صـفـقات الـعـدوان
قبل أن يسمع العالم بصفقة القرن التي أعقبت زيارة ونهب ترامب لمليارات النفط في السعودية، ظهر هذا المصطلح قبل ذلك بعدّة عقود مرتين، الأولى، 1974 عندما وقّعت السعودية وأميركا اتفاقية عُرِفت بصفقة القرن، اشترطت بيع النفط بالدولار، في ما عُرِف بالبترودولار وذلك وفقاً لما جاء في كتاب اعترافات قاتِل اقتصادي لـ «جون بيركنز»، من ترجمة د. بسام أبو غزالة.
«قمة» عربية جوفاء قد تكون الأخيرة
ربما لا تستدعي ما يطلق عليها «قمة عربية» تعليقاً، حيث تجاوزتها الأحداث والأهم أن ممارسات معظم أطرافها تجاوزها وتجاوز بياناتها والتي أصبحت مجرد موضوعات انشائية جوفاء لا يترقبها جمهور ولا يبذل في رصدها ومراقبتها عدو أو صديق!
سورية تفضح انحدار الغرب
لم نكن نحتاج إلى إثبات حسي وعياني لدرجة انحدار الغرب الاستعماري وانحطاطه الأخلاقي فقد درجت الدول الاستعمارية المتغطرسة على اختراع الأكاذيب وتلفيق الذرائع في تسويق حروبها وغزواتها ومثلها ربيبها اللصيق الكيان الصهيوني اما الرجعيات العربية فحدث ولا حرج.
لنثأر للشهداء الايرانيين الأبطال...
ان الانتقام لدماء الشهداء الايرانيين لا يقع على عاتق ايران لوحدها رغم قدرتها واقتدارها على الثأر في الوقت والزمان.. وإنما هو من مسؤولية الامة بكل ما تملك من قوة وجهد.. والشهداء الإيرانيون حينما ضحوا بدمائهم الغالية انما كانوا يدافعون عن شرف الأمة وعن كرامتها التي استبيحت.
القمة العربية وموقفها من فلسطين وسوريا
في ظل الظروف الدقيقة التي تعيشها القضية الفلسطينية والمنطقة هل تخرج القمة العربية القادمة بنتائج ترتقي الى مستوى التحديات وخاصة نقول ان العرب الباحثين عن السلام لن يجدوه إلا عبر القوة والإرادة العربية الواحدة،..
السقوط الفرنسي في حرب الكذب
دولة عظمى مثل فرنسا تبرّر قرارها بالعدوان على سوريا بأدلة مستقاة من مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع إلكترونية تديرها وتوجهها مجموعات مسلّحة، ليس إلا دليل على استخفاف إدارة إيمانويل ماكرون بعقل الفرنسيين.
سورية أحبطت العدوان الثلاثي
فجر السبت شنت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا عدوانا عسكريا على مواقع للجيش العربي السوري وقد تصدت قوات الدفاع الجوي السورية للصواريخ المعادية التي اطلقت من البحر والجو كما أفادت المعلومات وتم إسقاط بعض تلك الصواريخ وحرف بعضها الآخر عن مساره.
نـبـوءة سيــد المــــــقـاومــة
تعلمنا قراءة التاريخ، خاصة تاريخ الإمبراطوريات عبر مسيرة التطور الإنساني، أن هناك لحظات أزمة، تمر بها كل إمبراطورية، طال عمرها أو قصر، لا تعود بعدها لسابق عهدها أبداً، مهما حاولت، أو خدمتها الظروف العالمية، فقد تجاوزت لحظات الفتوة إلى سنوات التخبط، قبل أن تسقط في بئر التفتت أو الضياع.
ما الذي يسعى إليه بن سلمان؟
تحدث سيد حسين موسويان، الدبلوماسي الايراني السابق، عن التصريحات النارية التي أطلقها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان مؤخراً، حيث أشار الى تشكيل مثلث تل أبيب-واشنطن-الرياض ضد ايران، مؤكداً ان إحدى الاستراتيجيات التي رسمتها تل أبيب تعتمد إحلال أجواء الخوف والرعب من ايران لدى الرأي العام العالمي، حيث ان تلك البلدان تعمل معاً وبشكل منتظم ومتواصل لتفاقم تلك الأجواء في مواقفها السياسية.
ليبيا.. تسوية جديدة تتطلب إزاحة العقبات
اعتبر محللون متخصصون في الشأن الليبي أن غياب اللواء خليفة حفتر عن المشهد الليبي في هذا التوقيت، سواء بالمرض أو بالوفاة، سيعيد خلط الأوراق في المشهد الليبي. وقد يساهم هذا الأمر في عودة الأصوليين إلى الواجهة وهم الذين وضع اللواء المتقاعد خطا أحمر أمام تواجدهم على الساحة وسعى بكل السبل إلى إقصائهم من الساحة السياسية.

Page Generated in 3/9905 sec