكيف ستلتف على الحظر الأمريكي.

وأضاف: ما يهمنا هو استمرار بقاء الشركات الأوروبية في إيران واستمرار بيع النفط الخام وسهولة تدفق الأموال إلى حساباتنا المصرفية.

وشدد على ضرورة وجود إرتباط مصرفي بين المصارف الإيرانية والأوروبية وعلى الأوروبيين أن يجدوا الطرق الرئيسة في هذا المجال، وقال: إن إيران على استعداد لمساعدة اوروبا لإيجاد السبل الكفيلة بالحفاظ على الإتفاق النووي.

واشار إلى عدم وجود أفق واضح وإيجابي لإستمرار المباحثات مع اوروبا للحفاظ على الإتفاق النووي لكن وكما قدمت إيران الكثير من التضحيات من أجل المحافظة على الإتفاق النووي فانه ينبغي على اوروبا ايضا أن تقدم المزيد من التضحيات.

وأكد إن صبر إيران بدأ ينفذ وقد تنسحب من الإتفاق النووي خلال الأسابيع القادمة وقال: لا يمكنني القول إن آفاق المباحثات مع اوروبا واضحة ومحددة وأنها ستساعد على التوصل إلى حزمة مشتركة للمحافظة على الإتفاق النووي وإننا في إنتظار ونأمل أن تحظى الحزمة المقترحة من قبل الأوروبيين برضى إيران لكي لا تنسحب من الإتفاق النووي.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 2/6911 sec