رقم الخبر: 184620
ایران تشیع جثمان آیة الله هاشمي رفسنجاني الى مثواه الأخیر
تجري حالیا مراسم تشییع جثمان ایة الله هاشمي رفسنجاني من جامعة طهران الى مثواه الاخیر لیرقد الى جوار مؤسس الجمهوریة الاسلامية الایرانیة الامام الخمیني (رض).

وتشارك حشود غفيرة من ابناء الشعب الایراني ورؤساء السلطات الثلاث واعضاء مجمع تشخیص مصلحة النظام ونواب مجلس الشوری الاسلامي ومجلس خبراء القیادة ومجلس الشوری الاسلامي وكبار قادة الجیش وقوی الأمن الداخلي وائمة الجمعة في كافة انحاء البلاد والوزراء ومساعدو رئیس الجمهوریة ومسؤولو المحافظات في مراسم التشییع.

وأقام قائد الثورة الاسلامية سماحة آیة الله العظمی السید علي الخامنئي، صلاة الجنازة علی جثمان رئیس مجمع تشخیص مصلحة النظام حجة الاسلام علي اكبر هاشمي رفسنجاني.

ولد آیة الله أكبر هاشمي رفسنجاني المعروف بـ”علي أكبر هاشمي رفسنجاني” یوم 25 أغسطس 1934، في قریة “بهرمان” وهي من ضواحي مدینة رفسنجان بمحافظة كرمان جنوب شرقي إیران.

بدأ آیة الله رفسنجاني دراسته في مدرسة دینیة محلیة، ثم غادر قریته في سن الرابعة عشر لمتابعة تعلیمه الدیني في مدینة قم المقدسة. فأكمل تعلیمه في حوزة قم على ید علماء كبار مثل آیة الله حسین البروجردي، وآیة الله روح الله الخمیني، وآیة الله شهاب الدین المرعشي النجفي ، وآیة الله محمد حسین الطباطبائي.

بدأ نشاطه السیاسي بشكل جاد منذ 1961، وقد سار على نهج مفجر الثورة الاسلامية آیة الله الإمام روح الله الخمیني.

اعتقل من قبل سافاك بسبب نشاطه السیاسي 7 مرات وقضي خلالها 4 سنوات و 5 أشهر في السجن.

تولى آیة الله رفسنجاني منصب رئیس البرلمان بین عامي 1980 و1989.

وفي آخر أعوام الحرب التي فرضها نظام صدام البائد ضد ایران التي انتهت عام 1988، عینه الإمام الخمیني قائماً بأعمال قائد القوات المسلحة.

تولى رفسنجاني الرئاسة ما بین من 3 آب من سنة 1989م إلى 2 آب 1997م.

ترأس آیة الله أكبر هاشمي رفسنجاني رئاسة مجمع تشخیص مصلحة النظام منذ ٢٧ سنة.

كما كان عضواً بمجلس خبراء القیادة منذ ٣٤ سنة لعدة دورات.

یشار الى ان رئیس مجمع تشخیص مصلحة النظام الایراني آیة الله هاشمي رفسنجاني توفي مساء الاحد اثر اصابته بازمة قلبیة في احدى مستشفيات العاصمة طهران.

 

Page Generated in 0/0029 sec