رقم الخبر: 191654
إسقاط طائرة "بلاك هوك" سعودية تقل قيادات رفيعة في مأرب
اليمن.. مقتل وجرح العشرات من المرتزقة في عمليات بتعز والجوف
* تواصل معركة التنكيل بالجيش السعودي ومرتزقته في جيزان وعسير

أكد مصدر عسكري يمني إسقاط طائرة سعودية من طراز "بلاك هوك" ومصرع عدد من الضباط السعوديين كانوا على متنها، بينهم قيادات رفيعة، مشيرا إلى أنه تم إسقاطها على بعد خمسة كيلو مترات من مهبطها في معسكر تداوين.

إلى ذلك اعترفت السعودية بسقوط طائرة عمودية من نوع "بلاك هوك" ومصرع 12 ضابطاً سعودياً كانوا على متنها في مأرب وأنه يجري تحقيقا في ملابسات الحادث.

ونقل موقع "سبتمبر نت" التابع لقوات الرئيس الفار عبد ربه منصور هادي وقت سابق عن مصدر رفيع في هيئة الأركان زعمه أن "  الطائرة التي كانت تقل عسكريين تم إسقاطها على بعد خمسة كم من مهبطها، وأن سقوطها كان نتيجة قراءة خاطئة لمنظومة الدفاع الجوي( تابعة للتحالف السعودي) ما أدى إلى تدمير الطائرة قبل هبوطها.

كما لقي اثنان من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي مصارعهم، الأربعاء، في محافظة شبوة، كما تم تدمير آلية للهم في محافظة تعز.

وأفاد مصدر عسكري لـ "المسيرة نت" بأن وحدات الجيش واللجان الشعبية تمكنت من قتل اثنين من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي في مواجهات معهم بمديرية عسيلان بمحافظة شبوة جنوب البلاد.

وأضاف المصدر أنه تم تدمير آلية لمرتزقة العدوان تحمل معدل 23 شرق مديرية المخاء بمحافظة تعز.

وكان قد لقي اثنان من مرتزقة العدوان مصارعهم، في وقت سابق الأربعاء، بنيران الجيش واللجان في منطقة المكلكل بمحافظة تعز.

وكانت وحدات الجيش واللجان الشعبية تصدت، الثلاثاء، لمحاولة زحف جديدة لقوى الغزو والاحتلال استمرت من صباح الثلاثاء وحتى المساء باتجاه سلسلة جبل النار شرقي مديرية المخاء، تحت غطاء جوي مكثف وقصف بارجات العدوان.

هذا ولقي عدد من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي، الثلاثاء، مصارعهم وجرح آخرون في عمليات عسكرية للجيش واللجان الشعبية في محافظتي تعز والجوف.

وأفاد مصدر عسكري بمصرع اثنين من مرتزقة العدوان بنيران الجيش واللجان في منطقة المكلكل بمحافظة تعز.

 وأضاف المصدر أن أبطال الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية عسكرية في مديرية الغيل بمحافظة الجوف قتل وجرح على إثرها عدد من المرتزقة.

ولقي 4 من مرتزقة العدوان مصرعهم، منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء، في منطقة الفيض بمديرية المتون بالمحافظة.

إلى ذلك واصل الجيش اليمني واللجان الشعبية، الأربعاء، عملياته العسكرية في عسير وجيزان مكبدا الجيش السعودي ومرتزقته خسائر جسيمة في الأرواح والعتاد.

وأكد مصدر عسكري لـ"المسيرة نت" بأن عدد من عناصر الجيش السعودي ومرتزقته قد لاقوا مصارعهم وجرح آخرون خلال كسر الجيش واللجان الشعبية لمحاولتي زحف باتجاه منطقة الربوعة في العمق السعودي، ومنفذ علب الحدودي.

وأضاف المصدر أن مدفعية الجيش واللجان الشعبية قصفت موقع الفريضة العسكري أسفر عنه وقوع قتلى وجرحى في صفوف الجنود السعوديين.

وكانت مدفعية الجيش واللجان الشعبية قد قصفت، الثلاثاء، مركز قيادة المسيال وتجمعا للجنود السعوديين بموقع المسيال في عسير.

ودمر الجيش واللجان الشعبية آلية عسكرية تابعة للجيش السعودي في موقع كرس جوبح، واستهدفت المدفعية تجمعات للجنود السعوديين في موقعي الدخان والغاوية بجيزان.

كما قتل وجرح عدد من مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي، منتصف ليل الثلاثاء/الأربعاء، في عملية عسكرية للجيش واللجان في تبة الخزان بمديرية حيفان في تعز.

وأفاد مصدر عسكري أن الجيش واللجان الشعبية نفذوا عملية هجوم مباغتة على مواقع المرتزقة في تبة الخزان بمديرية حيفان في تعز.

وأكد المصدر مصرع وجرح أعداد من مرتزقة العدوان خلال العملية العسكرية لأبطال الجيش واللجان الشعبية في تبة الخزان.

وكانت مدفعية الجيش واللجان استهدفت، في وقت سابق ليلة الثلاثاء، تجمعات للمرتزقة في تبة المكلكل بمنطقة الجحملية، وخلف الشبكة بمنطقة الصلو، وتحصيناتهم في تبة الوكيل، فيما لقي عنصران اثنان من المرتزقة أحدهما قناص مصرعهما جوار الشبكة بالجحملية وفي منطقة صالة بمدينة تعز.

 

Page Generated in 0/0028 sec